صورة تعبيرية صورة تعبيرية

الصليب الأحمر:النزاعات المسلحة والعنف والكوارث الطبيعية والهجرة فاقمت قضية الأشخاص المفقودين

أ ش أ الجمعة، 30 أغسطس 2019 - 01:35 م

أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أن قضية فقدان الأشخاص أصبحت عالمية، وتفاقمت بسبب النزاعات المسلحة والعنف والكوارث الطبيعية والهجرة، موضحة أنها تتابع حاليا حوالي 145 ألف حالة فى جميع أنحاء العالم.


وقالت اللجنة الدولية فى تقرير لها فى جنيف اليوم الجمعة إن مئات الآلاف من العراقيين مازالوا مفقودين، بعد عقود من الحرب والنزاعات والعنف، مشيرة إلى أن العراق يحتوى على واحد من أكبر أعداد الأشخاص المفقودين فى العالم، وأن كل أسرة عراقية تقريبا قد تأثرت بهذه المشكلة.


ولفتت إلى أن هذا الرقم ليس سوى جزء بسيط من عدد الأشخاص الذى يعتقد أنهم فقدوا فى جميع أنحاء العالم، مؤكدة أنها تتابع أكثر من 4200 حالة لمفقودين فى جنوب السودان، حيث أجبر الكثير منهم على الفرار من العنف، وفقدوا الاتصال بعائلاتهم.


وأضافت أنها سجلت 451 شخصا مفقودا فى جنوب السودان هذا العام، لافتة إلى أن أكثر من 1500 أسرة أوكرانية طلبت من اللجنة إيضاح مصير مفقوديها منذ بداية النزاع الحالي.


وأشارت اللجنة الدولية للصليب الأحمر إلى أن حوالي 35 ألف شخص قد فقدوا في البوسنة والهرسك وكرواتيا وصربيا وكوسوفو؛ نتيجة النزاعات المسلحة فى يوغوسلافيا السابقة، وأنه بعد مرور أكثر من 20 عاما لا تزال أسر تضم أكثر من 10 آلاف شخص مفقود تعيش فى حالة من عدم اليقين.


وأوضحت أن نيجيريا واليمن والعراق وأفغانستان وسوريا تستأثر بمعظم الحالات المفقودة الأخيرة، مؤكدة أنها تتابع أيضا الحالات الأقل حداثة فى أماكن مثل سريلانكا وغرب البلقان ولبنان على سبيل المثال لا الحصر.


ونوهت اللجنة إلى أنها نجحت في العام الماضي 2018 في جمع أكثر من ألف شخص، بما في ذلك 840 طفلا بعائلاتهم، قائلة إنه "مع ذلك فإن هناك أكثر من 45 ألف حالة جديدة لمفقودين تم تسجيلها بواسطة الوكالة المركزية للبحث عن المفقودين التابعة للجنة، وهى الكيان المحايد المكلف بذلك بموجب اتفاقية جنيف ".
 



 

 

الاخبار المرتبطة

 


ترامب: السياسة من دوني ستكون مملة ترامب: السياسة من دوني ستكون مملة الخميس، 22 أكتوبر 2020 01:20 ص

الأكثر قراءة





?????

الرجوع الى أعلى الصفحة