عبلة الروينى عبلة الروينى

نهار

الديمقراطية الثقيلة!!

عبلة الرويني الأربعاء، 04 سبتمبر 2019 - 10:27 م

يحدث دائما فى كل المسابقات، بعد إعلان نتائجها أن يفرح البعض، ويغضب البعض الآخر... لكن أن يغضب المحكمون أنفسهم.. أن يضيقوا بالنتائج التى قاموا بإعلانها.. فتلك هى التجربة الصعبة والمجهدة!!.. لا لشيء سوى ممارستها الديمقراطية، أو تحديدا بسبب لعبة الديمقراطية الثقيلة.. ما تكاد أن يعلن أحد المحكمين رأيا مختلفا، حتى يرتفع شعار(التصويت) دون مناقشة ودون حوار!!.. تجربة مجهدة ليس لأن هناك رأيا صائبا وآخر أقل صوابا (فى الفن كما فى الحب، لا يوجد صواب وخطأ.. يوجد جمال نراه، أو لا نراه.. إبداع نتذوقه أو لا نتذوقه).. الإجهاد الأثقل فى تحويل الأمر إلى موافقات وإرضاء ومجاملة.. فكل شيء جميل، معناه أن لا شيء جميلا أبدا...
كثيرا ما تحدث رجال السياسة عن حاجتنا إلى الوعى بالديمقراطية، قبل المطالبة بتطبيقها.. وكنا (ولانزال) نناهض مثل هذه العبارات، باعتبارها تعبيرا عن سطوة المسئول وتسلط السياسى... لكن تجربة صغيرة (لا هى سياسة ولا هى اقتصاد).. مجرد مسابقة مسرحية، بتوقيع عدد من رجالات المسرح المشهود لهم بالخبرة والمعرفة.. كانت نموذجا ساطعا لصعوبة الممارسة الديمقراطية، فى غياب الضوابط والمعايير، وغياب الحوار والمناقشة وتبادل الآراء.. كان علينا إيقاف الصوت المختلف، ليس بالمناقشة والرأى والإقناع.. لكن (بالتصويت)!!... ذلك السلاح المشهر لتمرير رأى، أو إفساد رأى آخر.. ليكون التصويت الديمقراطى (من خلال ممارسات خاطئة) هو الهزيمة الفعلية للديمقراطية!!



الاخبار المرتبطة




مصر مفتاح استقرار المنطقة مصر مفتاح استقرار المنطقة الإثنين، 23 سبتمبر 2019 07:51 م
أين يهاجر المصريون؟ أين يهاجر المصريون؟ الإثنين، 23 سبتمبر 2019 07:46 م
الليلة والبارحة..والسيناريو الأسود!! الليلة والبارحة..والسيناريو الأسود!! الإثنين، 23 سبتمبر 2019 07:43 م
فى مواجهة المؤامرة فى مواجهة المؤامرة الإثنين، 23 سبتمبر 2019 07:39 م
القناع الأخضر القناع الأخضر الإثنين، 23 سبتمبر 2019 07:28 م
إبداعات الشباب إبداعات الشباب الإثنين، 23 سبتمبر 2019 07:24 م
حالة «السعار» القطرى!! حالة «السعار» القطرى!! الإثنين، 23 سبتمبر 2019 07:10 م

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة