صفوة صلاح الدين صفوة صلاح الدين

«صفوة» بالكتب تؤسس مشروعها الخيرى !

بوابة أخبار اليوم الإثنين، 09 سبتمبر 2019 - 12:31 م

عملت فى الهندسة لفترة بعد مدة قررت أن تستقيل من عملها وتؤسس عملا خاصا بها، عرضت عليها أحد جيرانها أن تدير معها مجموعة لبيع الكتب المستعملة على موقع التواصل الاجتماعى «فيسبوك».

 

فى البداية استنكرت الفكرة لكنها أعادت التفكير ووافقت خاصة أنها من محبى قراءة الكتب، حتى قررت أن تحول تلك الهواية إلى عمل خيرى لخدمة المشاريع المجتمعية.


صفوة صلاح الدين، التى قررت .. تترك بصمتها فى عالم الكتب حتى وإن لم تكن كاتبة، فبفضل مشروعها أصبحت تتعامل مع الكثير من الأدباء والمثقفين، وبعد فترة من تأسيس واطلقت مبادرتها وجدت الكثير من أصحاب الكتب يتنازلون عن العائد المادى الخاص بهم لكى تصل تلك الكتب لمن يرغبون فى القراءة، بل إنها أيضًا كانت تأتيها العديد من الكتب التى يتم بيعها لصالح المشروعات الخيرية.


توضح صفوة أنه من خلال مشروعها يتم بيع الكتب لصالح الأطفال الفقراء من أجل إكمال مسيرتهم الدراسية، وأن المبادرة ساهمت فى التبرع بالكتب إلى بعض المكتبات فى الجامعات ومكتبات دور الأيتام والمسنين .

 

بالإضافة إلى كنيسة فى حلوان تحت الإنشاء والمساهمة فى مصاريف الطلاب غير القادرين، لافتة إلى أن جميع الكتب أصلية وأنها أيضًا تهدى بعض الكتب لمحبى القراءة الذين لا يستطيعون شراءها.


تشير صفوة إلى أنها تحب القراءة ومناقشة الكتب مع من يشترونها حتى تشاركهم نفس اهتماماتها، مؤكدة أن القراءة تساعد الجميع على التغلب على المشاكل الحياتية والطاقة السلبية، ويعتبرها البعض ملاذًا لهم.


وتختم صفوة حديثها متمنية أن تنشىء مكتبة مركزية كبيرة خاصة بها وتكون بأسعار منخفضة.
 



الاخبار المرتبطة




الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة