مايا مرسي مايا مرسي

مايا مرسي تشارك في مؤتمر «التمكين الاقتصادي للمرأة»

منى إمام الإثنين، 09 سبتمبر 2019 - 05:33 م

شاركت الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومى للمرأة اليوم فى فاعليات مؤتمر "المناقشة الوطنية للتمكين الاقتصادي للمرأة" الذى نظمته وزارة الاستثمار والتعاون الدولي بالتعاون مع منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية وسفارة السويد.

 

وشارك في المؤتمر حضور الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي ، والسيدة غابرييلا راموس، رئيس مكتب منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ومنسقة التعاون مع مجموعة العشرين ، والسفير يان تيسليف، سفير السويد لدي القاهرة.


واستهلت رئيسة المجلس كلمتها بالتأكيد على أن الحكومة المصرية و المجلس القومى للمراة لديهم استراتيجية طموحه تتسق مع أهداف التنمية المستدامة ٢٠٣٠ هى الاستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة المصرية 2030 والتى أقرها السيد الرئيس وتعتبر وثيقة العمل الحكومى للاعوام القادمة.

 

وأكدت الدكتورة مايا مرسي على الدور المحورى الذى لعبته المرأة المصرية فى أجندة التمكين الاقتصادى والوصول لمواقع اتخاذ القرار موضحة أن المرأة المصرية استطاعت الوصول إلى العديد من المناصب القيادية ومواقع اتخاذ القرار حيث وصلت إلى ٢٥ % من الحقائب الوزارية و ١٥% من المقاعد البرلمانية ، وصولا إلى التعديلات الدستورية الأخيرة وحصولها على ٢٥ % من المقاعد البرلمانية بداية من الانتخابات القادمة ، كما حصلت على منصب المحافظ مرتين بالاضافة الى وجود خمسة نائبات لمحافظين.


وأشارت رئيسة المجلس الى الإصلاحات التشريعية التى تحققت فى مصر لتدعيم التمكين الاقتصادى للمرأة ومنها إقرار قانون الاستثمار الجديد الذى يضم نص كامل لتحقيق تكافؤ الفرص بين الجنسين ، وقانون الشركات المعدل، وقانون الحرمان من الميراث ، بالإضافة إلى إصدار قانون الخدمة المدنية الذى يمنح السيدات العاملات اجازة وضع مدفوعة الاخر لمدة أربعة شهور وبحد أقصى ثلاث مرات .

 


وأوضحت الدكتورة مايا مرسي ان المجلس القومى للمراة وقع بروتوكول تعاون مع البنك المركزي بهدف دعم وتوعية السيدات بأهمية الشمول المالى و المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر فى جميع المحافظات ، مضيفة اننا نملك الآن ٨٠٠ رائدة للتوعية بالشمول المالى على مستوى جميع المحافظات بالإضافة إلى وصول نسبة النساء من قروض المشروعات متناهية الصغر إلى نحو ٧٠ % من أصل ٣ مليون مستفيد ، كما أوضحت أن نسبة البطالة بين السيدات انخفضت من ٢٤.٧%فى عام ٢٠١٥ إلى %١٩.٦ فى الربع الأول من ٢٠١٩.

 


وفى سياق متصل اوضحت رئيسة المجلس أن السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية قرر منح مبلغ ٢٥٠ مليون جنية لحضانات الطفولة المبكرة وتقوم وزارة التضامن بإعادة هيكلة الحضانات وتوسيعها وذلك لدعم و مساعدة المرأة للنزول لسوق العمل ايمانا بدورها الكبير فى الارتقاء بالاقتصاد القومى .


وأشارت أن هناك بعض الدراسات التى تؤكد على أن التركيز على بعض القطاعات داخل الدولة تؤدى إلى رفع نسبة المرأة فى العمل ومن هذه القطاعات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، الإدارة المستدامة للطاقة المتجددة ، التعليم ، صناعات الملابس وصناعة الأدوية.

 


يذكر أن المؤتمر يأتي في إطار الجهود المتواصلة لوزارة الاستثمار والتعاون الدولي للتنسيق مع شركاء مصر في التنمية ومختلف المؤسسات الدولية من أجل دعم جهود الحكومة في مجال التمكين الاقتصادي للمرأة وتعزيز مشاركة المرأة في قطاع الأعمال.

 

وتضمن عدة جلسات تحدثت خلالها الدكتورة غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، والدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، والدكتورة مايا مرسى، رئيس المجلس القومي للمرأة، والدكتورة نيفين جامع، الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر.



الاخبار المرتبطة




الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة