محمد عثمان رئيس لجنة تسويق السياحة الثقافية محمد عثمان رئيس لجنة تسويق السياحة الثقافية

«عثمان»: الشباب بعد تجربتهم يشاركون المحتوي المصور على إنستجرام

مي سيد السبت، 21 سبتمبر 2019 - 03:04 م

قال محمد عثمان رئيس لجنة تسويق السياحة الثقافية، إن مجموعة من شباب الجامعات الألمانية أعلنت دعمها للمقصد السياحي المصري بشكل عام و الأقصر بشكل خاص خلال بورصة برلين للسياحة 2020 ، و مشاركة محتوي مصور علي منصات التواصل الاجتماعي خاصة إنستجرام ، جاء ذلك على هامش استضافة لجنة السياحة الثقافية لـ 55 من طلاب الجامعات بألمانيا.


كما أضاف رئيس اللجنة، اليوم السبت في بيان صحفي أصدرته اللجنة التي بدأت في تنفيذ خطة للترويج لمدينة الأقصر في سياق داعم لخطط الترويج التي تقوم بها الدولة، موضحا أن تلك هي أولي أنشطة اللجنة الترويجية خلال موسم الشتاء الجاري، و الذي يشهد زيادة في معدل الحجوزات مقارنة بالموسم الماضي.


و تابع أن المجموعة الألمانية قامت بزيارات متنوعة للمقاصد الأثرية، و على رأسها البر الغربي ، حيث التقطت الصور و الفيديوهات التذكارية ، رافعين لافتات تحمل لوحات باللغة العربية و الألمانية «مصر جميلة»، و قامت اللجنة بتقديم شرح وافي للمقاصد الأثرية التي أبهرت الطلاب.


و نظمت اللجنة يوم رياضي جمع بين الطلاب و نظرائهم من المصريين الذين رحبوا بوجودهم في الحضارة الفراعنة بناة الحضارة و المعابد العظيمة ، مما كان له أثر ايجابي علي التجربة السياحة حيث تعرف السائحين علي المقاصد الأثرية و كذلك على الصورة الحقيقة للإنسان المصري و ثقافته التي تضرب جذورها في أعماق التاريخ.


كما لفت رئيس اللجنة إلي أنه علي أثر التجربة اتفق الطلاب علي دعم مصر خلال بورصة برلين 2020 و الترويج للسياحة المصرية من خلال بعض الفاعليات و دعوة الزائرين للبورصة التي تعد الأهم للسياحة في العالم لزيارة الجناح المصري.


كما أكد «عثمان»، أن اللجنة كانت حريصة علي أن يحظى الطلاب علي تجربة سياحية ملهمة و جاذبة، تجسد في ذاكرتهم "حكايات مصر الفرعونية" ،و تمكنهم من التعرف علي الثقافة المصرية من خلال التواصل مع المصريين ، و تقدم لهم صورة حقيقة عن عادات و تقاليد الشعب ، وهو الأمر الذي يرسم صورة ذهنية إيجابية عن المقصد السياحي و يثبت حالة الأمان و الاستقرار بشكل عملي للسائح.


كما أوضح أن الشتاء الجاري يشهد حجوزات مرتفعة ، لافتا إلي أن تلك النتائج الايجابية جاءت نتيجة لدعم الرئيس عبد الفتاح السيسي، و قوة العلاقات الدبلوماسية بين الجانبان المصري و الألماني ، كذلك المجهود المشترك الذي تبذله الحكومة برئاسة د. مصطفي مدبولي و التعاون المثمر بين د. رانيا المشاط وزيرة السياحة، و د. خالد العناني وزير الآثار الذي حظيت الأقصر في عهده بالعديد من الاكتشافات.
 



الاخبار المرتبطة




الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة