عقار بيبزول عقار بيبزول

خبراء ينصحون بـ«بيبزول» كدواء آمن لعلاج حموضة المعدة

بوابة أخبار اليوم الإثنين، 23 سبتمبر 2019 - 02:47 م

أكد عدد من الخبراء المتخصصين في مجال الدواء على سلامة وآمان عقار "بيبزول" الخالي من أي شوائب سرطانية وفقا لنتائج جميع التحاليل المعروفة، وهو العقار الآمن والفعال المخصص لعلاج الحرقان والحموضة، نهائيا بعد تناوله بنحو 14 يوم فقط. 

وأوضح الخبراء أن العقار يستخدم قبل الفطار بنصف ساعة مرة واحدة في اليوم، ويمكن استخدامه على مدار اليوم في أي وقت .
    
وينصح الأطباء كل مريض بتعديل أسلوب حياته ليحافظ على سلامته، بضبط مواعيد تناول الوجبات وممارسة الرياضة بالإضافة إلى تجنب النوم عقب تناول الطعام مباشرة على الأقل 3 ساعات قبل النوم.

وأشار الخبراء إلى أنه من الضروري التقليل من تناول محفزات الحموضة "الفواكة الحمضية - المقليات - الشوكولاتة - القهوة"، وتناول عدد وجبات أكتر مع تقليل كميات الطعام في كل وجبة، علاوة على ممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة كل يوم للحفاظ على صحة الجسم.
يذكر أن وزارة الصحة والسكان، ممثلة في الإدارة المركزية للشئون الصيدلية قد رصدت تقارير صادرة عن عدة جهات رقابية دولية، ومنها التقرير الصادر من منظمة الغذاء والدواء الأمريكية ال"FDA" وتقرير الوكالة الأوروبية لتقييم الأدوية إلى "EMA" وذلك بخصوص المستحضرات الخاصة بتقليل إفراز الحمض في المعدة، حيث تضمنت هذه التقارير العثور على شائبة بها من مواد النيتروسامين بمستويات منخفضة.‬
‫ ‬
‫وتضمنت قائمة المستحضرات المحظورة 21 دواء؛ لذا اتخذت الإدارة إجراءات احترازية، حيث تقرر سحب المستحضرات بكل أشكالها الصيدلانية وتركيزاتها لحين الانتهاء من الإجراءات التي تؤكد خلو المستحضر من الشائبة المشار إليها، وسحب عينات من المادة الخام الرانيتيدين من جميع المصانع المنتجة لتحليلها والتأكد من عدم وجود الشائبة بالمادة الخام، إلى جانب وقف تداول جميع المستحضرات التي تحتوي على المادة الخام الفعالة "الرانيتيدين" بكل الأشكال الصيدلانية والتركيزات لجميع الشركات والأسماء التجارية والمتضمنة أدناه لحين التأكد من خلوها من تلك الشائبة، وسيتم الإفراج عن جميع المستحضرات التي تم وقف تداولها طبقا لنتيجة التحليل من الهيئة القومية للرقابة والبحوث الدوائية.‬
‫ ‬
‫وكانت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية، قد أعلنت اكتشاف شوائب مسرطنة في بعض الأدوية التي تحتوي على مادة «رانيتيدين»، بما في ذلك بعض المنتجات المعروفة بالاسم التجاري Zantac.‬
‫ ‬
‫وأوضحت الهيئة أن الأدوية التيتم اكتشافها عثر بها على شوائب نيتروسامين تسمى Nnitrosodimethylamine (NDMA) بمستويات منخفضة، حيث يتم تصنيف NDMA كمادة مسرطنة محتملة بناءً على نتائج الاختبارات المعملية، حيث أن NDMA هي ملوث بيئي معروف ويوجد في الماء والأطعمة، بما في ذلك اللحوم ومنتجات الألبان والخضروات.‬
‫ ‬
‫جدير بالذكر أن هيئة الغذاء والدواء الأمريكية عندما تكتشف مشكلة ما، تقوم باتخاذ الإجراء المناسب بسرعة لحماية المرضى، بالتوازي مع العمل على كشف ما إذا كانت المستويات المنخفضة من NDMA في الرانيتيدين تشكل خطراً على المرضى، ستنشر FDA هذه المعلومات عندما تكون متوفرة.‬
‫ ‬
‫وأكدت منظمة الغذاء والدواء الأمريكية FDA أن مستويات مادة NDMA التي عثر عليها في رانيتيدين من الاختبارات الأولية بالكاد تتجاوز الكميات التي قد تتوقع العثور عليها في الأطعمة الشائعة.‬
‫ ‬
‫وتعرف مادة «رانيتيدين» دواء بدون وصفة طبية يستخدم لعلاج الحموضة والرانيتيدين عبارة عن مانع H2 (الهيستامين -2)، مما يقلل من كمية الحمض الناتجة عن المعدة، وتم الموافقة على استخدام الرانيتيدين بدون وصفة طبية لمنع وتخفيف حرقة المعدة المرتبطة بتناول الحمض والمعدة الحامضة. تم اعتماد وصفة طبية رانيتيدين لعدة مؤشرات، بما في ذلك العلاج والوقاية من قرحة المعدة والأمعاء وعلاج مرض الجزر المعدي المريئي.‬
 



الاخبار المرتبطة




الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة