حديث ترامب عن دور السيسى رسالة دعم لمصر حديث ترامب عن دور السيسى رسالة دعم لمصر

دفعة كبيرة للاستثمارات الأمريكية.. وتأكيد على دور القاهرة القوي في المنطقة

شيوخ الدبلوماسية: حديث ترامب عن دور السيسي رسالة دعم لمصر

إبراهيم مصطفى- حسام عبدالعليم الأربعاء، 25 سبتمبر 2019 - 04:08 ص

أكد عدد من شيوخ الدبلوماسية المصرية أن لقاء الرئيسين عبدالفتاح السيسى ودونالد ترامب فى نيويورك  أمس الأول تأكيد على عمق العلاقات بين البلدين، وأشادوا بتصريحات ترامب التى قدم فيها رسالة دعم لمصر والرئيس السيسى لدورهم فى حفظ الاستقرار بالشرق الأوسط.


وأكدت السفيرة هاجر الإسلامبولى مساعد وزير الخارجية الأسبق للشئون الأمريكية أن حديث الرئيس الأمريكى أول أمس خلال لقائه الرئيس السيسى كان مهماً جداً ومثل رسالة دعم واضحة لمصر، حيث أكد دور مصر المحورى ودور السيسى المهم فى المنطقة.

 

وأشارت إلى أن حرص الرئيس الأمريكى على لقاء الرئيس السيسى رغم وجود قادة وزعماء 193 دولة عضو فى الأمم المتحدة، يدل على وجود تركيز أمريكى وحرص على دعم الدور المصرى.. وأضافت أن الرئيسين جمعهما 3 لقاءات خلال أقل من 5 أشهر ما يدل على رغبة ترامب فى الالتقاء بالسيسى للتنسيق والتشاور، وهو ما يعد نتيجة للدور الذى تلعبه مصر فى المنطقة والاستقرار الذى وصلت إليه البلاد فى عهد الرئيس السيسى.

 

كما أشارت إلى ان تصريحات الرئيس ترامب عن مصر تعطى دفعة وتشجيعا للشركات الأمريكية لضخ مزيد من الاستثمارات فى مصر لأنها تعد رسالة لرجال الأعمال والشركات الكبرى حول استقرار مصر وقدراتها الاقتصادية.


من جانبه أشار السفير محمد حجازى مساعد وزير الخارجية الأسبق أن اختيار ترامب للرئيس السيسى للقائه على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بشكل سنوى له دلالة كبيرة على مكانة مصر وأهميتها والدور الذى تلعبه فى المنطقة إلى جانب علاقة الود والصداقة التى تربط بين الرئيسين السيسى وترامب. من جانبه، أوضح السفير السيد أمين شلبى، المدير التنفيذى السابق للمجلس المصرى للشئون الخارجية أن السيسى وترامب يحرصان على اللقاء سنوياً على هامش اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة حتى قبل تولى ترامب الحكم، وفى كل مرة يكون الحرص من الجانبين على التأكيد على استراتيجية العلاقات المصرية الأمريكية، وأشار إلى أن لقاء أمس الأول من المؤكد أنه تناول الأوضاع فى الخليج فى ظل التوتر الجارى ورؤية مصر لتهدئة الأوضاع.


وأشار السفير السيد شلبى إلى أن الإدارة الأمريكية الحالية منذ توليها وهى تؤكد فى تصريحات مسئوليها وأعضاء الكونجرس دعم مصر فى مكافحة الإرهاب ويشيدون بجهود القاهرة فى هذا الملف، وهو ما تكرر فى تصريحات الدعم من ترامب فى بداية لقائه الرئيس السيسى أمس الأول، كما أكد أن لقاءات الرئيس السيسى مع مجتمع الأعمال الأمريكى لشرح ما حققته مصر من جهود لخلق بيئة استثمارية جيدة يجد صدى عند رجال الأعمال الأمريكان.


وفى السياق ذاته، قالت السفيرة جيلان علام مساعد وزير الخارجية السابق، أن لقاء الرئيس السيسى مع الرئيس الأمريكى يعزز العلاقات بين البلدين، حيث أن لقاء أول أمس يعد اللقاء الثانى بينهما فى نفس الشهر الجارى، حيث كان اللقاء الأول على هامش قمة مجموعة الدول الصناعية السبع  الكبرى التى عقدت بمدينة بياريتز الفرنسية بداية الشهر .. وأضافت أن هذه اللقاءات تعزز العلاقات بين البلدين، فهى مقابلات رسمية معلنة.


وأضافت السفيرة جيلان علام، أن الرئيس الأمريكى  خلال اللقاء قام بتهميش كل من يحاول الاضرار بمصر عن طريق نشر الشائعات المغرضة والرؤى الموجهة لهدم الدولة ومؤسساتها، وتهميش الانجازات التى تمت خلال السنوات الماضية، فضلا عن محاولات دفع الأمور فى غير مسارها الطبيعى فى ضوء الزخم السياسى الذى بدأت الدولة المصرية تجنى ثماره .. وأوضحت انه يجب ألا أن ننسى قول الرئيس السيسى أن الشعب الذى رفض حكم الاسلام السياسى فى يونيو 2013 مازال يرفض نفس المنهاج فى 2019. وأوضحت أن هناك دولا كثيرة فى العالم الآن تشهد مظاهرات مختلفة، وأنها أصبحت ظاهرة تعيشها بعض الدول لأغراض مختلفة نتيجة أسباب متباينة.


كما أشارت إلى المساندة الأمريكية للتوجهات المصرية فى مكافحة الإرهاب وغيرها من المشاكل الاقليمية.



الاخبار المرتبطة




تربية الديدان .. تجارة وشطارة تربية الديدان .. تجارة وشطارة الإثنين، 14 أكتوبر 2019 08:34 ص

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة