إلهام أبوالفتح إلهام أبوالفتح

لحظة صدق

أفوضك ياسيسى لتنقذ مصر

إلهام عبدالفتاح السبت، 28 سبتمبر 2019 - 08:42 م

أعلن تفويضى للرئيس عبدالفتاح السيسى للمرة الثانية لينقذ مصر ويكمل مشوار التقدم والنجاح ومكافحة الإرهاب، كما فوضناه من قبل سنة 2013 فأنا أفوضه وأعتقد ان الشعب المصرى كله فوضه مرة أخرى يوم الجمعة الماضية عندما خرج لتأييد الرئيس وللرد على الخونة اعداء الوطن.. فمصر العظيمة تعرف قدر ابنائها وتعرف من ضحى وأعطى وحمل رأسه على يده ليحمى ويدافع عن كل ذرة رمل وكل ام وكل طفل من ابنائها..
 فالجمعة الماضية قام الشعب المصرى بأبلغ رد على كل اعداء مصر الذين حاولوا أن يظهروا ان هناك انقساما وخلافا وفتنة بين الشعب وجيشه ورئيسه وهم لايعلمون أن المصريين يعرفون ماكان ينتظرهم على يد اخوان الشيطان وأنهم عاشوا عاما فى جحيم الارهاب ومازلنا نعانى حتى الآن.. المصريون يعروفون جيدا ماذا قدم لهم الرئيس عبد الفتاح السيسى وأنهم يثقون به وبجيشهم العظيم.. حاولا زعزعة هذه الثقة باتهامات وخزعبلات واكاذيب لكن الشعب اليقظ عرف الحق من الباطل ورد قائلا نحن نؤيد رئيسنا ونثق به وبجيشنا ونشكره ونمتن لكل ما قدمه لنا ،فهو الذى انقذ مصر من براثن الارهاب وهو من وضع نفسه فى وجه المدفع فوقف فى وجهه الاخوان ورغم التهديد والوعيد استكمل المسيرة ونحن معه نسنده ونسانده ونؤيده فى كل قرار اتخذه ،خمس سنوات عشناها تحت قيادته شاهدناه يعمل بلا كلل ولا ملل يسافر شرقا وغربا ليصلح العلاقات الدولية التى دمرها حكم الاخوان ونجح فى اعادة مصر لمكانها ومكانتها وهو يبنى ويعمل فى الداخل مشروعات عملاقة من انفاق السويس وبورسعيد إلى العاصمة الادارية الجديدة ومدينة العلمين ومزارع فى كل مكان حولت الصحراء إلى ارض خضراء تمدنا بالخير ومزارع سمكية وتطهير وتطوير البحيرات لتكفى مصر غذائيا.. اصلاح اقتصادى جرىء تحملناه لأننا نثق به وبأنه يعشق تراب هذا الوطن.
ويبدو ان اعداءنا لايتعلمون الدرس ابدا فهم يحاولون المرة بعد الاخرى بث الفتنة وزرع الشر بين شعب وقائد لا يعرف إلا الاخلاص والحب لأهل بلده الذين ساندهم فساندوه وقاتل من اجلهم وانتصر لهم فنصروه..
خروجوا فجرا ليستقبلوه لحظة عودته إلى أرض الوطن بعد مشاركته فى اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.
اعداؤنا لايعرفون أن الشعب المصرى واع وذكى، يعرف الحقيقة من التزييف والكذب والخداع، شعب يعرف اعداء النجاح ويعرف اننا فى حرب كلما نجحنا  زادوا عداء وزادت محاولتهم لوقف مسيرتنا.
الشعب خرج ليؤيد الرئيس بكل فئاته مواطنين وفنانين ومثقفين واعلاميين ،خرج ليرد على اعدائه.. رغم محاولات الاعلام الاخر الغادر والخائن من نقل صورة مزيفة وغير حقيقية لم نر اى اعلام عالمى محايد ،لم يحاولوا نقل الصورة المشرفة للمصريين ومدى تمسكهم بقائدهم وبجيشهم ركزوا على السلبيات فقط وعلى مجموعات صغيرة من المتظاهرين من ابناء الجماعة الارهابية لم يروا جموع الشعب تهتف باسم القائد وبحب الجيش.. اعلام غير حيادى لايرى الا مايضر بمصر وبأهل مصر لأجل هذا أنا أفوض الرئيس السيسى لإنقاذ مصر من كيد اعدائها ومن كذبهم ومحاولاتهم المستمرة لوقف مسيرتها وعرقلة نجاحها.
لعن الله كل من باع وخان وقتل ابناء الوطن.. وربنا يحفظ جيشنا وقائدنا وينصرنا دايما على اعدائنا.

 



الاخبار المرتبطة




نموذج نموذج الثلاثاء، 15 أكتوبر 2019 06:03 م
العراق  والعمل العربى المشترك العراق والعمل العربى المشترك الثلاثاء، 15 أكتوبر 2019 06:00 م
قرار من ناصر قرار من ناصر الثلاثاء، 15 أكتوبر 2019 05:52 م
قصة الملكة حتشبسوت:معبد الدير البحرى قصة الملكة حتشبسوت:معبد الدير البحرى الثلاثاء، 15 أكتوبر 2019 05:48 م
أردوغان.. تاريخ طويل من الإجرام أردوغان.. تاريخ طويل من الإجرام الإثنين، 14 أكتوبر 2019 06:13 م
شروط غير منطقية للتدريس شروط غير منطقية للتدريس الإثنين، 14 أكتوبر 2019 06:01 م
من المستفيد من الغزو التركى لسوريا من المستفيد من الغزو التركى لسوريا الإثنين، 14 أكتوبر 2019 05:59 م
نحن وتونس نحن وتونس الإثنين، 14 أكتوبر 2019 05:58 م
العودة لعصور الجاهلية.. بات قريبا! العودة لعصور الجاهلية.. بات قريبا! الإثنين، 14 أكتوبر 2019 05:52 م

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة