صورة أرشيفية صورة أرشيفية

نصائح رؤساء الجامعات للطلاب.. حددوا أهدافكم وتزودوا بالمعرفة والتزموا بالتقاليد

محمد متولي الأربعاء، 02 أكتوبر 2019 - 06:05 ص

خطة أعدها رؤساء الجامعات لاستغلال طاقات الطلاب ولتأهيلهم لمتطلبات سوق العمل الجديدة والتى أصبحت لا تعتمد على الشهادة الجامعية فقط بل وتوفير انشطة تفاعلية مع الشباب والاهتمام بالتدريب وتطوير مهارات الطلاب وتحديث العملية التعليمية فى الجامعات، الا انهم اختلفوا فى آلية تطبيق هذا النظام كما تفاوتت الجامعات فى اهتمامها بمنظومة الترفيه للطلاب لربطهم بالمجتمع الجامعى وخصوصا الطلاب الجدد منهم. وفى الوقت الذى أكد الطلاب على أهمية زيادة الدعم للأنشطة بشكل عام وأن يكون هناك توازن بين البرامج التدريبية والتعليمية من جهة والترفيهية الإثرائية من جهة آخرى.

 


تحدثت «الأخبار» مع رؤساء الجامعات حول نصائحهم للطلاب مع بدء العام الدراسى الجديد.


قواعد النجاح
د. محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة وجه حديثا للطلاب قائلاً : قواعد تحقيق الذات والنجاح تتلخص فى سبع قواعد هي:
1- اعرف نفسك : لابد أن تعرف قدراتك ومواهبك، واعمل على تنميتها. بداخل كل إنسان كنز. اكتشف الكنز داخلك واعمل على تنميته.. واكتشف طريقك والأهم أن تسير فيه حتى ولو كان تحقيق ذاتك بعيد المنال، لكن يجب أن تصر على أن تسير حتى النهاية، فهناك سوف تجد ذاتك. وهنا أنصحكم بقراءة حياة نجيب محفوظ.


2- التغيير يبدأ بالعقل: اذا أردت أن تغير نفسك ابدأ بتغيير طريقة تفكيرك؛ فتغيير الإنسان يبدأ من تغيير العقل، وإذا أردت تغيير العقل فتش عن منهج التفكير.


3- حدد هدفك: لابد أن يكون لك هدف مرحلي، وأن يكون لك غاية استراتيجية. والعمل على اتباع كل الوسائل الصحيحة التى تؤدى إلى تحقيقه، ثم انتقل إلى الهدف الذى يليه، حتى تحقق مجموع أهدافك.


4-اصنع تاريخك: يجب عدم الاعتماد على الحظ، بل لابد من الإرادة والتخطيط والعمل المتقن واتباع كل الوسائل الصحيحة المؤدية لتحقيق الهدف.
5- المعرفة قوة: اسلك طريق العلم، فالعلم هو طريق التقدم، وبالعلم يعز الله قوما ويذل آخرين. ويجب أن تتوسع فى القراءة، خاصة القراءة التى تساهم فى تحسين طرق التفكير وتزيد معرفتك بنفسك وبالعالم من حولك.


6- اربط تجربتك الخاصة بتجربة الوطن: فتقدمك مرتبط بتقدمه، وأمنك مرتبط بأمنه، وسلامتك مرتبطة بسلامته. لا يمكن أن تكون آمنا فى وطن غير آمن، ولا يمكن أن تكون ناجحا فى وطن فاشل. من ليس به خير لوطنه وأهله ليس به خير لأى إنسان.


7- شعارك فى الحياة: ليكن: (إلى النجوم من خلال العقل والمشقة)، والبداية الآن وليس غدا. صنع المستقبل يبدأ الآن. المهم أن تبدأ حتى ولو بالقليل.


اكتساب المهارات
ومن جانبه قال د. أشرف عبدالباسط رئيس جامعة المنصورة يجب على الطلاب التركيز على اكتساب مهارات جديدة إلى جانب دروسهم الأكاديمية مثل تعلم لغة جديدة وطرق التواصل مع الآخرين كدورات التنمية البشرية لان سوق العمل أصبح لا يعتمد على الشهادة الجامعية فقط بل يفاضل بين الأكثر امتلاكاً لمهارات أكثر كذلك يجب على الطلاب المشاركة فى الأنشطة المختلفة التى تنظمها الجامعة سواء الرياضية أو الفنية أو غيرها.


وقال الدكتور عثمان شعلان رئيس جامعة الزقازيق للطلاب: «حافظوا على جمال جامعتكم ولا تشوهوا الجدران او المقاعد بالكتابة عليها أو رمى القمامة فى الاماكن غير المخصصة لها وأنه حرصا على تهيئة بيئة صحية سوف يتم تطبيق القانون على كل من يخالف السلوك أو يسئ إلى جامعته بأى شكل من الأشكال».


وأضاف أن الطالب هو المسئول عن بناء مستقبل وطنه ويجب عليه استيعاب أى احداث تمر بها البلاد ولا ينساق وراء أى شائعات ويسعى لبناء الوطن كذلك يجب على الطلاب التركيز على الندوات التثقيفية وأن يشتركوا فى كل الفاعليات التى تنظمها الجامعة.


فيما طالب الدكتور عبدالرازق دسوقى رئيس جامعة كفر الشيخ كل طالب أن يلتزم بتقاليد الجامعة سواء فى مظهره او تعامله مع زملائه واساتذته وقال إننا بحاجة إلى تطبيق منظومة الأخلاق التى بها ترتقى الأمم.


كما أكد على الطلاب أن يكونوا سفراء للجامعة خارج أسوارها وأن ينقل ما يتعلمه وما يشاهده من تطور فى الجامعة سواء فى أجواء أو مبان أو معامل تدريبية جديدة وغيرها لأسرته ولمجتمعه وأن هذا هو التعليم الجامعى.


أحلام الطلاب
ومن ناحية أخرى وجه الطلاب والطالبات سيلاً من المطالب لإدارة الجامعة من حيث الاهتمام بالأنشطة التثقيفية والتعليمية والتدريبية بجانب الأنشطة الترفيهية.


فقد طالب عمرو جميل الطالب بالفرقة الرابعة بكلية التجارة فى جامعة القاهرة بتقديم الدعم المادى إلى جانب المعنوى إلى الأنشطة المختلفة خاصة نماذج المحاكاة كذلك تسهيل إجراءات التصاريح مع الأمن الإدارى سواء لدخول معدات او استضافة الشخصيات داخل الحرم الجامعي.


وركزت الطالبة حبيبة حسن فى الفرقة الأولى كلية التجارة جامعة القاهرة، على أهمية تعامل الأساتذة مع الطلاب الجدد وأن يتم تنظيم أيام ارشاد أكاديمى لهم لتعريفهم بأسلوب الدراسة الجديد والمناهج والمحاضرات.


وذكرت حبيبة أن المجتمع الجامعى جديد كلياً على الطلاب المستجدين مما يؤكد حاجتهم الشديد إلى الارشاد والتوجيه لسرعة إدماجهم فى هذا المجتمع.


أما فيروز يونس الطالبة فى الفرقة الخامسة بكلية الصيدلة جامعة الزقازيق، فطالبت بتنظيم ندوات ومؤتمرات علمية تمس المواد التى يدرسها الطالب بدلا من وضع التركيز الأكبر على الجوانب الترفيهية بحيث يكون هناك توازن ما بينهما كذلك الاهتمام بالجانب العملى فى الكلية فالمعامل غير مجهزة والأدوات المتاحة بها قديمة تكاد تكون منتهية الصلاحية وتتعطل فى أحيان كثيرة نظرا لكثرة عدد الطلاب. كما ترجو فيروز فصل ارتباط شراء الكتاب العملى بالكتاب النظرى، كذلك ضرورة اتاحة مشاركة فى الرأى واتخاذ القرارات ما بين الجامعة والطلاب بدءًا من وضع الجداول إلى اللوائح ومدى مناسبتها مع الطلاب وتنظيم ندوات تستمع فيها الجامعة لمقترحات الطلاب لتطوير العملية التعليمية.


أما زياد حسنى الطالب فى الفرقة الرابعة بكلية الآداب جامعة حلوان، قال إنه يجب الاهتمام بالجانب التثقيفى للطلاب حيث إنه لا يوجد ندوات ثقافية ولا رياضية الا القليل كذلك على الرغم من امتلاك الجامعة لمكتبة بها ثروات ضخمة من الكتب التى يحتاجها كل طالب فى حياته العلمية والدراسية ولكن الاقبال عليها غالباً ما يكون ضعيفاً بسبب عدم وجود أى أنشطة بداخلها ولم تقم الجامعة بأى محاولات ترغيبية لتشجيع للطلاب على الذهاب اليها.


كما طالب بزيادة المساحات الخضراء داخل الحرم الجامعى لأنها صغيرة مقارنة بمساحة الجامعة الضخمة وأضاف أن امكانيات الجامعة وانشاءاتها ضعيفة سواء فى تجهيز القاعات وأماكن المحاضرات وتوافر المعدات اللازمة فى معاملها.



الاخبار المرتبطة




تربية الديدان .. تجارة وشطارة تربية الديدان .. تجارة وشطارة الإثنين، 14 أكتوبر 2019 08:34 ص

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة