طاقم "إكسبيديشن 60" طاقم "إكسبيديشن 60"

فيديو| تفاصيل مهمة طاقم «المنصوري» بمحطة الفضاء الدولية

وائل نبيل الخميس، 03 أكتوبر 2019 - 06:45 م

عاد رائد فضاء ناسا نيك هيغ إلى الأرض، قادما من محطة الفضاء الدولية، إلى جانب قائد المحطة أليكسي أوفشينين من وكالة الفضاء الروسية روسكوزموس، ورائد الفضاء هزاع علي المنصوري من الإمارات العربية المتحدة.

 

وهبط الطاقم بسلام في كازاخستان في الساعة 6:59 صباحًا بتوقيت شرق الولايات المتحدة (4:59 مساءً بالتوقيت المحلي).

وكان لاهاي وأوفشينين و مع زميلته رائد الفضاء ناسا كريستينا كوخ ، قد وصلا إلى المحطة الفضائية في 14 مارس، بعد ست ساعات فقط لبدء مهمتهم التي استغرقت 203 أيام ، دارا خلالها حول الأرض 3،248 مرة ، والسفر 86.1 مليون ميل في لافضاء.

وبقيت "كوخ" على متن المختبر المداري في مهمة ممتدة، تتيح للباحثين فرصة ملاحظة آثار رحلة الفضاء الطويلة المدى على امرأة استعدادًا للبعثات البشرية إلى القمر والمريخ.

و بالنسبة إلى رائد الفضاء الإماراتي "المنصوري" ، فقد أقام بالمحطة الفضائية الدولية لمدة ثمانية أيام التي غطت 128 مدارًا من الأرض و 3.1 مليون ميل منذ إطلاقها في 25 سبتمبر مع رائد الفضاء ناسا جيسيكا مئير وأوليج سكريبوشكا من روسكوزموس، وقد صنع المنصوري التاريخ، لأنه أصبح أول شخص من الإمارات يطير في الفضاء.

و بعد الفحوصات الطبية بعد الهبوط ، ستعود لاهاي إلى هيوستن ، وسيعود أوفشينين والمنصوري إلى مدينة ستار سيتي في روسيا.

و ساهم طاقم "إكسبيديشن 60" في مئات التجارب في البيولوجيا ، والتكنولوجيا الحيوية ، والعلوم الفيزيائية وعلوم الأرض ، بما في ذلك التحقيقات في الأجهزة التي تحاكي بنية، ووظيفة الأعضاء البشرية ، والروبوتات المجانية ، وأداة لقياس توزيع الأرض لثاني أكسيد الكربون، وقد قام "لاهاي" بثلاث عمليات سير في الفضاء خلال مهمته، بلغ مجموعها 19 ساعة و 56 دقيقة.

وأجرى رائد الفضاء "أوفشينين" سيرًا واحدًا في الفضاء، استغرق 6 ساعات و 1 دقيقة خلال مهمته، فيما واصل "لاهاي" السير خلال شهر مارس الماضي، لإجراء التحديث الشامل لنظام الطاقة للمحطة باستخدام بطاريات ليثيوم أيون، وهي الأحدث والأقوى لقناة الطاقة في زوج واحد من المصفوفات الشمسية للمحطة.

وخلال سيرته الفضائية الثالثة ، نجح "أوفشينين"، ورائد الفضاء ناسا أندرو مورجان في تثبيت الثاني من محولي الإرساء الدوليين اللذين ستستخدمهما مركبة الفضاء بوينغ CST-100 Starliner ، و SpaceX Crew Dragon التجارية للاتصال بالمحطة الفضائية.

وقد استكمل "لاهاي" رحلته الثانية في الفضاء التي يبلغ مجموعها 203 يومًا ، بينما أمضى أوفشينين حتى الآن 375 يومًا في الفضاء، وذلك خلال ثلاث رحلات قام بها.



الاخبار المرتبطة




الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة