البنك الأهلي يستكمل دوره في دعم العملية التعليمية بمحافظات مصر البنك الأهلي يستكمل دوره في دعم العملية التعليمية بمحافظات مصر

البنك الأهلي يستكمل دوره في دعم العملية التعليمية بمحافظات مصر

شيماء مصطفى الخميس، 03 أكتوبر 2019 - 07:51 م

افتتح البنك الأهلي المصري، عددا من المدارس التي قام البنك بتطويرها ضمن مشروع قري البنك الأهلي المصري التي يقوم البنك بتطويرها بالتعاون مع مؤسسة مصر الخير، الذراع التنفيذي للمشروع وهو المشروع الذي يندرج ضمن مساهمات بنك أهل مصر في مختلف مجالات المسئولية المجتمعية.


ويأتي هذا الدعم في إطار استراتيجيات البنك الأهلي المصري بوصفه راعي التعليم في مصر ودعما للتوجهات الإستراتيجية للدولة متمثلة في وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني لدعم النظام التعليمي.

 

وافتتح البنك الأهلي المصري، ومؤسسة مصر الخير عدد من المدارس بمحافظات المنيا، المنوفية والإسماعيلية لخدمة ما يقرب من عدد 6879 طالب وتطوير 257 معلم.

 

وقام اللواء سعيد عباس محافظ المنوفية، بافتتاح 3 مدارس بقرية زاوية رازين بمركز ومدينة منوف بالتعاون مع البنك الأهلي المصري وبتنفيذ مؤسسه مصر الخير، بحضور نرمين شهاب الدين رئيس التسويق والاستدامة الإستراتيجية، ومحمود الريس رئيس منطقة فروع الوجه البحري بالبنك، ووكلاء وزارة التربية والتعليم والطب البيطري والتضامن الاجتماعي، وأمل مبدي رئيس قطاع تنمية الموارد بمصر الخير، وعدد من أعضاء مجلس النواب ولفيف من القيادات التنفيذية بالمحافظة وفريق عمل المسئولية المجتمعية بالبنك.

 

وتم توفير التجهيزات المدرسية لعدد 1559 طالب، وتقديم الدعم الفني والتأهيل وأنشطة بناء القدرات ورفع الكفاءة المهنية لعدد 100 معلم، وتطوير ورفع الكفاءة الإنشائية وبناء جناح تعليمي وتوفير التجهيزات المدرسية لمدرسة الاستقلال (1) الابتدائية، إضافة إلى التطوير ورفع الكفاءة الإنشائية وتوفير التجهيزات الطلابية والتكنولوجية لمدرسة زاوية رزين الإعدادية، وتطوير ورفع الكفاءة الإنشائية وبناء جناح تعليمي وتوفير التجهيزات المدرسية لمدرسة زاوية رزين الابتدائية.

 

ويأتي ذلك للمساهمة الفاعلة في تحسين الأداء التعليمي بتلك المدارس، إضافة إلى تطوير العديد من الجوانب التعليمية الأساسية يأتي على رأسها إنشاء العديد من المباني التعليمية لاستيعاب أعداد أكبر من الطلاب فضلا عن عمليات تطوير المباني المتاحة وتسيير الحركة التعليمية من خلال توفير أحدث الأجهزة والأدوات وكافة الوسائل التعليمية لخلق بيئة إيجابية تؤتي ثمارها الإيجابية على الأجيال القادمة.

 

وأشاد محافظ المنوفية، بالدور المجتمعي لمؤسسة مصر الخير والبنك الأهلي المصري بالتعاون مع المحافظة في تحقيق مطالب المواطنين، مؤكدا على أن الحوار والتواصل مع منظمات المجتمع المدني يؤدى إلى طرح أفكار جديدة والقضاء على أي أزمات وحل جميع القضايا المعلقة في كافة القطاعات والمجالات الخدمية بنطاق المحافظة.

 

وفي ذات الإطار افتتح البنك الأهلي المصري، عدد 3 مدارس بمحافظة المنيا تم تجهيزهم بكافة الاحتياجات التعليمية المدرسية لعدد 2612 طالب، وتقديم الدعم الفني والتأهيل وأنشطة بناء القدرات ورفع الكفاءة المهنية لعدد 112 معلم، حيث تنوعت الخدمات التعليمية في المدارس الثلاث ما بين بناء مدرسة دفش للتعليم الأساسي.

 

وتضم 22 فصل دراسي، وتطوير ورفع كفاءة وبناء جناح تعليمي بمدرسة مجمع اسطال الابتدائية، وتطوير ورفع كفاءة مدرسة المشير عبدالحكيم عامر الثانوية وذلك للمساهمة الفاعلة في تحسين الأداء التعليمي بتلك المدارس وذلك بحضور اللواء عبد الله قاسم محافظ المنوفية ونرمين شهاب الدين ومحمد لطفي مدير عام بمنطقة فروع الوجه القبلي .

 

وافتتح البنك الأهلي المصري، مدرستي الإمام مالك والمنايف بمحافظة الإسماعيلية بعد التطوير الذي يهدف لتحقيق الاستفادة الكاملة لعدد 1095 طالب وتطوير 45 معلم حيث تم رفع الكفاءة الإنشائية وإنشاء ملحق تعليمي جديد لمبنى مدرستي المنايف الغربية والإمام مالك، إضافة إلى التجهيزات المدرسية بكل مدرسة وتجهيز معمل الحاسب الآلي ومعمل العلوم والزى المدرسي لخدمة عدد (901) طالب، كما امتد التطوير ليشمل رفع الكفاءة المهنية لعدد (38) من أعضاء الهيئة التدريسية، حضر الافتتاح نرمين شهاب الدين ونائب محافظ الإسماعيلية ووكيل وزارة التعليم بالمحافظة.

 

وتعقيبا على تلك الانجازات أكد هشام عكاشة رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري، أن تطوير تلك المدارس يأتي ضمن توجهات واستراتيجيات البنك الأهلي المصري في دعم وتطوير العملية التعليمية التي بدأها البنك منذ فترة طويلة والتي تعد ضمن أنشطته في مختلف مجالات المسئولية المجتمعية حيث يعد أبرز البنوك المصرية إسهاما في تلك المجالات، والذي يأتي في إطار سعي الدولة إلى تنفيذ برامج تنموية من شأنها التخفيف عن كاهل المواطن، وهو ما استحوذ على اهتمام البنك في تقديم الدعم الفني للطلاب ورفع الكفاءة المهنية للمعلم والكفاءة الإنشائية للمدارس وإمدادها بكافة التجهيزات اللازمة بما يدعم رؤية مصر 2030 التي يعد التعليم الجيد أحد أهم أهدافها.

 

من جانبها صرحت نرمين شهاب الدين، رئيس التسويق والاستدامة الإستراتيجية بالبنك الأهلي المصري، أن البنك استطاع دعم وتطوير ثمان مدارس بالمحافظات الثلاث ما بين المرحلة الابتدائية والإعدادية بإجمالي 6879 طالب و257 معلم وذلك من أجل تحقيق الاستفادة القصوى من برامج التعليم المختلفة وذلك في إطار تنفيذ البروتوكول المشترك مع مؤسسة مصر الخير لتنفيذ أنشطة تنمية متكاملة وتساهم في تطوير القرى الفقيرة وهو ما يأتي ضمن مشروع البنك الأهلي المصري لتطوير القري الأكثر احتياجا بمختلف محافظات الجمهورية.

 

وأوضحت أمل المبدي، أن المؤسسة تقوم بتحسين البنية التحتية بالتعاون مع البنك الأهلي المصري وهيئة الأبنية التعليمية مشيرة الى أنه تم تطوير وصيانة مدرسة زاوية رازين الاعدادية المشتركة وكذا تنفيذ برامج تدريبية لبناء وتنمية قدرات جميع العاملين بمدارس القرية، مع توفير زي مدرسي وأدوات كتابية للطلاب بالقرية بالمجان، حيث ساهم البنك الأهلي المصري في تنمية وتأهيل المدارس المقررة عن طريق اتاحة الدعم المادي، والفني، واللوجستي بجانب تنفيذ مؤسسة مصر الخير الرائدة بقطاع التنمية المجتمعية.

البنك الأهلي
البنك الأهلي
البنك الأهلي
البنك الأهلي
البنك الأهلي
البنك الأهلي
البنك الأهلي


الاخبار المرتبطة




الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة