عمال التراحيل يدعمون الاستقرار عمال التراحيل يدعمون الاستقرار

الأرزقية يدعمون الاستقرار.. «الأيــدى الشــقيانة» تتحــدى المخربين

محمد نصر- عبد الجليل محمد- لمياء متولي- دعاء سامي الخميس، 03 أكتوبر 2019 - 11:20 م

يواجهون أزمة حقيقية فى البحث عن لقمة العيش.. أكثر الفئات التى عانت من تبعات عمليات الإصلاح الاقتصادى لكنهم صبروا وتحملوا من أجل وطنهم.. يستيقظون كل يوم تحدوهم آمال بسيطة تتمثل فى توفير احتياجاتهم اليومية هم وذووهم لكى يستطيعوا أن يواجهوا أمواج الحياة المتلاطمة.. رغم ظروفهم القاسية إلا أن دعمهم لاستقرار الدولة ليس له حدود.. هم على قلب رجل واحد"، للدفاع عن وطنهم وعن رئيسهم، لمواجهة أكاذيب الجماعة الإرهابية، التى تحاول نشر الفوضى، وإعادة الخراب للبلاد وإسقاط الدولة، رافضين متاجرة الجماعة الإرهابية بفقرهم وظروفهم الصعبة، ووجهوا لهم رسائل قوية تمثل صفعات مدوية للمخربين ودعاة الفوضى، ضاربين أروع الأمثلة فى الوعى والوطنية ومواجهة المخربين.. إنهم عمال اليومية والأرزقية وأصحاب الحرف والشقيانين، الذين أكدوا أنهم على استعداد أن يتصدوا بشكل كامل لكل من تسول له نفسه ويحاول زعزعة الاستقرار أو حتى النيل من أرض الوطن وشعبه العظيم.. "الأخبار" ترصد رسائل هذه الفئات التى يتاجر بها أنصار الجماعة الإرهابية بادعاءات غلاء الأسعار والفقر وغيره، وكانت رسائلهم صادمة مفادها "نصبر على الجوع والعطش ونتحمل كل شيء مقابل ألا يعود البلد إلى الفوضى مرة أخرى" رافعين شعار "لا نأكل ولا نشرب بس بلدنا يعيش".

لقراءة الملف كاملا طالع عدد صحيفة الأخبار الجمعة 4 أكتوبر ..



الاخبار المرتبطة




تربية الديدان .. تجارة وشطارة تربية الديدان .. تجارة وشطارة الإثنين، 14 أكتوبر 2019 08:34 ص

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة