زاهى حواس زاهى حواس

حكايات مصرية

قصة الملكة حتشبسوت: اكتشافات طريق الكباش

زاهي حواس الثلاثاء، 08 أكتوبر 2019 - 06:44 م

من أهم الاكتشافات التى تمت بطريق الكباش كانت اللوحة التى تعود إلى عهد الملك ست نخت من الأسرة الـ20. وهذه اللوحة تصور الكاهن باك-إن-خونسو وهو راكع يقدم الإلهة ماعت إلى آمون رع وموت. وتُؤرخ اللوحة بالعام الرابع من حكم الملك ست نخت، مؤسس الأسرة الـ20. ونعرف أنه حكم عامين فقط. وقد جاءت هذه اللوحة لتعيد كتابة تاريخ هذه الأسرة. وعثرنا أيضًا على منطقة صناعية فيها ورش لصناعة النبيذ ومساكن للعمال. واتضح لنا أن هناك فيضانًا ضخمًا حدث فى العصور القديمة وأدى إلى تهدم الطريق؛ وذلك لأننا عثرنا على العديد من التماثيل فى حالة سيئة جدًا بالإضافة إلى أن الطريق قد اُستخدم كمحجر فى العصور الوسطى.. وقد عُثر أيضًا على مقياس النيل خلال العمل فى الطريق بالإضافة إلى بئر للمياه. وعثرنا على طريق مرصوف يمتد من طريق «أبوالهول» القادم من معبد موت فى اتجاه الغرب، ويؤكد ربط طريق «أبوالهول» بنهر النيل. ويتفرع منه الطريق الرئيسى المتجه إلى معبد الأقصر. وقد عثر على مناظر تخص الملكين حور محب ورمسيس الثانى بالإضافة إلى الآلهة المختلفة من خلال أعمال الحفائر والترميم التى تمت فى عام 2005. ويعتبر أكبر مشروع معمارى وترميمى تم إلى الآن. وقد تم عمل حفائر بالموقع للكشف عن التماثيل الموجودة أسفل الرديم وإعادتها مرة أخرى إلى موقعها الأصلي. وبالطبع كان من أهم تحديات هذا المشروع هو إزالة كل التعديات الحديثة التى أُقيمت على الطريق، وبعد ذلك يتم إنارة الطريق كله ليعيد العظمة للموقع الفرعونى المهم.
أما بخصوص احتفالات معبد الأوبت والممثل على صالة الـ14 عمودًا الخاصة بالملك توت عنخ آمون، فنجد كل مظاهر الاحتفال ممثلة على جدران المعبد. ونعرف أيضًا أن هناك بقايا كنيسة موجودة داخل معبد الأقصر، بالإضافة إلى مسجد «أبو الحجاج». ويقوم سكان الأقصر كل عام بإقامة مولد «أبو الحجاج». وتُقام فيه احتفالات ضخمة وموسيقى وغناء. وقد جاءت زميلة كندية من جامعة بنسلفانيا. وقررت الحصول على درجة الدكتوراه فى موضوع ترابط الماضى بالحاضر عن طريق مقارنة احتفالات عيد الأوبت الذى كان يحدث منذ حوالى 3000 عام باحتفالات مولد «أبو الحجاج» الذى يحدث الآن. وجاءت إلى الأقصر وعاشت بها لمدة عام وسجلت بالكاميرا كل مظاهر الاحتفال القديمة، وقارنتها بمظاهر الاحتفال الحالية. ووجدت أنها مطابقة تمامًا.. وأعتقد أن الرئيس عبد الفتاح السيسى يتابع المشروعات العملاقة التى تحدث الآن فى الآثار، ومنها مشروع المتحف المصرى الكبير. وقد سعدت جدًا عندما أعلن الرئيس أن مشروع بناء المتحف يعتبر أهم مشروع ثقافى فى القرن الـ21، بالإضافة إلى مشروع هضبة الأهرام. وقد سعدت جدًا عندما عرفت أنه أعطى تعليمات كى يتم البدء فى الانتهاء من مشروع طريق الكباش كى يُفتح فى احتفالية عالمية يراها كل إنسان ليعرف العالم كله أن مصر الحضارة تهتم بآثارها التى هى ملك للعالم كله.



الاخبار المرتبطة




أردوغان.. تاريخ طويل من الإجرام أردوغان.. تاريخ طويل من الإجرام الإثنين، 14 أكتوبر 2019 06:13 م
شروط غير منطقية للتدريس شروط غير منطقية للتدريس الإثنين، 14 أكتوبر 2019 06:01 م
من المستفيد من الغزو التركى لسوريا من المستفيد من الغزو التركى لسوريا الإثنين، 14 أكتوبر 2019 05:59 م
نحن وتونس نحن وتونس الإثنين، 14 أكتوبر 2019 05:58 م
العودة لعصور الجاهلية.. بات قريبا! العودة لعصور الجاهلية.. بات قريبا! الإثنين، 14 أكتوبر 2019 05:52 م
كلهم إبراهيم الرفاعى كلهم إبراهيم الرفاعى الإثنين، 14 أكتوبر 2019 05:50 م
العاصمة الجديدة بوابة الأمل العاصمة الجديدة بوابة الأمل الإثنين، 14 أكتوبر 2019 05:47 م
الممر.. تعظيم سلام الممر.. تعظيم سلام الإثنين، 14 أكتوبر 2019 05:43 م
أخطر من الطابور الخامس أخطر من الطابور الخامس الإثنين، 14 أكتوبر 2019 05:42 م

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة