إبراهيم الإبراهيم، المنسق الإعلامي باسم مجلس سوريا الديمقراطية إبراهيم الإبراهيم، المنسق الإعلامي باسم مجلس سوريا الديمقراطية

مجلس سوريا الديمقراطي: 4 مليون مواطن معرضون للقتل بسبب العدوان التركي

رضا خليل الأربعاء، 09 أكتوبر 2019 - 10:16 م

استنكر إبراهيم الإبراهيم، المنسق الإعلامي باسم مجلس سوريا الديمقراطية، العدوان التركي على شمال شرق سوريا، معربًا عن أمله أن تكون صرخة الحق من القاهرة لوقف هذا العدوان، معقبًا:«كلنا ثقة في مصر، وننتظر أن تخرج الصرخة الحق منها».

 

وأضاف الإبراهيم، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "بالورقة والقلم"، تقديم الإعلامي نشأت الديهي، على فضائية "TEN"، اليوم الأربعاء، أن هناك 4 مليون مواطن سوري معرض للقتل والتشريد بسبب العدوان التركي على الأراضي السورية، وهذه أكبر مشكلة ستتعرض لها المنطقة؛ ولذا لا بد أن ينتبه العالم لهذه النقطة ويعمل على التصدي لهذا العدوان، مؤكدًا أن انتصار أردوغان في شمال شرق سوريا يعني تحوله للعراق والسعودية، ثم يتجهوا لمصر فيما بعد.

 

وتابع، أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، هو من صنع داعش ودعمها، ويوجه القصف للمدنيين ليزرع فيهم الخوف والرعب ليجبرهم على النزوح مثلما حدث في عفرين، وسيقوم أردوغان بذبح المسيحيين مثلما حدث في عفرين أيضًا بذبح المسيحيين والأرمن.

 



الاخبار المرتبطة




الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة