صورة أرشيفية صورة أرشيفية

السجن ١٠ سنوات لخاطف الطفلة «كريمة» واغتصابها في المقابر

بوابة أخبار اليوم الأحد، 13 أكتوبر 2019 - 11:55 ص

تجرد من مشاعره ولهث وراء غرائزه ليشبع رغبته الجنسية، استغل براءتها وطفولتها الرقيقة التي لم تعرف شيئا عن مصائب  الدنيا وما  تخفي لها، فيشاء القدر أن يري مصطفى بدري، ٣٥ سنة، قهوجي، الطفلة التي تبلغ من العمر ١٤ عاما، فهي لا تدرك معنى الحب والمشاعر فهي تلعب وتلهو مع الأطفال، ولكن المتهم ظل يلعب بعقلها ويحولها إلى فتاه كبيرة ويزرع بأذنها الكلام المعسول الزائف بأنه يحبها ويريد الزواج منها.

 

وقام بطلبها للزواج ولكن تم رفضه لصغر سن "كريمة" وظل ورائها حتى أنهي تفكيرها وأقام معها علاقة غير شرعية وقضى على عذريتها وطفولتها، وبعد الواقعة، خشيت الفتاة من إخبار أهلها بما حدث وظل يطلب منها تكرارا ولكنها رفضت، ولكن لم يشبع شهوته فبات يراقبها ليلا في كل الأماكن حتى تملك الشيطان من خطف الطفلة عنوة داخل المقابر، وبمعاونة اثنان أخرين وقام بتكميم فمها وطرحها أرضا وقام والإعتداء عليها، وعند اختفاء الطفلة قام الأهل بالبحث عنها، وإبلاغ الشرطة عن اختفائها حتى تمكنت المباحث من القبض على المتهم وتسليمه للعدالة، لتقضي محكمة جنايات القاهرة بالسجن ١٠ سنوات على المتهم لخطفه والتعدي على قاصر.

 

صدر القرار برئاسة المستشار محمد شريف طاهر وأعضائه المستشار فوزي السيد وفوزي السيد وهاتي ربيع ومحمد منير وأمانة سر يحي عبدالرشيد وعامر على.


الاخبار المرتبطة

 

 

 

 

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة