اجتماع وزيرة الصحة مع أطباء الأقصر اجتماع وزيرة الصحة مع أطباء الأقصر

وزيرة الصحة تكشف أسباب إدراج «الأقصر» في المرحلة الأولى للتأمين الصحي

حاتم حسني الأربعاء، 16 أكتوبر 2019 - 11:33 ص

اجتمعت وزيرة الصحة والسكان د.هالة زايد، مع محافظ الأقصر المستشار مصطفى ألهم، والفريق الطبي بمستشفى الأقصر الدولي وعدد من الفرق الطبية بمستشفيات ووحدات طب الأسرة بالمحافظة.

عقد الاجتماع في بقاعة مستشفى الأقصر الدولي، أمس الثلاثاء 15 أكتوبر، وذلك في إطار استعدادات وتجهيزات المحافظة لتطبيق التأمين الصحي الشامل الجديد.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة د.خالد مجاهد، أن الوزيرة استمعت لآراء ومقترحات الفرق الطبية بالمحافظة للنهوض بمنظومة الصحة، كما قامت باستعراض خطة الاستعداد لتطبيق التأمين الصحي الجديد بالمحافظة، مشيرة إلى أن زياراتها للمحافظة ستتوالى خلال الفترة القادمة حتى يتم التطبيق الفعلي للمنظومة.

وأضاف «مجاهد» أن وزيرة الصحة والسكان أشارت إلى أن محافظة الأقصر لم تكن ضمن المرحلة الأولى لتطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل، ولكن تم إدراجها بناء على حرص القيادة السياسية واهتمامها بمحافظات الصعيد، وأهالي الصعيد لتوفير خدمة طبية ذات جودة عالية.

وأضاف أن وزيرة الصحة أشارت إلى أن التأمين الصحي الشامل بدأ بحزمة من المبادرات الرئاسية وفقاً للتوجيهات الرئاسية في هذا الشأن، ومنها مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي للقضاء على فيروس سي والكشف عن الأمراض غير السارية "100 مليون صحة"، والتي حققت نجاحاً منقطع النظير، حيث قام مدير منظمة الصحة العالمية بمنح مصر شهادة دولية تشير إلى أن هذه الحملة هي الأكبر في تاريخ البشرية لمسح وعلاج المواطنين.

وقال إن وزيرة الصحة أشادت بالأطباء والفرق الطبية التي قامت بتنفيذ تلك المبادرات الرئاسية والتي كان أغلبها من الشباب الوطني الطموح والذي أذهل العالم بما حققه من نتائج غير مسبوقة، مؤكدة ثقتها في كافة الفرق الطبية لتنفيذ مشروع التأمين الصحي الجديد، وفقا لأعلي معايير الجودة المطلوبة، وبما يحقق رضاء المواطن عن الخدمة الطبية المقدمة له، لأنهم شريك أساسي في نجاح المنظومة.

وتابع أن وزيرة الصحة، استعرضت خطة أداء الخدمة الصحية، ودورة المواطن داخل المنظومة الجديدة، بما يعطي المريض خدمة طبية مميزة، بالإضافة إلى المميزات التي ستمنحها المنظومة الجديدة للفريق الطبي من حيث الأجور والحوافز العادلة، والمنح والدورات التدريبية سواء داخل مصر أو خارجها،  في إنجلترا وأمريكا وفي أفضل الجامعات العالمية، بما يعطي للأطباء والفريق الطبي فرصاً أكبر للتدريب والتعليم الطبي المهني المستمر.

وقال مجاهد إن وزيرة الصحة كشفت أن جميع الأطباء الخريجين سيلتحقون بالزمالة المصرية بنسبة 100%، مؤكدة أن وزارة الصحة ستتحمل كافة المصروفات الدراسية خلال فترة التحاقهم بالزمالة، حرصاً من الوزارة على عدم تحمل الأطباء أي أعباء مالية خلال فترة دراستهم.

ووجه محافظ الأقصر الشكر لوزيرة الصحة والسكان على مجهوداتها في الاستعدادات لتطبيق التأمين الصحي الجديد بالمحافظة، مشيداً بعملها الدؤوب للارتقاء بصحة المواطنين، مؤكداً على تقديم كافة سبل الدعم لتطبيق المنظومة بالشكل الأمثل بما يخدم المريض ويعطيه الفرصة في الحصول على أفضل خدمة طبية.

ومن جانبهم أشاد الأطباء والفريق الطبي بما تبذله الوزيرة للارتقاء بمنظومة التدريب الطبي وتطوير المنظومة الصحية بشكل عام، ووجهوا عدداً من الاستفسارات والتساؤلات للوزيرة بشأن المنظومة الجديدة، حيث رحبت وأجابت على كافة الاستفسارات.

يذكر أن محافظة الأقصر ضمن محافظات المرحلة الأولى الخمس مع الإسماعيلية، والسويس، والأقصر، وأسوان، وجنوب سيناء والتي بدأ تسجيل المواطنين بها منذ الأول من شهر أكتوبر الجاري، تمهيداً لتطبيق التأمين الصحي الشامل الجديد.
 


الاخبار المرتبطة

 

 

 

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة