دراسة :التدخين السلبي قد يضر عيون الأطفال دراسة :التدخين السلبي قد يضر عيون الأطفال

دراسة: التدخين السلبي قد يضر عيون الأطفال

أ ش أ الثلاثاء، 22 أكتوبر 2019 - 07:13 ص

أشارت دراسة حديثة إلى أن التدخين حول الأطفال قد يضر بنظرهم لأن عيونهم لا تزال تتطور.


ووفقا "لجمعية السرطان الأمريكية "، يرتبط التدخين السلبي ، منذ فترة طويلة ، بزيادة مخاطر الإصابة بالسرطان والسكتة الدماغية لدى البالغين ، والربو ، والتهابات الرئة ومتلازمة موت الرضع المفاجئ (SIDS) عند الأطفال، يضاف إلى ذلك خطر حدوث تغييرات في العين قد تسبب مشاكل في الرؤية عند الأطفال.


وعلى وجه التحديد، وجد الباحثون في هونج كونج أن الأطفال الذين تعرضوا للدخان السلبي أصيبوا بمرض المشيمية الرقيقة، وهي طبقة من الأنسجة تحتوي على أوعية دموية صغيرة تغذي العين.


وقال الدكتور جيسون يام، أستاذ مشارك في علوم العيون وعلوم البصريات في جامعة هونغ كونغ الصينية: "تشير نتائجنا إلى تأثير ضار محتمل للتدخين غير المباشر على صحة الأطفال وتطورهم".


وبالنسبة للدراسة الحالية، قام يام والمعاونون له بقياس سمك المشيمية في 1400 طفل، تتراوح أعمارهم بين 6 إلى 8 سنوات، تعرض بعضهم للدخان السلبي، وجدوا أن الأطفال المعرضين للتدخين السلبي لديهم مشيم أرق من الآخرين.


وقال الباحثون إن درجة التخفيف مرتبطة مباشرة بكمية الدخان التي يتعرض لها الأطفال، كما وجدوا أن التعرض للتدخين من سيجارة واحدة في اليوم يرتبط بما يقرب من نصف ميكرون من التخفيف (ميكرون هو مليون من المتر) وأن الآباء والأمهات الذين يدخنون يعانون من أرق.

 

 


الاخبار المرتبطة

 

 

 

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة