"طارق عادل" سفير مصر في لندن "طارق عادل" سفير مصر في لندن

بعد قرار رفع الحظر| «الإندبندنت» البريطانية تُجري لقاءًا مع السفير المصري

وردة الحسيني الأربعاء، 23 أكتوبر 2019 - 01:39 م

أجرى محرر شئون السفر بصحيفة "الإندبندنت"، البريطانية  "سيمون كالدر" مقابلة مصورة مع  "طارق عادل" سفير مصر في لندن .

 

واستهل السفير  طارق عادل هذا اللقاء بالترحيب بقرار الحكومة البريطانية برفع الحظر على الرحلات الجوية إلى شرم الشيخ، مؤكداً عمل الجانب المصري على استئناف الرحلات منذ فرض الحظر في عام 2015.

 

 وقال:"لقد استغرق الأمر وقتًا طويلاً للغاية، والكثير من المفاوضات، والجهد، ويسعدنا أن نرى أن الاستئناف قد تقرر، وأنه يمكن للسياح البريطانيين السفر مباشرة من المملكة المتحدة إلى شرم الشيخ.


وردًا على سؤال "سيمون كالدر": "بالطبع، هناك عشرات الآلاف من المسافرين البريطانيين الذين يسافرون إلى شرم الشيخ بطرق غير مباشرة، ما هو شعورك بعد استئناف الرحلات المباشرة، إلا أنه من الواضح أن الأمر قد يستغرق بعض الوقت لشركات الطيران وشركات السفر لتنظيم مواعيدها؟".


وأجاب عادل  قائلاً: "نعم، يجد السياح البريطانيون طريقهم إلى شرم الشيخ وهم يذهبون إلى هناك بالآلاف، فضلاً عن كونها وجهة مفضلة للسياح البريطانيين، إلا أنه ولسوء الحظ ، خلال السنوات الخمس الماضية، كانوا يسافرون إلى شرم الشيخ عبر ميونيخ والقاهرة وحتى عبر الغردقة التي تبعد بضعة كيلومترات فقط عن شرم الشيخ، ولم يستطيعوا الذهاب إلى هناك مباشرة، وقد تسبب قرار الحظر في تصعيب الأمور على السياح البريطانيين للتوجه مباشرة إلى شرم الشيخ فضلاً عن تكلفتها الباهظة، يُسعدنا الآن أن الفرصة باتت سانحة لهم للسفر مباشرة إلى شرم الشيخ".


وقال "كالدر" ما موعد استئناف الرحلات مجدداً إلى شرم الشيخ، خاصة مع بدء الموسم الشتوي لشركات الطيران التي من جانبها أتمت حجوزاتها بالكامل، فضلاً عن انهيار لشركة "توماس كوك"، لذلك من الصعب تحديد موعد استئناف الرحلات المباشرة.


وقال السفير "طارق عادل": "يبدأ فعلياً سريان قرار رفع الحظر عن الرحلات الجوية المباشرة إلى شرم الشيخ بدءً من اليوم، وسيكون الأمر متروكاً لمنظمي الرحلات السياحية لمناقشة وإجراء الترتيبات اللازمة لوضع برنامجهم السياحي حتى يتمكنوا من نقل السياح البريطانيين إلى شرم الشيخ مباشرة، لذا فجوابي ببساطة هو أن المنتجع متوفر الآن وجاهز لاستقبال السياح والأمر متروك لمنظمي الرحلات السياحية لبدء الرحلات المباشرة إلى المنتجع.  


وقال"كالدر" ما إذا كان السفير المصري يعتقد أن شركة مصر للطيران أو شركات الطيران الأخرى قد تبدأ خدماتها مباشرة من المملكة المتحدة إلى شرم الشيخ؟، فقال السفير: "تعم أعتقد أن شركات الطيران ستكون قادرة على الطيران مباشرة من أي مطار بالمملكة المتحدة إلى شرم الشيخ". 


وتسائل "كالدر" ما إذا كانت طبيعة السياحة في شرم الشيخ قد تغيرت في السنوات الأربع الماضية، فمع استقبال المنتجع للعديد من السياح الإيطاليين والبولنديين والأوكرانيين، هل سيكون هناك مجال للسياح البريطانيين؟، ورد  السفير "طارق عادل"، قائلا إن السائحين البريطانيين مرحب بهم في مصر بشكل عام، وبشكل خاص في شرم الشيخ، باعتبارها الوجهة المفضلة للسياح البريطانيين"، مضيفاً: "بالطبع لدينا مساحة للسياح البريطانيين للزيارة إلى جانب الإيطاليين والأسبان والألمان". 


وبسؤال السفير عن تداعيات قرار حظر الرحلات المباشرة إلى شرم الشيخ على مصر، وهل كان ضاراً جداً؟، قال: "بالطبع كان تأثيره مدمراً، فأنا شخصياً أعرف الكثير من الشركات في شرم الشيخ التي أُغلقت، أمل الآن أن تتاح لهم الفرصة للعودة للعمل مجدداً، توجد الكثير من المرافق في شرم الشيخ، والعديد من الفنادق المختلفة، كل شيء متاح هناك، فضلاً عن المقاهي والمطاعم وأماكن الزيارة، ناهيك عن الغوص والغطس في هذه المنطقة المعروفة جيداً للغواصين، نأمل في استفادة البريطانيين من كل هذا. 


واختتم "كالدر" المقابلة بسؤال السفير ماذا يمكنه أن يقول للسياح البريطانيين للترحيب بهم وما إذا كانوا سيشعرون بالأمان؟،  فقال "طارق عادل"، "بالطبع سيتم الترحيب بهم وهم آمنون جداً".
 


الاخبار المرتبطة

 

 

 

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة