15 شركة مصرية متخصصة في الخضار والفاكهة تشارك بـ«فروت اتراكشن مدريد» 15 شركة مصرية متخصصة في الخضار والفاكهة تشارك بـ«فروت اتراكشن مدريد»

15 شركة مصرية متخصصة في الخضار والفاكهة تشارك بـ«فروت اتراكشن مدريد»

شيماء بكر الثلاثاء، 29 أكتوبر 2019 - 06:33 م

شاركت 15 شركة مصرية متخصصة في مجال الخضار والفاكهة بمعرض "فروت اتراكشن"، والذي أقيم في العاصمة الإسبانية مدريد بمركز المعارض "إيفيما"، بالإضافة إلى شركة مصرية متخصصة في الآلات الزراعية، وذلك برعاية المجلس التصديري للحاصلات الزراعية، والمكتب التجاري المصري بمدريد، الذي يقدم كافة التسهيلات والتعاون بين الوفد المصري المشارك ومركز المعارض بمدريد.

وأكدت الشركات المصرية المشاركة، أن المعرض هو نقطة التقاء تجارية في جميع أنحاء العالم لمجتمع الفواكه والخضروات المحترفين، حيث جمع "فروت اتراكشن" هذا العام 1800 شركة كعرض مباشر، و90 ألف متخصص من 130 دولة حول العالم لـ24 قطاعًا مختلفًا مرتبطًا بقطاع المنتجات الزراعية ومنها الصناعات الغذائية، والحاصلات الزراعية، ومنتجات الأسماك، ومدخلات الإنتاج، وتكنولوجيا التصنيع الغذائي والتعبئة والتغليف، والذي يأتي تحت شعار "حيث تجتمع المنتجات الطازجة".

وقال محمود حنفي، مدير إدارة المعارض بالمجلس التصديري، إن التسويق والابتكار والجودة والمعرفة هي أساس هذه النسخة الجديدة من المعرض، والذي حجز فيه الجناح المصري مساحه 192 مترًا مقارنة بالعام الماضي على مساحه 124 مترًا، وذلك بعد النجاح الذي يحققه المعرض عامًا بعد عام، متوقعًا نجاح الحاصلات الزراعية المصرية المشاركة وتسويقها بشكل يفسح المجال لزيادة الصادرات المصرية لأوروبا.

وأكد شريف البلتاجي رئيس المجلس التصديري السابق، ومسؤول إحدى الشركات المشاركة بالجناح المصري، أن إسبانيا أصبحت ثاني أكبر مركز وملتقى لدول أوروبا بعد ألمانيا لمصدري ومستوردي الخضروات والفاكهة، مشيرًا إلى أن معرض مدريد بات محط أنظار العالم فبعد إنشائه منذ 5 سنوات بصالة عرض واحدة، أصبح على مساحه 12 صالة، ويشارك فيه أكثر من 80 دولة، كما يوفر المعرض للأسواق الدولية أداة التسويق الأكثر اكتمالا وفاعلية لقطاع الفاكهة والخضروات.

وقال أحمد توفيق المدير التجاري لـ"دالتكس" أكبر مصدري البطاطس في الشرق الأوسط، إن المشاركة في "فروت اتركشن" مدريد أصبحت لازمة لمصدري الخضروات والفاكهة التي تضع نصب أعينها زيادة حصتها داخل الاتحاد الأوروبي، مضيفًا أن توقيت المعرض أضاف له الأهمية لإبرام الاتفاقيات على الموسم الحالي على عكس معرض برلين الذي يتم فيه عقد الاتفاقيات على موسم ما بعد السنة القادمة.

وأكد خالد البنا نائب رئيس "أجرين" المصدر الأول في العالم للموالح، أن المعرض في إسبانيا يكتسب أهمية لصناع القرار في قطاع الرزاعة، وذلك بعد نجاحه في الالتقاء بشركات كبرى حول العالم منها الصين وشرق آسيا وأوكرانيا وفنلندا وهولندا والسعودية وإمارة دبي وماليزيا، وهو ما يشير إلى أهمية المشاركة للاطلاع على مستجدات السوق، خاصة وأن توقيت المعرض هام للقطاع المصري كشركات مصدرة قبل بدأ موسم الموالح المقرر له خلال الأسبوعين القادمين. 

يذكر أن مصر تمكنت من إثبات تواجدها كدوله زراعية من الطراز الأول على المستوى العالمي، وذلك بعد أن احتلت المرتبة الأولى عالميا في تصدير برتقال المائدة، متفوقه بهذا على منافستها إسبانيا. 

وبحسب تقرير مكتب التمثيل التجاري المصري بمدريد، فقد ارتفع حجم الصادرات المصرية إلى السوق الإسبانية، خلال هذه الفترة، ما أدى إلى ارتفاع ترتيب إسبانيا بين أهم الدول في الاتحاد الأوروبي المستقبلة للصادرات المصرية، لتحتل إسبانيا المركز الثالث بعد كل من إيطاليا والمملكة المتحدة، وتسبق كل من فرنسا وألمانيا.
 


الاخبار المرتبطة

 

 

 

 

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة