وكيل وزارة الصحة بمحافظة المنوفية د. نصيف الحفناوي وكيل وزارة الصحة بمحافظة المنوفية د. نصيف الحفناوي

وكيل «صحة المنوفية»: أقارب برلماني اعتدوا على أطباء مستشفى قويسنا.. ورفضنا التنازل

محمد الشامي الخميس، 31 أكتوبر 2019 - 06:09 م

فجر د. نصيف الحفناوي وكيل وزارة الصحة بمحافظة المنوفية، مفاجأة بشأن واقعة تعدي عدد من الأهالي على الأطباء بقسم الاستقبال بمستشفى قويسنا العام، كاشفا عن هوية الجناة الذين تربطهم صلة قرابة وثيقة بأحد نواب البرلمان.

ولفت وكيل وزارة الصحة بمحافظة المنوفية، إلى انه أصر على تحرير محضر رسمي بالواقعة وإحالتها برمتها للتحقيق على نطاق واسع حفاظا على حق الأطباء والمستشفى كمنشأة عامة، مشيرا إلى انه رفض كافة محاولات الوساطة لإنهاء التحقيقات، قائلا: "لن أفرط في حق أبنائي من الأطباء أو في حماية المنشآت الصحية التي تؤل مسؤوليتها وتبعيتها لمديرية الشؤون الصحية".

وتابع وكيل وزارة الصحة بمحافظة المنوفية - في تصريحات خاصة لـ"بوابة أخبار اليوم"- أن واقعة التعدي على الأطباء بقسم الاستقبال بمستشفى قويسنا العام تحظى باهتمام واسع من وزيرة الصحة د.هالة زايد، والتي تتابع الواقعة بتفاصيلها وما يتم فيها من تحقيقات خاصة وأن وزارة الصحة قد استحدثت إدارة معنية بمثل هذه الوقائع والنظر فيها فضلا عن وجود قانون معني بمثل هذه الوقائع ويمنع ويجرم كل من تسول له نفسه التعدي على المنشآت الطبية العامة.  

وقال د.الحفناوي: "قمت فور إخطاري بالواقعة برفعها عبر إخطار للوزارة حسب التعليمات الواردة إلينا بعدم الصمت حيال هذه المآسي التي تهدد حياة الأطباء وسلامة المنشآت والأجهزة الطبية".

وكشف وكيل وزارة الصحة لـ"بوابة أخبار اليوم" أن الواقعة تمت في تمام الساعة الثانية من فجر اليوم الخميس، حيث توجه عدد من الأهالي بصحبتهم أحد المرضى وكان في شبه غيبوبة ما جعل هذا التعدي غير مبرر على الإطلاق خاصة وانه تم استقباله ووضعه تحت الملاحظة بالمستشفى وتم نقله عقب ذلك لمستشفى شنتنا الحجر حيث تم وضعه تحت الملاحظة الطبية.
 
 

 

 

 

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة


الرجوع الى أعلى الصفحة