الورد اللي فتح في «المحليات».. شباب هزوا دواوين المحافظات الورد اللي فتح في «المحليات».. شباب هزوا دواوين المحافظات

الورد اللي فتح في «المحليات».. شباب يديرون دواوين المحافظات

محمود كساب الخميس، 31 أكتوبر 2019 - 08:37 م

فتحت المحليات أبوابها للشباب لأول مرة، من أجل تغير المفهوم الدارج، لدى الجميع أنها تقصر على كبار السن فقط، ولكن مع حماس الشباب وفكرهم الجديد تغير ذلك المنظور.. «بوابة أخبار اليوم» توصلت مع جميع الشباب الذين تقلدوا مناصب بالمحافظات سواء كانوا نواب أو معاونين في الفترة الأخيرة، ليعرضوا تجربتهم وأفكارهم.

 

البداية كانت من وجه بحري الذي استحوذ على نصيب كبير من الشباب الذين شغلوا مناصب قيادة بالمحليات، قالت نائب محافظ البحيرة، د.نهال بلبع، إنها بجانب مسئوليتها في المتابعة اليومية، كنائب محافظ، مسئولة عن العديد من الملفات، مؤكدة أنها مسئولة عن ملفات الصحة، ومتابعة جميع المبادرات الخاصة بها، والثقافة والمرآة، والتعليم، وذوي الإعاقة.


وأضافت نائب محافظ البحيرة، أنها تتابع أيضا ملف محو الأمية، في المحافظة، وكل ما يخص الأمومة والطفول، مؤكدة أنها أيضا مسئولة عن ملف التضامن والذي يشمل على فرق الإيواء والتدخل السريع، والاهتمام بدار المسنين بالمحافظة، وكبار السن، بالإضافة إلى مبادرة حياة كريمة، مضيفها أن محافظة البحيرة سيتم تطوير 7 قرى بالمحافظة من ضمن المبادرة، حيث تنقسم المبادرة إلى بعدين أحدهما إنساني والثاني تنموي.


وِأشارت "بلبع" أن البعد الإنساني يشمل الملبس والمسكن، وفرص العمل أم التنموي هو وصلات المياه والشرب وكل ما يتعلق بالمرافق والبنية والتحتية، مضيفة أن تحديد القرى الأكثر احتياجا يتم عن طريق مسح ميداني من خلال فريق يتكون، لتحديد القرى.


ومن داخل محافظة البحيرة قال أحمد عاشور معاون محافظ البحيرة والمسئول عن ملف الاستثمار داخل المحافظة، إن البحيرة من أكبر المحافظات التي لديها خريطة استثمارية متكاملة.


وأضاف عاشور  أن محافظة البحيرة بها أكبر منطقتين صناعتين بالجمهورية، في وادي النطرون وحوش عيسى، حيث يوجد 320 مصنعا بوادي النطرون منهم القائم ومنهم تحت الإنشاء، مشيرا إلى أن يوجد أيضا منطقة رشيد وإيكو من أكبر المناطق الاستثمارية، المرتبطة بالصناعة السمكية.



بينما قالت جورجينا جورج منسقة ملف مسار العائلة المقدسة بمحافظة البحيرة، والحاصلة على المركز الأول بدورة إعداد قادة المستقبل بمركز سقارة التابع لوزارة التنمية المحلية، إنها تولت مسئولية هذا الملف في الفترة الأخيرة، مؤكدا أنها من الملفات القومية التي تعمل المحافظة عليها في الفترة الأخيرة.

 


وأضافت "جورج" أن المحافظة بدأت برصف الطريق المؤدي لدير الأنبا بيشوي، وطريق المؤدي إلى بيت الوادي، والبرموس، كما تم الاهتمام بالإنارة وتشغيل أجزاء كبيرة منها، كما تم وضع اللوحات الإرشادية المخصصة، مشيرا إلى أنها تم الاهتمام وتطوير ساحات أديرة ،ووجود المظلات الشمسية.


وأكد جورجينا جورج أن في الفترة الأخيرة تم الاهتمام  بالشباب في المحليات وذلك بناء على توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، كما أن وزارة التنمية المحلية تعقد دائما دورات لتدريب الشباب، مضيفة أن محافظ البحيرة يعمل على دعم الشباب بالمحافظة.


وأشارت منسقة ملف مسار العائلة المقدسة بمحافظة البحيرة إلى وجود خطة، لتطوير المسار بالمحافظة يتم تنفذها بالتعاون مع وزارة السياحة،  مضيفة أن المحافظة تعمل على توفير جميع الأموال تنفيذ تلك الخطة، لإنهاء كافة التطورات.

 

ومن محافظة البحيرة لمحافظة بور سعيد أول محافظة تطبق التحول الرقمي، قال محمد هاني نائب محافظة بور سعيد إنها مسئولا عن ملفات التأمين الصحي بالمحافظة، والتحول الرقمي، وملف الشباب والنظافة بالإضافة إلى ملفات المتابعة اليومية.


وأشار هاني إلى أنها تخرج من كلية الطب جامعة عين شمس ويتعامل مع مشاكل المحليات من خلال معرفة المشكلة الحقيقة وعلاجها من جذورها مثلها مثل المرض.


وأضاف نائب محافظ بور سعيد أن على رغم من مجالها العلمي وتحميله مسئولية ملف المحليات بالمحافظة إلا أن كان لا يخشى من هذا المنصب ولكن كان يخشى مسئولية حلف اليمين ولكن تغلب على ذلك من خلال دراسته لفنون الإدارة التي ساعدتها في فهم الملف.


وعن فكرة دعم المحليات بشباب أكد محمد هاني أن تلك الفكرة عبقرية للغاية حيث أن المحليات شهدت تقلص كبيرة في الفترة الأخيرة، وعدم الاهتمام بها، أدى إلى عواقب كبيرة، ولكن مع تمكين الشباب وجرأته  في اتخاذ القرار مشيرا إلى أن معظم مديرين محافظة بور سعيد لا يتجاوز عمرهم عن 40 عام.


وتحدث هاني عن فرق الأجيال بينه وبين محافظ بور سعيد اللواء عادل الغضبان حيث أكد أن المحافظ بلغه منذ اليوم الأول لتولي المسئولية أنها يدعمه للغاية في جميع القرارات التي يتخذها.


ومن بور سعيد لعروسة البحر المتوسط حيث أكد نائب محافظ الإسكندرية أحمد جمال،أنه يقوم بجميع أعمال المحافظ، مضيفا أنه مسئول عن تدريب الموظفين بالمحافظة وأحيائها، من خلال مبادرة «مسئول حكومي محترف» بالتعاون مع وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، وأكاديمية الشباب.


وأشار نائب محافظ الإسكندرية، إلى أن المحافظة لم تكن على خريطة تلك المبادرة ولكن استطاع أن يضعها ضمن خطة وزارة التخطيط لتنفيذ.


وقال إنه يعمل على ملفات الزيارات لمحافظة سواء كانت داخلية أو خارجية، بالإضافة إلى ملف العلاقات الدولية، حيث أن الإسكندرية تعقد علاقات توأمة بالعديد مع مدن كثيرة أوربية، مثل إيطاليا وقبرص.


وحازت محافظة الإسكندرية على أكبر عدد من شباب يشغلون منصب معاونين المحافظ، حيث يشغل  5  شباب معاون لمحافظ، فأكد محمد شعبان معاون محافظ الإسكندرية، أنه تولى مسئولية العديد من الملفات مثل ملف العلاقات الخارجية، ثم ملف التعليم، ثم ملف التراث، مشيرا إلى أنه تولى ملف خدمة المواطنين، ثم أصبحت مديرًا لمكتب المحافظ د.عبد العزيز قنصوة.

 

ومن جانب أخر قال محمد مسعد، معاون محافظ الإسكندرية، إنه مسئولا عن العديد من الملفات داخل المحافظة، فعلى سبيل المثال ملف وحدة التدخل السريع وإزالة المباني المخالفة بالمهد في المحافظة، وملف الأزمات والكوارث.


وأضاف أن الشباب نجح في ملف المحليات والعديد من الملفات الذين حصلوا عليه، بينما أكد أحمد صبري، معاون محافظ الإسكندرية، انه مسئولا عن ملف العربات المتنقل الذي صدر قانون يشأنها رقم 92 لسنة 2018.


وأضاف صبري في تصريحات خاصة لـ«بوابة أخبار اليوم» انه مسئولا عن ملف الصحة بالإسكندرية، مؤكدا أن محافظ الإسكندرية د. عبد العزيز قنصوة عندما تولى المنصب وجه بتكوين مجلس صحي يضم فيها القيادات الصحية على مستوى المحافظة.


وأكد معاون الإسكندرية، أنه يقوم بإعداد خطة طويلة وقصيرة المدى، من اجل النهوض بمستوى الصحة بالمحافظة، كما أنها منسق عن المبادرات الصحية التي تجرى في المحافظة.

 

ينما قالت المهندسة آية جمال معاون محافظ الإسكندرية والمسئولة عن ملف التعليم داخل المحافظة، منذ عام تقريبا، مضيفا أنها قامت بتنفيذ مبادرة المحافظ بتطوير وتحسين العملية التعليمية في 30 مدرسة على مستوى المحافظة.


وأشارت "جمال" إلى أن تلك المبادرة لم تقصر فقط على تطوير التعليم فقط بل تدريب المعلمين وفصول محو الأمية لأولياء أمور الطلاب، ورحلات تنظيمية للطلاب، مخيف صيفي للطلاب.

 


بينما أكدت د.أسماء حسن معاون محافظ  الإسكندرية والمسئولة عن ملف الثقافة والسياحة داخل المحافظة، أنها تعمل على دعم المقومات التي تجعل الإسكندرية مدينة سياحية عالمية.


وأضافت حسن دعم الموارد التي تعمل على تنشيط السياحة، كما يتم إعداد برنامج خاص لجعل الإسكندرية على خريطة السياحية لأكثر من يوم لجذب السياح.

 


ومن الوجه البحري لمحافظة السلام جنوب سيناء، فقال د. جبريل فتيح، معاون محافظ جنوب سيناء للشباب، إنه مسئولا عن ملفات الشباب، واكتشاف الموهوبين، وحملات التوعية، وتطوير مراكز الشباب.


وأضاف فتيح أنه مسئولا عن تطوير المؤتمرات الشبابية التي يتم عقدها في محافظة جنوب سيناء، مشيرا إلى أنه تم عمل طفرة في مراكز الشباب ، والوديان أيضا بملاعب كرة قدم مطابقة للمواصفات، كما انه مسئولا عن ملف  التعليم وتذليل العقبات أمام الشباب الراغب في استكمال تعليمه وتشجيعهم على استكمال دراستهم الجامعية كون التعليم هو البنية الأساسية لبناء الإنسان وتنمية المجتمع .


وفي محافظات الصعيد قال عمرو عبد العال نائب محافظ أسيوط، إنه فور تولي المنصب الجديد تم تكليفه بملف الميكنة، وتطوير المراكز التكنولوجية بالمحافظة، وتطوير  البيانات وسهولة استرجعها بمركز المعلومات المحافظة.


وأضاف عبد العال أنه كان مسئولا عن مسابقة تصميم النصب التذكري للشهداء في المحافظة، والتي من المفترض أن تنفذ خلال الفترة القادمة، بالإضافة إلى مشاركته في الخطة الاستثمارية للمحافظة، وملف الطاقة الشمسية وإنشاء محطات جديدة تخدم المحافظة.


بينما أكد محمد جبر معاون أنه عضو الإدارة المركزية بالمحافظة، و ومسئولا عن متابعة إنجازات المراكز والمدن بالمحافظة، كما أنه كان مسئول عن ملف النظافة وتجميل المحافظة.


وأشار جبر في تصريحات خاصة لـ«بوابة أخبار اليوم» أن من أهم العقبات التي تغلب عليها هي عقبة المصروفات التي كانت أعلى من الإيرادات بالمحافظة، كما وجود الإداريين أكثر من العمال.
 


الاخبار المرتبطة

 

 

 

 

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة