معرض كنوز توت عنخ آمون معرض كنوز توت عنخ آمون

كرسي عرش «توت» فى جناح مصر ببورصة لندن السياحية

بوابة أخبار اليوم الجمعة، 01 نوفمبر 2019 - 09:28 م

تشارك مصر هذا العام فى بورصة لندن السياحية « WTM» المقررة خلال الفترة من 4 إلى 6 نوفمبر الجاري، وتعد ثانى أكبر بورصة عالمية للتسويق السياحى العالمى بعد بورصة برلين، والتى يحضرها حوالى 5 آلاف عارض من أكثر من 180 دولة حول العالم.

مشاركة مصر هذا العام لها طابع خاص، حيث تشارك مصر هذا العام فى الدورة الـ 40 بالتزامن مع معرض توت عنخ آمون المقام فى لندن، وأيضا بعد أسابيع قليلة من رفع السلطات البريطانية حظر الطيران لشرم الشيخ بعد توقف دام لأكثر من 4 سنوات.

وزارة السياحة عملت على إعادة ترتيب شكل الجناح المصرى هذا العام ليكون مختلفا عن السابق وتكون مشاركة متميزة، وذلك من خلال وضع نسخة من كرسى العرش الخاص بالملك توت عنخ آمون ومتحف صغير يحتوى على قلادات الملك عند مدخل الجناح ليكون فى استقبال الزائرين ليمنحهم فرصة التقاط الصور التذكارية قبل الدخول الى الجناح.

وصممت وزارة السياحة الجناح المصرى ليكون على شكل معبد فرعونى قديم مطلى باللون الأبيض على مساحة 630 متراً مربعاً ودور علوى بمساحة 84 متراً مربعاً بمشاركة نحو أكثر من 56 فندقا وشركة سياحية بالإضافة إلى شركة مصر للطيران وجناح للاتحاد المصرى للغرف.

و أكدت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة أهمية المشاركة فى فعاليات هذه البورصة التى تعد من أهم المعارض السياحية الدولية، خاصة أن المشاركة هذا العام جاءت بعد القرار الاخير للحكومة البريطانية برفع قيود الرحلات الجوية إلى مطار شرم الشيخ.

 وأشارت إلى أن المشاركة فى المعارض السياحية الدولية إحدى الأدوات الهامة للتسويق والترويج، مشيرة إلى أن رؤية الوزارة فى هذا الشأن ترتكز على الاهتمام بالكيف وليس الكم حتى تكون كافة مشاركات الوزارة فى المحافل الدولية فعالة وتليق بمكانة مصر.

وأشارت إلى أهمية استخدام التكنولوجيا التفاعلية الحديثة والوسائط الرقمية فى تصميم الأجنحة المصرية بما يتماشى والاتجاهات التسويقية العالمية، وذلك من خلال تكنولوچيا الواقع الافتراضى الـ V.R من خلال شاشات عرض لتلقى الضوء على الأماكن السياحية المصرية المختلفة.

وأوضحت أن بورصة لندن الدولية للسياحة العام الماضى كانت هى بداية الاستعانة بالتكنولوجيا الحديثة فى المعارض الخارجية لوزارة السياحة.. والجديد هذا العام أن الوزارة حرصت على تخصيص جزء عن الملك «توت عنخ آمون» ، وهو ما يأتى تزامنا مع معرض الآثار المؤقت «توت عنخ أمون: الفرعون الذهبي». 

ولفتت إلى أن الجناح المصرى يضم العديد من الأنشطة التفاعلية، الى جانب شاشات لعرض مواد ترويجية للمقاصد السياحية المختلفة فى مصر مثل سيوة والأقصر وأسوان لإلقاء الضوء على ما يتميز به كل مقصد سياحى على حدة، بالاضافة إلى عرض الفيلم الترويجى لحملة people to people، والذى حصل على المرتبة الأولى كأفضل فيلم ترويجى فى منطقة الشرق الأوسط.

وستقوم الوزيرة بعقد عدد من اللقاءات الرسمية، والمهنية، بالاضافة الى اللقاءات مع الاعلام الدولى مثل شبكة الـCNN والـ BBC، وستقوم خلالها الوزيرة بإلقاء الضوء على التطور الذى شهدته السياحة المصرية خلال عام، والتقارير الإيجابية عن السياحة المصرية فى التقارير الدولية والتى جاءت انعكاسا لجهود الوزارة بالتعاون والتنسيق مع كافة الجهات ذات الصلة من الحكومة والقطاع الخاص،لتنفيذ العديد من أهداف محاور برنامج الإصلاح الهيكلى لتطوير قطاع السياحة، الذى أطلقته الوزارة.

وأوضح تامر مكرم رئيس جمعية مستثمرى جنوب سيناء، أن مشاركة مصر هذا العام لها طابع خاص، خاصة بعد قرار رفع الحظر البريطانى عن الرحلات الجوية لشرم الشيخ بعد توقف استمر لأربع سنوات منذ عام 2015، مؤكدا ان محافظة جنوب سيناء وجمعية مستثمرى جنوب سيناء سوف تعقد عدة لقاءات مع صناع القرار ومنظمى الرحلات الانجليز على وجه التحديد وإخبارهم بكل ما هو جديد حدث ويحدث فى جنوب سيناء ككل وشرم الشيخ بالتحديد، كما أن وزارة السياحة والغرف والاتحاد يعملون على ارتفاع مستوى الخدمات فى كل فنادق مصر لتكون مطابقة للمواصفات العالمية فى كافة الخدمات المقدمة لكل السائحين من مختلف دول العالم.. بالاضافة إلى وجود معرض توت عنخ آمون فى رحلته الأخيرة الخارجية.

وأضاف أن وقف رحلات شركة توماس كوك البريطانية من المتوقع آلا يؤثر على السياحة المصرية بالشكل الذى يقلق لأن عندما يعلن موعد رحلات الطيران سوف يكون هناك بدائل أخرى كثيرة خاصة ان هناك شركات طيران أخرى بديلة ناقلة للسائحين البريطانيين لمصر، كما أن الوفد المصرى سوف يعمل على تعزيز تبادل الخبرات وتوطيد العلاقات مع المسئولين صانعى القرار فى البلد المضيف وهذا له انعكاسه الايجابى فى تيسير العديد من الامور لصالح مصر ومواطنيها عامة.


الاخبار المرتبطة

 

 

 

 

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة