وزير الأوقاف وزير الأوقاف

باستحضار أخلاق النبي

وزير الأوقاف: حملة «هذا هو الإسلام» توضح حقيقة الدين

إسراء كارم السبت، 02 نوفمبر 2019 - 04:48 م

يعقد المعهد العالى للدراسات الإسلامية لقاء، لإعلان مشاركته حملة «هذا هو الإسلام»، التي أطلقتها وزارة الأوقاف، والتي يحضرها وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة.

وفي بداية اللقاء وجه وزير الأوقاف، الشكر لإدارة المعهد الدكتور محمود عبد الحميد عميد المعهد، والدكتور عثمان محمد عثمان وكيل المعهد، على هذه الدعوة الكريمة، واللقاء السنوي الذي يأتي بمناسبة الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف.

وأضاف وزير الأوقاف أن هذا جزء لا يتجزأ من رسالة المعهد التثقيفية، واللقاء يكون أكثر تأثيرا حتى للدارسين من الدراسة النظامية وبخاصة في وجود فضيلة مفتي الجمهورية الدكتور شوقي علام، ووزير الأوقاف الأسبق الدكتور محمد محجوب، وعضو هيئة كبار العلماء الدكتور أحمد عمر هاشم، وعضو مجمع البحوث الإسلامية الدكتور عبد الله النجار، وهم من أبرز القامات العلمية والدينية والثقافية.

وأوضح أنه تم إطلاق حملة العام الماضي عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم، بعنوان: «نبي الإنسانية»، واليوم تطلق الوزارة «هذا هو الإسلام» من المعهد والذي دائما سباقا بحملاته التثقيفية لنشر صحيح الإسلام، قائلا: «نتوسع بشراكتنا مع المعهد فهناك أمثر من مائتي إمام تم تسجيلهم في منحة مشتركة بين الوزارة والمعهد وحققا نجاحا كبيرا على المستوى العلمي والدراسي».

ولفت إلى أن «هذا هو الإسلام»، هدفها التعريف بصحيح الدين، من خلال استحضار أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم، وهو أكثر من طبق الإسلام كما ينبغي، فإذا أرد شخص فهم القرآن الكريم فلينظر إلى أخلاق النبي، فحتى عندما سئلت السيدة عائشة رضي الله عنها عن خلق النبي صلى الله عليه وسلم، قالت: «كان خلقه القرآن».


الاخبار المرتبطة

 

 

 

 

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة