جلال دويدار جلال دويدار

خواطر

الصندوق السيادى.. مرحلة جديدة فـى جهـــود بنــاء مصــر القويــة

جلال دويدار السبت، 02 نوفمبر 2019 - 07:35 م

تحدث الرئيس السيسى عند افتتاحه مشروع جديد للكيماويات عن صندوق مصر السيادى ودوره فى استثمار امكاناتهاوثرواتها. وكان د. مصطفى مدبولى رئيس الوزراء قد أعلن بدء تفعيل عمل هذا الصندوق. هذا الصندوق الذى يعد من روافد نجاح الإصلاح الاقتصادى تتركز مهمته فى إدارة الملكيات العامة للدولة وماتحتاجه من وسائل وامكانات لاستثمارها على الوجه الصحيح والأكمل لصالح التنمية المستدامة.
انه يستهدف فى جوهر مبادئه تعظيم جهود واهداف النهوض والتقدم بالوطن.خططت وجهزت لتأسيس هذا الصندوق د. هالة السعيد وزيرة التخطيط. ان عمله ومهامهه والدور المنوط به يتمحور فى تلبية متطلبات ترسيخ الدعائم الاقتصادية للدولة المصرية الحديثة من خلال استثمار ماتملكه من املاك واصول.
حول هذا الشان فانه يجدر الإشارة إلى ان دولة الكويت كان لها السبق كدولة عربية فى الأخذ بنظام انشاء الصناديق السيادية. هذا الصندوق الكويتى كان له الفضل فى تمويل التكاليف الباهظة لعملية تحرير الكويت من الاحتلال العراقى الذى قام به صدام حسين. ان أمواله يتم استخدامها ايضا فى تنفيذ المشروعات الوطنية.تمويل الصندوق الكويتى يتم من تخصيص جانب متفق عليه من الإيرادات البترولية. فيما يتعلق بالصندوق السيادى المصرى فان راس ماله سيكون ٢٠٠ مليار جنيها على ان تكون بداية المدفوع منه خمسة مليارات من الجنيهات. وحتى يقوم هذا الكيان المهم بما هو مكلف به من مسئوليات جسيمة لصالح التنمية الشاملة والمستدامة شرع له قانون خاص اقره مجلس الشعب.
هذا القانون اعتبر أموال الصندوق فى مقام الأموال الخاصة مع ضوابط وقواعد صارمة لإنفاقها. كان هذا ضروريا لتوفير المرونة وسرعة التحرك بعيدا عن تعقيدات الروتين الحكومى فى ادارته. المبادئ التى تحكم عمل الصندوق تتضمن التعاون والتنسيق مع القطاع الخاص والصناديق السيادية الدولية فى تمويل المشروعات التى تخدم أهداف الدولة فى تحقيق التنمية المستدامة.
من المؤكد ان تاسيس هذا الصندوق وتفعيل عمله هو بداية لمرحلة جديدة فى مخطط بناء الدولة المصرية القوية تنمويا. لاجدال اننا ننتظر الكثير من الإنجازات من وراء عائد نشاط هذا الصندوق.
(من بين أهداف الصندوق التى اشار اليها الرئيس السيسى الحفاظ على اصول الدولة المصرية والعمل على تعظيمها لصالح مصر وشعبها. قال ان الصندوق سوف يكبر وبالتالى تكبر مصر وتنهض وتزدهر.


الاخبار المرتبطة

 

 

 

أطماع من أحرقوا إيتاى البارود أطماع من أحرقوا إيتاى البارود الخميس، 21 نوفمبر 2019 06:51 م
اليد فى اليد.. عمار اليد فى اليد.. عمار الخميس، 21 نوفمبر 2019 06:48 م
١٠٠ مليون صحة ١٠٠ مليون صحة الخميس، 21 نوفمبر 2019 06:46 م
قبل أن تقع الكارثة قبل أن تقع الكارثة الخميس، 21 نوفمبر 2019 06:44 م
شباب الكرة.. يستعيدون الأمل شباب الكرة.. يستعيدون الأمل الخميس، 21 نوفمبر 2019 06:40 م
حياة مواطنين حياة مواطنين الخميس، 21 نوفمبر 2019 06:39 م
عمر المعلم عمر المعلم الخميس، 21 نوفمبر 2019 06:37 م

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة