الروائى "إبراهيم عبد المجيد" الروائى "إبراهيم عبد المجيد"

إبراهيم عبد المجيد: لهذاالسبب كتبت رواياتي عن الإسكندرية

محمد عصام السبت، 02 نوفمبر 2019 - 10:24 م

قال الروائى الكبير إبراهيم عبد المجيد، إن أول مكافأة حصل عليها نظير نشر قصة له فى إحدى المجلات كانت 5 جنيهات، وهو مبلغ كبير وقتها، مشيرا إن نشأته فى الإسكندرية أثرت كثيرا فى أعماله.

وأضاف "عبد المجيد" خلال لقاءه مع الإعلامية قصواء الخلالى، فى برنامج "المساء مع قصواء" على قناة "Ten"، أن الإسكندرية كانت دائما مختلفة على مر العصور، ربما وجودها على البحر كان يعطيها ذلك الأختلاف، موضحا أن الإسكندرية كانت مدينة العالم، حيث كانت تضم جميع الجنسيات، حتى إنها كانت تضم مقابر للمفكرين الأحرار، ونشأ فيها الشاعر الشهير إيليا أبو ماضى وكان يبيع دخان مع جده فيها، مشيرا إلى خروج الأجانب من الإسكندرية كان كارثة.

وأكد "عبد المجيد"، أن كل رواياته كتبها عن الإسكندرية، إلا أربع روايات فقط كانت عن القاهرة، موضحا أنه ظل 6 سنوات يكتب ويقرأ ويزور مقابر ومناطق مختلفة من المدينة من التى تأثرت بالحرب، من أجل يدخل أجواء الحرب، لافتا إلى أنه والده حكى له الكثير عنها وتأثر بتلك الحكايات.

وكشف "الروائى" في ختام حديثه، إنه وجد التأثر بروايته حتى فى الفئات العمرية الجديدة، مشيرا إلى أن شعر بالسعادة عندما قام بحفل توقيع ووجد طوابير من الشباب، حتى إنه لم يكن يعرف ماذا يهدى هذا الشباب فى توقيع روايته "لا أحد ينام فى الإسكندرية" إلا بالدعوات بالنجاح والتوفيق.

 


الاخبار المرتبطة

 

 

 

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة