وزيرة السياحة  تفتتح الجناح المصري المشارك في فعاليات بورصة لندن الدولية للسياحة  وزيرة السياحة  تفتتح الجناح المصري المشارك في فعاليات بورصة لندن الدولية للسياحة 

لأول مرة.. تخصيص جزء للملك توت عنخ آمون بجناح مصر في بورصة لندن للسياحة

مي سيد الإثنين، 04 نوفمبر 2019 - 04:56 م

- وزيرة السياحة تفتتح الجناح المصري المشارك في فعاليات بورصة لندن الدولية للسياحة

- لأول مرة ركن بالجناح المصري عن أهداف التنمية المستدامة السبعة عشر للأمم المتحدة SDGs في إطار تبنى وزارة السياحة تطبيقها في القطاع

- تخصيص جانب من الجناح المصرى لاستعراض ما كتبه المشاهير عن زيارتهم لمصر على مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بهم

افتتحت منذ قليل الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة، الجناح المصري المشارك في فعاليات بورصة لندن الدولية للسياحة WTM2019 (World Travel Market) والتي تنعقد خلال الفتـرة من 4 إلى 6 نوفمبر الجاري بالعاصمة البريطانية لندن.

 

وشارك في الافتتاح السفير طارق عادل سفير مصر في لندن، والمهندس أحمد يوسف رئيس الهيئة المصرية العامة لتنشيط السياحة.

 

وخلال الافتتاح أوضحت الدكتورة رانيا المشاط أن رؤية الوزارة فيما يتعلق بالمشاركة في المعارض السياحية الدولية ترتكز في المقام الأول على الاهتمام بالكيف وليس بالكم، وخاصة فى تصميم الأجنحة المصرية بما يتماشى مع الاتجاهات التسويقية العالمية، مستعرضة الأساليب التكنولوجية التي تم تزويد الجناح المصري بها، والجديد الذي يقدمه الجناح المصري هذا العام، مشيرة الى أهمية المشاركة فى فعاليات هذه البورصة خاصة بعد القرار الأخير للحكومة البريطانية برفع قيود الرحلات الجوية إلى مطار شرم الشيخ.

وحرصت وزارة السياحة في تصميم الجناح المصري هذا العام أن يضم لأول مرة جزءا خاصا عن الملك "توت عنخ آمون" وهو ما يأتي تزامنا مع المعرض المؤقت لآثار "توت عنخ أمون: الفرعون الذهبي" الذي يقام حاليا بالعاصمة البريطانية لندن والذى افتتحه وزير الآثار يوم الجمعة الماضية.

 

ىيعرض الجناح بعض صور الملك توت عنخ آمون ويستخدم تقنية "الهولوجرام" لعرض جانب من مقتنياته، بالإضافة إلى وجود نماذج مقلدة لبعض من مقتنياته، ونموذج مقلد لكرسي العرش الخاص به كي يتمكن الزائرين من استخدامه فى التقاط الصور التذكارية والتي سيتم ارسالها إليهم عبر الإيميل مباشرة.

كما تضمن الجناح المصري لأول مرة ركنا خاصا لإلقاء الضوء على الأهداف السبعة عشر للتنمية المستدامة SDGs وارتباطها بقطاع السياحة، وذلك فى إطار تبنى وزارة السياحة لتطبيق هذه الأهداف فى قطاع السياحة المصرى، وفي ظل رؤية برنامج الاصلاح الهيكلي لتطوير قطاع السياحة وهي تحقيق تنمية سياحية مستدامة من خلال صياغة وتنفيذ اصلاحات هيكلية تهدف الى رفع القدرة التنافسية للقطاع، وتتماشى مع الاتجاهات العالمية.

وفى ضوء نجاح جهود الوزارة للترويج لمصر بصورة جديدة ومعاصرة من خلال الشراكات الدولية التي عقدتها الوزارة والتي تعتمد على تنويع منصات الترويج، أصبحت مصر مقصدا سياحيا جذب إليه كثير من مشاهير العالم خلال العام الماضى، وحرصا من الوزارة على استغلال الزيارات العديدة لهؤلاء المشاهير لمصر، تم تخصيص لأول مرة أيضا جانب من الجناح لعرض ما كتبوه هؤلاء المشاهير عن مصر والصور التي نشروها على مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بهم والتي يتابعها الملايين من معجبيهم ومتابعيهم حول العالم، وذلك حتى يتعرف زوار الجناح على مصر من خلال هذه الصور والكتابات التي تخلق شغفا حقيقيا حول المقصد المصرى.

كما تم تخصيص جانب آخر من الجناح تحت عنوان "سعادة وتفاؤل" Happy and Hopeful والذي يضم صورا لما كتب عن السياحة المصرية على منصات التواصل الاجتماعي المختلفة في الصحافة العالمية خلال العام الماضي.

 

وخلال الافتتاح أشارت الدكتورة رانيا المشاط إلى أن تزويد الجناح المصرى هذا العام بأحدث الوسائل التكنولوجية التفاعلية والتقنيات الرقمية الحديثة، جاء استكمالا للانطلاقة التى تشهدها الأجنحة المصرية المشاركة في المعارض السياحية الدولية منذ بورصة لندن الدولية العام الماضي، حيث أصبحت هذه هي السمة الرئيسية لجميع الاجنحة المصرية المشاركة في المعارض الدولية.

وقد تم الاستعانة بالتكنولوجيا التفاعلية ليتمكن زوار الجناح من أن يعايشوا تجربة السياحة فى مصر وأماكنها المختلفة وهم داخل الجناح المصري في لندن، وذلك بالاستعانة بتكنولوجيا الواقع الافتراضي الـV.R من خلال شاشات عرض موجودة على حوائط وأرضيات الجناح تلقى الضوء على الأماكن السياحية المصرية المختلفة.

وفى إطار اهتمام الوزارة بالترويج لافتتاح المتحف المصرى الكبير GEM2020 فى كافة المحافل والمعارض الدولية التي تشارك بها وهو أحد المحاور الرئيسية للحملة الترويجية الدولية لمصر، فقد خُصص بالجناح المصرى مكان يعرض مواد ترويجية عن المتحف، إضافة إلى وضع شاشة لعرض فيلم عن المتحف.

كما يتضمن الجناح شاشات كبيرة مخصصة لعرض الأفلام الترويحية الجديدة التي أنتجتها شركة Beautiful Destinations في إطار شراكتها مع الوزارة، وتعرض هذه الأفلام لأول مرة تزامنا مع بدء الحملة الترويجية لمصر على شبكة CNN العالمية في إطار الشراكة التي تمت بين الوزارة وشبكة CNN في مايو الماضي.

كما سيتم أيضا عرض فيلم حملة People to People الذي أطلقته وزارة السياحة مؤخرا، وفاز بالمركز الأول كأفضل فيلم ترويجي في منطقة الشرق الأوسط، من منظمة السياحة العالمية هذا العام.

ويحتوي الجناح على أربع شاشات أخرى لإبراز المقاصد السياحية المختلفة منها الأقصر-أسوان-مرسى علم-سيوة-الغردقة فى ضوء حرص الوزارة على الترويج لكل مقصد سياحي على حدةBranding By Destinations وهو أحد المحاور الرئيسية للحملة الترويجية.

ويقدم الجناح بعض الأنشطة التفاعلية مثل تخصيص مكان لكتابة الأسماء بالهيروغليفية على ورق بردى باستخدام ألوان الاكاسيد التي كانت تستعمل في العصر الفرعوني، بالإضافة إلى تقديم الموسيقى المصرية من خلال فرقة لعزف الموسيقى الشرقية.

بالإضافة إلى تخصيص مكان لغرفة الغوص والأنشطة البحرية يحتوي على المعدات والصور الخاصة بأنشطة الغوص.

وقد حرصت وزارة السياحة على تقديم كافة سبل الدعم للشركات العارضة حيث قامت بتخفيض القيمة المالية للاشتراك في المعرض وذلك في إطار مساندة الحكومة لقطاع السياحة والقطاع الخاص، بالإضافة إلى ذلك يخصص الجناح شاشة لكل عارض في الجناح المصري لعرض المادة الترويجية خاصة به.


وشهد الجناح المصري الذي أقيم على شكل معبد فرعوني إقبالا كبيرا من الزوار خلال اليوم الأول سواء لعقد لقاءات مهنية مع ممثلي شركات السياحة المصرية، أو لمشاهدة الجناح والاستمتاع بالتكنولوجيا التفاعلية الموجودة به.

وخلال الافتتاح حرصت الدكتورة رانيا المشاط على القيام بجولة داخل الجناح المصرى، وقامت بلقاء العارضين للترحيب بهم، مقدمة لهم الشكر على جهودهم التى تساهم فى زيادة أعداد السياحة الوافدة الى مصر من السوق البريطاني، متمنية لهم النجاح خلال أيام المعرض خاصة بعد قرار الحكومة البريطانية الأخير برفع قيود الرحلات الجوية إلى مطار شرم الشيخ.

وتجدر الإشارة إلى أن مصر تشارك سنويًا فى هذا المعرض الهام، والجناح المصري هذا العام مساحته 630 م2، بالإضافة إلى دور علوي تبلغ مساحته ما يزيد عن 100م2، ويشارك فيه نحو 56 منشأة سياحية منها 28 فندقا و27 شركة من بينهم شركة مصر للطيران، بالإضافة إلى الاتحاد المصرى للغرف السياحية.

 


 


الاخبار المرتبطة

 

 

 

 

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة