فتاة العياط فتاة العياط

بعد إخلاء سبيلها| فتاة العياط: «عفريت الأمير يطاردني.. وبنام بالعافية»

أحمد عبدالفتاح الأربعاء، 06 نوفمبر 2019 - 06:34 م

غادرت فتاة العياط، المتهمة بقتل سائق ميكروباص، قسم العياط بالجيزة منذ ساعات، بعد انتهاء عرضها على المباحث، وإجراءات إخلاء سبيلها، فيما توجهت إلى بيتها بطامية بالفيوم.

وعلقت «أميرة. أ»، المعروفة بـ«فتاة العياط»، بعد قرار إخلاء سبيلها، بأن كل ما كانت تحلم به هو النوم في حضن والدتها.

وأضافت أنه أثناء حبسها كانت تشعر أن عفريت السائق ويدعى «الأمير مهند»، الذي قتلته يطاردها في كل مكان ويقلقها من نومها.

وكانت النيابة العامة بجنوب الجيزة، قررت حبس الفتاة المتهمة بقتل سائق حاول الاعتداء عليها جنسيا، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ«فتاة العياط»، 4 أيام على ذمة التحقيقات.

وقالت المتهمة في اعترافاتها، إن المجني عليه حاول الاعتداء عليها جنسيًا داخل سيارته، مستغلا الدخول في منطقة نائية، وهددها بسلاح أبيض «مطواة» فحاولت استمالته دون عنف، وفور تركه السلاح الأبيض تناولته وسددت له عدة طعنات، وتابعت المتهمة، أنها ليست نادمة على قتله وأنها فعلت ذلك لحماية شرفها.

تلقى قسم شرطة العياط، بلاغًا من طالبة في العقد الثاني من عمرها، تفيد قيامها بقتل سائق سيارة ميكروباص حاول التعدي عليها جنسيًا بدائرة القسم، وسددت له عدة طعنات، وعلى الفور، انتقلت قوة من مباحث القسم إلى محل الواقعة، وتبين صحة ما جاء على لسان المتهمة، وتم تحرير محضر بالواقعة، وتولت النيابة العامة التحقيقات.
 


الاخبار المرتبطة

 

 

 

 

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة