احمد الوصيف احمد الوصيف

الغرف السياحية: السياحة تمر بفترة مميزة من الإنجاز والدعم السياسى والحكومى

مي سيد الخميس، 14 نوفمبر 2019 - 07:17 م

أشاد مجلس إدارة إتحاد الغرف السياحية بالمشاركة الفعالة والإيجابية لمصر في بورصة لندن السياحية والتي تعد من أنجح المشاركات المصرية في البورصة .

وأكد المجلس أن النتائج الإيجابية الكبيرة لتلك المشاركة سوف يجنيها القطاع السياحي بأسره وبكل مكوناته في أقرب وقت خاصة مع الإستعداد لعودة السياحة الإنجليزية لمنتجعات شرم الشيخ بعد إنقطاع عدة سنوات.

ووجه مجلس الإدارة برئاسة أحمد الوصيف رئيس الإتحاد وبحضور جميع رؤساء الغرف السياحية الشكر الي د. رانيا المشاط وزيرة السياحة لنجاحها في الإعداد لتلك المشاركة وتنفيذ الفعاليات خلالها مما جعل الجناح المصري محط أنظار وإهتمام كبار منظمي الرحلات وجمهور المعرض من المهنيين والسائحين

وأكد "الوصيف" أن هناك عوامل عديدة أدت الي نجاح المشاركة المصرية في دورة هذا العام من البورصة وعودة الجميع منها بروح من التفائل، وفي مقدمة تلك العوامل توجهنا للبورصة بعناصر قوة منها ما تم إعلانه قبل البورصة بفترة وجيزة من تحقيق السياحة المصرية أرقام ايجابية سواء في أعداد السائحين أو الدخل السياحي، بجانب تنوع الأسواق المصدرة للسياحة الي مصر وتواجد أسواق مهمة مثل أمريكا واليابان والصين وجميع الدول الأوربية .

وأضاف الوصيف أن السبب المهم الأخر لنجاح المشاركة المصرية التميز الكبير للجناح المصري بالبورصة قوة الفعاليات التي تمت داخله سواء على المستوي الرسمي أو الغرف وممثلي القطاع الخاص، مشيدا بالجهد الكبير والمتميز الذي بذلته وزيرة السياحة خلال البورصة سواء في اللقاءات المهنية مع كبار منظي الرحلات أو الإعلامية مع أهم الشبكات الاعلامية الدولية وفي مقدمتها سي إن إن . وبي بي سي والتي كان لها مردودا في إلقاء الضوء علي ما يحدث في مصر عامة من تطور وتحديث ونمو إقتصادي ثم ما تشهده السياحة المصرية بشكل خاص من منهج عملي وعلمي مدروس لتطوير صناعة السياحة.

وأكد الوصيف أن برنامج الإصلاح الهيكلي الذي أطلقته وزيرة السياحة تم بالتعاون مع الإتحاد والغرف السياحية، حيث تجلت أهم عناصر البرنامج بشكل كبير في المشاركة المصرية بالبورصة وأدت لنجاحها، وأضاف أن الشكل العصري والمميز للجناح المصري والذي يعكس حداثة لم تغفل في نفس الوقت كافة عناصر قوة السياحة المصرية فكان هناك أركان للآثار والغوص والبيئة والمحميات والمتحف الكبير.

وشدد الوصيف علي أن أهم ما ميز المشاركة المصرية هذا العام علي الإطلاق وسوف يجني القطاع ثماره قريبًا جدًا أن الوفد المصري بأسره توجه للبورصة بخطة تتضمن الفعل وليس رد الفعل، فلم تكن فعالياتنا نتيجة لقرار الحكومة الإنجليزية بعودة الرحلات الي شرم الشيخ ولكن كانت هناك منهجية عمل وخطوات عملية مهمة تمت بالفعل في طريق إصلاح هيكلي شامل بدأ ومستمر بنجاح .

واستشهد الوصيف علي ذلك بما قامت به الوزارة العام الماضى بالتعاون مع الاتحاد وغرفة المنشآت الفندقية بالاستعانة بشركة "بريفيرسك" Preverisk، وهي بيت خبرة عالمى معتمد لاستشارات الصحة والسلامة، وذلك لعمل فحص شامل للفنادق بمدينة الغردقة و شرم الشيخ لرفع جودة المنشآت الفندقية، كما عرضنا لجان الوزارة التي تجوب مدينة شرم الشيخ حاليا لمراجعة منتجعاتها والتأكد من جاهزيتها لاستقبال السياحة الإنجليزية.


الاخبار المرتبطة

 

 

 

الأكثر قراءة




الرجوع الى أعلى الصفحة