البابا فرنسيس  البابا فرنسيس

 البابا فرنسيس: الحوار هو الحل للنزاعات بين الشعوب

مايكل نبيل الإثنين، 25 نوفمبر 2019 - 07:38 م

‎التقى قداسة البابا فرنسيس بابا الفاتيكان مساء اليوم الاثنين في طوكيو ممثلي السلطات والسلك الدبلوماسي في اليابان.

‎وفي بداية حديثه شكر بابا الفاتيكان رئيس وزراء اليابان على كلمته ثم حيا الحضور جميعا مشيرا إلى عملهم من أجل سلام وتقدم الأشخاص في بلدانهم.

‎وأعرب قداسته أيضا عن الشكر للقائه قبل ظهر اليوم الامبراطور الياباني، وطلب البركة للامبراطور وعائلته وللشعب الياباني بكامله.

‎واكد البابا فرنسيس علي علاقة الصداقة بين الكرسي الرسولي واليابان فقال إنها علاقة قديمة متجذرة في تقدير وإعجاب المرسلين الأوائل بهذه الأرض، وقد غذت هذه العلاقة عبر الزمن اتصالاتٌ وبعثات ثقافية ودبلوماسية ساهمت أيضا في تجاوز لحظات توتر ومصاعب.

‎وتابع حديثه مشيرا إلى أنه جاء إلى اليابان ‎كي يثَبت الكاثوليك اليابانيين في إيمانهم وفي التزامهم في أعمال المحبة إزاء المعوزين، وخدمتهم للبلد الذي يشعرون بفخر أنهم مواطنوه.

‎وذكَّر البابا بشعار زيارته الرسولية "حماية كل حياة" وذلك بالاعتراف بكرامتها التي لا يمكن أن تُمس، والتضامن مع ودعم أخوتنا وأخواتنا أمام أية احتياجات

وتحدث قداسته هنا عن الشهادات التي استمع إليها من ‎المتضررين من الكارثة الثلاثية مؤكدا تأثره بما واجهوا من مصاعب.

‎وواصل البابا أنه، وعلى خطى أسلافه، يريد التضرع إلى الله وأيضا دعوة جميع الأشخاص ذوي الإرادة الطيبة من أجل مواصلة استخدام كل الوسائل الضرورية كي لا يتكرر أبدا الدمار الذي أسفرت عنه القنابل النووية في هيروشيما وناغازاكي

وأضاف أن التاريخ يعلِّمنا أن النزاعات بين الشعوب والأمم، حتى أكثرها خطورة، يمكن أن تجد حلولا جيدة من خلال الحوار وحده، فهو السلاح الوحيد الجدير بالكائن البشري والقادر على ضمان سلام دائم.


الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة