نهاد أبو القمصان نهاد أبو القمصان

حكايات نهاد تفتح ملف «تحرش المشاهير»

منى إمام الأحد، 08 ديسمبر 2019 - 12:47 م

ناقشت الحلقة السادسة من برنامج حكايات نهاد، الذي تقدمه نهاد أبو القمصان المحامية بالنقض ورئيسة المركز المصري لحقوق المرأة،  واحدة من أخطر المشكلات التي تزعج النساء والشابات والرجال أيضا، وهي مشكلة التحرش الجنسي، وذلك في حلقة بعنوان "تحرش المشاهير" .

وبدأت الفقرة الأولي من البرنامج بالحديث عن التحرش الجنسي الذي تتعرض له النساء والفتيات في المجتمع، والذي قد يترتب عليه ترك بعض الفتيات للدراسة ، أو ترك النساء لعملهن بسبب المضايقات المستمرة سواء في الشارع أو أماكن العمل أو أماكن الدراسة,

وأشارت أبو القمصان إلي أن مشكلة التحرش الجنسي لا تخص النساء فقط، بل تخص الرجال أيضا، فكل رجل يكون في حالة من القلق علي أفراد أسرته من النساء، خوفا من تعرضهن للتحرش.

ووجهت نهاد نصيحة لكل من تسول له نفسه سواء من المشاهير أو من غير المشاهير أن يقوم بالتحرش بغيره أن هناك عقوبة التحرش الجنسي هي السجن والغرامة، وأن حتى التحرش الالكتروني يمكن تعقبه،  بجانب أن كل المحال التجارية لديها كاميرات مراقبة أي أنه يمكن رصد كل حوادث التحرش في الشوارع.

وتم عرض فليماً تسجيلياً حركة me too  وهي حركة لمواجهة التحرش الجنسي بدأتها الممثلة "أليسا ميلانو" لتشجع النساء والشابات لعرض تجاربهن حول التحرش الجنسي، تلك الحركة التي أظهرت مدي انتشار تلك الظاهرة علي نطاق واسع في كل المجتمعات.

وكان من نتائج تلك الحركة القوية أن قامت منظمة العمل الدولية بمفاوضات لعمل اتفاقية لمكافحة التحرش الجنسي في أماكن والتي وافق عليها 187 دولة خلال هذا العام 2019.

 وفي فقرة نماذج ملهمة قدمت لقاء مع الباحثة مي عجلان الأولي علي الوفد المصري والرابعة علي الوفد العربي في تدريب قوات حفظ السلام الذي نظمته أبو ظبي وأشارت إلي أن اهتمامها بالمجال البحثي وما نشر لها من دراسات هو من أهلها للقبول في تدريب قوات الحفظ التي نظمته أبو ظبي بدولة الأمارات حتى أنها تصدرت المركز الأول علي الوفد المصري، والمركز الرابع علي باقي الدول العربية.

وأكدت عجلان أن الشغف والطموح والعزيمة والإصرار هم مفتاح النجاح الذي وصلت إليه، فدائما الطموح هو وقود النجاح ، ولا يوجد شيء اسمه اليأس، ونحن من نخلق الفرص لأنفسنا.

"حكايات نهاد" برنامج تليفزيوني يهتم بحقوق المرأة من خلال تبسيط كل المعارف والأدلة التي ينتجها المجتمع المدني وتتعلق بـ "تمكين المرأة " في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والقانونية والحد من العنف, ويتناول منهج بسيط وهو الحكي, والتحليل, والتفاعل مع الجمهور عبر أسئلة, وتقديم نماذج رائدة من الشابات والسيادات كنماذج يُحتذي بها, أيضا تبادل الخبرات والتجارب على المستوى العربي والدولي.
 


الاخبار المرتبطة

 

 

 

الأكثر قراءة



 

الرجوع الى أعلى الصفحة