حازم الحديدى حازم الحديدى

لمبه حمرا

محمود صلاح

حازم الحديدي الخميس، 19 ديسمبر 2019 - 07:07 م

ألمع نجوم جيله وربما الأجيال السابقة عليه والتالية له، أحال صفحة الحوادث الملوثة بالدماء والغدر إلى قطعة أدبية مرصعة بكلماته ومشاعره، فبات القبح قصة إنسانية تنفطر لها القلوب وتسهر من أجلها الماكينات لطبع المزيد والمزيد من النسخ التى يترقبها القراء كل يوم سبت لتتلقف عيونهم ما خطه قلم ذلك العصفور الرقيق الذى غير بإحساسه مسار قراءة الصحف لتصبح صفحة الحوادث هى الصفحة الأولى حتى لو كانت محشورة فى نص الجورنال، رحم الله "محمود صلاح" فتى أحلام أخبار اليوم.

 


 

الاخبار المرتبطة


                                                                          نـــقــطــة فــى بــحــر نـــقــطــة فــى بــحــر السبت، 16 أكتوبر 2021 05:38 م
 نعم مازال سيد عطا  « رمانة الميزان »  نعم مازال سيد عطا « رمانة الميزان » الجمعة، 15 أكتوبر 2021 07:52 م
 سر الحياة! سر الحياة! الجمعة، 15 أكتوبر 2021 07:50 م

 

لبنان.. إذا انفجر! لبنان.. إذا انفجر! الجمعة، 15 أكتوبر 2021 06:49 م
صداقة السراب! صداقة السراب! الجمعة، 15 أكتوبر 2021 06:48 م
الهجرة غير الشرعية الهجرة غير الشرعية الخميس، 14 أكتوبر 2021 06:37 م
التعليم العالى التعليم العالى الخميس، 14 أكتوبر 2021 06:35 م

الأكثر قراءة

 

 


 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة