مفيد فوزى مفيد فوزى

يوميات الأخبار

سيرة محارب: وداعا للسلاح

بوابة أخبار اليوم الأحد، 22 ديسمبر 2019 - 07:30 م

 مفيد فوزى

أرى أن أكثر نظام سياسى منح الشباب التمكين هو نظام السيسى.

الصديق د. سمير فرج أهدانى كتابه الجديد سيرة محارب: وداعا للسلاح «تقديرا لما بيننا من صداقة ومودة» وهى رحلة ممتدة لأكثر من نصف قرن ويقع فى ٤٥٠ صفحة.
توقفت فيها عند محطات عاشها المحارب بين حياة عسكرية وحياة مدنية.
> من اسعد لحظات حياتى التى ظلت ذكراها زادا لى فى رحلتى لحظة حصولى على المركز الأول فى التخرج فى كلية أركان حرب ولن أنسى ولو لحظة سعادتى بالتخرج من كلية كمبرلى الملكية بانجلترا بتقدير امتياز وترتيب الاول على دفعتى المكونة من ١٦٠ ضابطا.
> لا أنسى يوم تحويل الاقصر من مدينة إلى محافظة وكلمات الرئيس حسنى مبارك لى حينئذ بأنه اتخذ قراره تقديرا لعملى وجهدى بها كمدينة.
> أنا على يقين بأن الوثائق التى يحتفظ بها كل جانب مازالت تحمل فى طياتها العديد من العبر والدروس المستفادة التى من شأنها اضافة مبادئ جديدة إلى العلوم العسكرية وتظل هذه الحرب عملا عسكريا عظيما «اكتوبر ٧٣».
> يقول شارون: كانت هذه مفاجأة حرب اكتوبر، الجندى المصرى الجديد المتعلم، صاحب المؤهل العالى المسلح بروح معنوية عالية المدرب على اشرس انواع القتال، فلم يعد يرهبه الجيش الاسرائيلى كما كان من قبل. لقد صنعت منه هزيمة ٦٧ انسانا جديدا عكس توقعات العدو الاسرائيلى. «المناظرة الشهيرة».
> رغم حداثة منصبى بوزارة السياحة، اعتدت انتهاج الطريق العلمى ولأول مرة تشهد وزارة السياحة محاضرة على الشاشة الالكترونية بفكر منظم ومرتب مدعومة بخبرة التفتيش على الفنادق موضحة كل نواحى القصور وعرض الحلول للنهوض بها.
> قدر لى الانتقال من رئاسة دار الاوبرا إلى محافظة الاقصر وتلك مرحلة أخرى جديدة ومختلفة من حياتى المدنية.
> هكذا ولد عنوان الكتاب «وداعا للسلاح» يوم سعدت ان ختمت خدمتى فى القوات المسلحة لأنضم للحياة المدنية طبقا لقوانين ولوائح الخدمة فى القوات المسلحة.
وهكذا د.سمير فرج. ما كلف من مهمة إلا وكان يدرسها بإمعان ثم يلجأ للجانب العلمى ويفكر ويبتكر وينفذ. لغته التحضر فى المعاملة والفهم والرشد. الاداء، هو اداء محارب والشعار مصر أولا. لديه القدرة على اختيار افضل العناصر لعمل ما. ابتسامته لاتغيب سواء فى مناظرة عسكرية أو كان الجنرال فى الاوبرا أم وهو محافظ يجعل منها أقصر أخرى. سمير فرج رجل عسكرى اضاف إلى التوجيه المعنوى بالقوات المسلحة وفارس فى الحياة المدنية، له بصمة فى كل «جغرافيا»، وكان له «تاريخ» مشهود.
قناعات
١- حتى الإرادة الانسانية - فى خطاوينا المرسومة تتدخل فيها المشيئة الالهية.
٢- داعش، فعل شيطانى..
٣- أحب هذا القول للحس الشعبي: القوالب نامت والانصاص قامت..
٤- ما أحلى أدب الافتقاد، حين أتذكر فوق الورق واحدا أعطى عصارة حبه للبلد ومضى «د.على السمان.. نمطا».
٥- كل ساعة تستفحل أنانية البشر ويسقطون صرعى ذواتهم، فهم محور العالم وغيرهم جزر معزولة.
٦- بى قناعة انه مهما كانت مساوئ الديمقراطية فهى أقل بكثير من مأسى اختناق الحرية أو انتهاك العدالة.
٧- بى عطش إلى الحب بدون مقايضة. ان اسوأ الاشياء فى الحياة هى الود.. بأجر.
٨- نصل إلى مستويات أفضل اذا كان معيارنا فى أى انتخابات هو الكفاءة وليست القرابة.
٩- أن ضخمت التوافه التى تلتقى بها فى شارع الحياة فأنت تستدعى على عجل الجلطات والموت بالسكتات.
١٠- دور الكاتب فى قناعتى هو التبصير بالصواب لا بتقويض الحلم والامل.من هنا تأتى مسئولية الكلمة.
١١- حواراتى على الشاشات هى دقات ناعمة على باب عقل من استضيفه وليس شومة أو كفا ثقيلا، فهناك علم اسمه صياغة السؤال استخدمه جيدا فى سؤال جرىء، والجرأة هى اختراق فى عقل وقلب ضيف.
١٢- عقولنا قبل أجسادنا، هى التى تشقينا.
١٣- «تجرى جرى الوحوش غير رزقك ماتحوش» لدى قناعة بهذا المثل.
١٤- مجتمع شباب كله، يفتقد إلى الرشد والحكمة. ومجتمع يتزين بالرشد والحكمة يفتقد سواعد الشباب الخلاصة: المجتمعات الصحية تقوم على حكمة الشيوخ وسواعد الشباب.
١٥- هناك حالة إعصار كروية مساحات البث التليفزيونى الكروى عشرة اضعاف البث الثقافى أو الفكرى.
١٦- هذه الدنيا وإن ابتسمت ليس من قانونها الازلى دوام الابتسام. انها تكشر عن انيابها احيانا.
١٧- حالة الغرام.. تثقب ظلمة القلوب وتضيئها.
حوار مع الزمن
س: نحن سكان الارض؟
الزمن: حيارى.. دائما.
س: مكتئبون، أحيانا؟
الزمن: عصافير الشك تنقر على نوافذكم بمنقارها الصغير..
س:  نسأل عن اليقين؟
الزمن: اليقين.. بعيد.
س: النوم؟
الزمن: رحيل.. مؤقت
س:  هل انت حجر أصم؟
الزمن: ولاجبلا غارقا فى الصمت، أنا حركة البشر على الأرض.
س:  هل عرفت الندم؟
الزمن: من لم يعرف الندم، استقال ضميره من الخدمة.
س:  تعب كلها الحياة..؟
الزمن «ومن هو راغب فى ازدياد» كما قال المتنبى.
س: كل شىء متوهج؟
الزمن: إلى عدم.
س:  ما هو الفن؟
الزمن: سلوى وعزاء للمتعبين.
س:  ما هى اللغة؟
الزمن: اصوات تميزها حروف.
س:  ما هو الدين؟
الزمن: المرفأ بعد طول ابحار.
س:  ما هو المال؟
الزمن: سر الشقاء فى الارض.
 س: ما هى اللذة؟
الزمن: قطعة الشوكولاتة فى فم البشر.
س: ما هى الحرب؟
الزمن: لعبة البقاء.
س: ما هو القلق؟
الزمن: ضريبة الطموح الإنسانى.
س: ما هو الخوف؟
الزمن: ابن الثراء أوالجوع.
س: من نحن؟
الزمن: شهود لم تستدع فى محاكم الضمير.
س: ما هى الفتن الطائفية؟
الزمن: من الكبائر كما قال جمال حمدان.
ذوق جيلى وجيلك!
١ - أنا أحب أم كلثوم القصائد، وأنت؟
٢ - أرى أن محمود مرسى وأحمد زكى عبقريان من مصر، وأنت؟
٣ - ظنى أن الديمقراطية ممارسة. وأنت مارؤيتك؟
٤ - أقف منحازا للكتاب الورقى كنبع للمعرفة أكثر من النت، وأنت؟
٥ - من تجاربى لا اكرر أخطائى، وأنت؟
٦- أرى ان سفير المرأة لدى الرجل الشرقى هو الجسد. وأنت؟
٧- جائزة الناس عندى أهم من جوائز تحكمها صفقات أو تربيطات؟
٨- أرى أن استاذ الصياغة فى الكتابة هو محمد حسنين هيكل.. وأنت؟
٩- أنا مهموم بالغد وإن عشت يومى، وأنت؟
١٠ - افرح بالفضة أكثر من الذهب، وأنت؟
١١- أرى أن أكثر نظام سياسى منح الشباب التمكين هو نظام السيسى.. وانت؟
١٢- اشعر ان فى حقل الفن بطالة موجعة، وأنت ماذا تري؟
١٣- أنا لم اتغير. «ولاءاتى وقناعاتى ووفائي» وانت؟
١٤- اقيم وزنا لكلام الناس الأوادم الذى يصب فى الخير، وأنت؟
١٥ - أنا لا أشكو «ففى الشكوى انحناء» كما قال كامل الشناوى، وأنت؟
١٦ - تقديرى أن «الخدم» أنواع ومراتب ومقاسات وأنت كيف ترى الخدم؟


الاخبار المرتبطة

تاجر الأمل تاجر الأمل الأربعاء، 01 أبريل 2020 07:52 م
الثبات على المنهج.. مرفوض! الثبات على المنهج.. مرفوض! الثلاثاء، 31 مارس 2020 06:21 م
رحيل رجل من أهل الجنة ! رحيل رجل من أهل الجنة ! الإثنين، 30 مارس 2020 07:24 م
اظهر وبان «ملكش» أمان ! اظهر وبان «ملكش» أمان ! الأحد، 29 مارس 2020 07:07 م

كورونا يحكم العالم كورونا يحكم العالم الأربعاء، 25 مارس 2020 06:49 م
هوامش على دفتر «الكورونا» هوامش على دفتر «الكورونا» الثلاثاء، 24 مارس 2020 05:48 م
السيجارة والشيشة السيجارة والشيشة الإثنين، 23 مارس 2020 06:58 م

الأكثر قراءة



 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة