خالد النجار خالد النجار

ضى القلم

عام جديد..عام سعيد

خالد النجار الإثنين، 30 ديسمبر 2019 - 06:56 م

بحلوها ومرها مرت سنة من عمرنا،أحزان وأفراح، صعوبات قد تواجه الإنسان لكنها مهما كبرت تمر.


فى السنة الجديدة ندعو للجميع بالخير والبركة والسعادة وأن يحقق كل واحد مايتمناه.


نتمناها سنة سعيدة بأحداثها وأن يعم السلام منطقتنا التى تكالب عليها كل طامع وحولوها لساحة حرب..تسابق كل طامح ينهب ويسرق ويقسم وحولوها لخرابات.


مابين ليبيا والعراق واليمن وسوريا تفرقت الجماعات وعم الحزن وتم تشريد الأطفال.اللهم أدم علينا نعمة الأمن والاستقرار.


فى عام جديد نتمنى أن يعود أهل مصر وشبابها لرشدهم وتسود الأخلاق ويعود الود، وأن نتخلى عن الفهلوة ونتعامل بضمير.


مشكلتنا أننا نتعامل مع بعضنا بذكاء شديد وتفنن فى تقليب الزبون، فى أى مصلحة حتى لو اشتغالات خايبة ورغى وحواديت ومضيعة على الفاضى، تحول الجميع لسماسرة وكله عايز يقلب عيشه.


تحولت الشوارع لفوضى وتجاهلنا قواعد الانضباط، السير عكس الاتجاه يستهوى الغالبية، نتفنن فى كسر القوانين.


استسغنا جشع التجار الذين استوحشوا وتلذذوا بأكل قوت الغلابة، ولابد من وقفة جادة بالتخلى عن السلبية ومساندة الأجهزة التنفيذية لوقف جشع المحتكرين، مطلوب تفعيل حملات الترشيد ومقاطعة السلع الذى يبالغ البعض فى سعرها.
فى السنة الجديدة نتمنى مزيدا من المشروعات ومزيدا من العمل،سنة سعيدة على كل من تمسك بأخلاقة وأيقظ ضميره،وياليت كل موظف متخاذل يتحرك ويدرك أنه يعمل من أجل خدمة المواطن وأن يتلاشى الروتين ونتخلص من بعض الموظفين المستغلين الذين يستعذبون ابتزاز المواطنين ويعطلون مصالحهم متعمدين.


فى السنة الجديدة نتمنى صحوة ضمير لدى قلة من المدرسين سكنت مراكز الدروس الخصوصية وهجرت المدارس واستحلت ابتزاز الطلبة وأولياء الأمور.


نتمناها سنة سعيدة على كل المصريين ليحققوا أحلامهم وتختفى السلبيات من حياتنا ونتعاون من أجل الصالح العام.


عام جديد بخير قادم وتكاتف الجميع، عام سعيد بتحقيق الآمال ونبذ السلبية ومظاهر السلوك المشين، وأن تعود الأسرة بدفئها تربى وتعلم وتهذب ليخرج جيل من الشباب الراقى الملتزم، تخلوا عن البنطلونات الممزقة واتركوا « توكة » الشعر فلم نعد نفرق بين الفتى والفتاة.


لماذا الإصرار على نشر القبح والقاذورات وإلقاء القمامة ببلاهة فى الشوارع؟.
نتمنى عودة التواصل الحقيقى للأصدقاء والأقارب وعدم الاكتفاء بمواقع التواصل التى قطعت كل طرق التواصل!


فى السنة الجديدة مطلوب صحوة وإيجابية والتخلى عن السلبية والكف عن الوعظ وأن يبدأ كل واحد فينا بنفسه..العمل وليس الكلام.
ياليتنا نراعى حق الجار وحق الطريق والكف عن مهازل الكلام فى المحمول خلال القيادة فقد زادت الحوادث بسبب تلك الأفعال عن الحدود، ياريتها تيجى على الكلام فهناك من يدير محادثات الشات والواتس وهناك حريفة لعب على الموبايل أثناء القيادة ! حرام والله ما يرتكب من خروج عن الآداب فى عرض الطرق.


عام جديد..عام سعيد بالخير والصحة والستر، سنة سعيدة على الجميع. يارب اشف مرضانا وأصلح الأحوال وحقق لكل واحد مايتمناه.
عام سعيد ملىء بالخير والستر والتسامح والهداية والصحة والسعادة للجميع.


كل عام وأنتم بخير


الاخبار المرتبطة

      البلطجية البلطجية الثلاثاء، 01 ديسمبر 2020 06:54 م
مصر على الطريق الصحيح مصر على الطريق الصحيح الثلاثاء، 01 ديسمبر 2020 06:47 م
الإسلام الذى لا يعرفه ماكرون!! الإسلام الذى لا يعرفه ماكرون!! الإثنين، 30 نوفمبر 2020 05:49 م
جائزة «فخر العرب» لثلاثة عباقرة جائزة «فخر العرب» لثلاثة عباقرة الأحد، 29 نوفمبر 2020 08:52 م
يا زملكاوية حافظوا على فريقكم يا زملكاوية حافظوا على فريقكم الأحد، 29 نوفمبر 2020 08:50 م
الفرح النبيل الفرح النبيل الأحد، 29 نوفمبر 2020 08:49 م
ثانوية عامة ثانوية عامة الأحد، 29 نوفمبر 2020 08:47 م

الأكثر قراءة



 
 
 
الرجوع الى أعلى الصفحة