السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي

«القصير» يتلقى تقريرًا بإنجازات الحجر الزراعي المصري خلال عام 2019

عادل إسماعيل الأحد، 05 يناير 2020 - 01:56 م

تلقى السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، تقريراً حول حصاد الحجر الزراعي المصري خلال العام 2019.

 

ووفقاً للتقرير الذي عرضه الدكتور أحمد العطار رئيس الإدارة المركزية للحجر الزراعي، فإنه تم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة نحو  تطوير الحجر الزراعي وإعادة هيكلته، حيث تم تحديث التشريعات المنظمة لأعمال الحجر الزراعي، واستصدار القرار الوزاري رقم 562 لسنة 2019، والمنظم لأعمال الحجر الزراعي وذلك لأول مرة منذ 18 عاما، كذلك تم الإنتهاء من إعداد مسودة القانون الخاص بالحجر الزراعي.

 

وانتهى الحجر الزراعي خلال العام ذاته من إعداد منظومة الربط الالكترونى للحجر الزراعى، حيث تم توقيع عقد تنفيذ منظومة الربط الالكترونى بين الحجر الزراعى ووزارة الانتاج الحربى، وبدأ التنفيذ الفعلي لهذه المنظومة من أجل تيسير كافة الإجراءات الحجرية اللازمة للرقابة على الصادرات والواردات الزراعية وتحويلها إلى عملية إلكترونية بالكامل .

 

وأوضح التقرير، أن الحجر الزراعي المصري، في سعى دائم لزيادة حجم الصادرات الزراعية المصرية الى الخارج، وفتح أسواق جديدة للحاصلات الزراعية المصرية، حيث تم رفع الحظر عن جميع الصادرات المصرية الى دول الخليج العربى وكذلك إستئناف تصدير البصل المصرى إلى السعودية، فضلاً عن رفع محصول الفراولة من قائمة المحاصيل المفروض عليها نسبة فحوصات إضافية فى موانئ الاتحاد الأوروبى حيث كانت تخضع لنسبة فحص إضافية تصل إلى 10 % لمدة جاوزت 7 أعوام، كما تم رفع محصول العنب من قائمة المحاصيل المفروض عليها نسبة فحوصات إضافية فى موانئ الاتحاد الأوروبى حيث كانت تخضع لنسبة فحص إضافية تصل إلى 20 %.

 

ونجح الحجر الزراعي المصري، فى رفع الحظر عن 8 مناطق كاملة من مناطق إنتاج البطاطس الخالية من الافات PFA والتى سبق حظرها من قبل الجانب الروسى منذ عام 201، كما   تم عمل منظومة من أجل تكويد أهم المحاصيل الزراعية التى تصدر الى جميع دول العالم وذلك للتأكد من مدى جودتها ومطابقتها للمعايير الدولية وبما يضمن خلوها من بقايا متبقيات المبيدات التى قد تسبب زيادة معدلاتها فى رفض الكثير من الحاصلات الزراعية بالخارج، كما تم إدراج محاصيل: الفلفل، الفراولة، العنب، الرمان، والجوافة، بمنظومة التكويد.

 

واشرفت الإدارة المركزية للحجر الزراعي، خلال العام على 285 مزرعة عنب، و680 مزرعة رمان، و 397 مزرعة فراولة، و 48 محطة جوافة، و 62 مزرعة فلفل، و 359 مزرعة موالح، و47 مزرعة مانجو، وذلك من خلال إدارة خدمة المصدرين، كما تسعى الإدارة حاليا لتكويد كافة المزارع المزمع التصدير منها حيث تم إعداد منظومة متكاملة لتكويد جميع المزارع التصديرية ولكافة المحاصيل بالتعاون مع الجهات المعنية بوزارة الزراعة وذلك بهدف رفع كفاءة هذه المزارع وتطبيق الاشتراطات العالمية وزيادة جودة المنتجات وإحكام الرقابة على المنتج التصديرى من بداية إنتاجة وبالتالى زيادة الثقة فى المنتجات المصرية بالاسواق العالمية وزيادة قدرتها التنافسية نتيجة مطابقتها للإشتراطات العالمية.

 

وقام الحجر الزراعي المصري، بتنظيم العديد من الجولات الخارجية  بمختلف دول العالم  وذلك من أجل فتح اسواق جديدة لنفاذ الحاصلات الزراعية المصرية الى الخارج وكذلك من أجل إزالة أي عوائق تواجه نفاذ الصادرات المصرية الى الأسواق الخارجية.

 

وللمرة الأولى فى تاريخ الحجر الزراعى تم  فتح ما يقرب من (17) سوقا خارجيا أمام ما يزيد عن (20) صنف من الحاصلات الزراعية المصرية ، وذلك بدول: ميانمار، كندا، اندونسيا، اورجواى، الهند، استراليا، الصين، تيمور الشرقية، اليابان،  تركيا، صربيا، البرازيل، جنوب افريقيا، نيوزيلاندا، وموريشيوس، حيث بلغ اجمالي صادرات مصر الزراعية في العام ذاته حوالي 5 مليون و 455 ألف طن.

 

كذلك يقوم الحجر الزراعى المصرى بإحكام الرقابة المشددة على فحص جميع الحاصلات الزراعية المستوردة من الخارج بما يضمن الحفاظ على الثروة الزراعية المصرية وذللك من خلال لجان الحجر الزراعى المتواجدة بجميع المنافذ الحجرية وموانئ الوصول بمختلف أنحاء الجمهورية والتى يبلغ عددها ( 40 منفذ حدودى ) ما بين منافذ بحرية وبرية  ومطارات.

 

وبلغ إجمالي ما تم فحصه من خلال لجان الحجر الزراعي خلال العام، حوالي 31 مليون و 569 الف و 567 طن، من بينها 12 مليون و 95 ألف و 66 طن من القمح، و 4 مليون و 374 ألف و 790 طن من فول الصويا، و 10 مليون و 5052 ألف و 716 طن من الذرة الصفراء، و 90 ألف و 951 طن من القطن.



 

 

 

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة