صورة تعبيرية صورة تعبيرية

بلومبرج: «الجنيه المصري» أحد أفضل العملات عالميا خلال 2019

شيماء مصطفى- أحمد نزيه الثلاثاء، 14 يناير 2020 - 07:27 م

قالت وكالة "بلومبرج" الأمريكية، المتخصصة في الاقتصاد، إن الجنيه المصري كان أحد أفضل العملات أداءً في العالم خلال عام 2019.

ونقلت الوكالة عن البنك المركزي قوله إن الجنيه ارتفع بنسبة 0.9٪ ليسجل 15.92 جنيهًا لكل دولار أمس الاثنين، ليكسر بذلك حاجز الـ16 جنيهًا لكل دولار لأول مرة منذ مارس 2017، في وقتٍ شهدت البنوك المحلية تدفقات 1.7 مليار دولار في الأيام الخمسة حتى 13 يناير.

وأشارت بلومبرج إلى أن البنك المركزي خفّض سعر الفائدة الرئيسي بمقدار 350 نقطة أساسية ليصل سعر الفائدة إلى 12.25٪ منذ أغسطس الماضي، مضيفةً أنه من المحتمل أن يقلل هذا الرقم مرة أخرى إلى حوالي 11.5٪ يوم الخميس المقبل، وذلك وفقًا لمسحٍ أجرته بلومبرج.

ونشرت بلومبرج توقعات لبنك "سوسيتيه جنرال" الفرنسي، بأن الجنيه المصري سوف يرتفع بنسبة 3.7%، لتصل قيمته بحلول نهاية العام 15.35 جنيهًا للدولار الواحد.

أسباب الانتعاش

ووفقًا للمجموعة المالية هيرميس في القاهرة، فإن عملية تضييق الحساب الجاري وتزايد إيرادات السياحة يضيفان إلى جاذبية العملة (الجنيه).

كما قال آلين سانديب، مدير الأبحاث في نعيم للسمسرة، إن أحد العوامل الرئيسية في المستقبل سيكون التزامات الديون الخارجية لمصر، مشيرًا إلى إن معظم الأموال المستحقة لدول الخليج، بما في ذلك السعودية والإمارات، من المرجح أن يتم تجديدها أو تمديدها.

وأضاف قائلًا "إذا كان هذا هو الحال، فمن المرجح أن يرتفع الجنيه أو يظل في حدود 15.75 لكل دولار".  

وذكر سانديب أيضًا أن الارتفاع قد يعكس دخول المستثمرين للسوق لإغلاق العائدات المرتفعة قبل خفض الفائدة المتوقع يوم الخميس، مبينًا أن الاشتراكات في سندات الخزانة المصرية قفزت خلال آخر مزادين ، مع حوالي 85 مليار جنيه (5.3 مليار دولار) في الاشتراكات يوم الخميس الماضي وحده.


الاخبار المرتبطة

 

 

 

الأكثر قراءة



 

الرجوع الى أعلى الصفحة