د.هالة زايد وزيرة الصحة - تصوير: خالد مشعل د.هالة زايد وزيرة الصحة - تصوير: خالد مشعل

وزيرة الصحة تنجو من «سحب الثقة» بسبب غياب نواب البرلمان

حسام صدقة الثلاثاء، 14 يناير 2020 - 08:02 م

فشل مجلس النواب بعد جلسة عامة استمرت 5 ساعات في سحب الثقة من وزيرة الصحة د.هالة زايد، بعد مغادرة عدد من مقدمي طلب سحب الثقة من وزيرة الصحة وفق الإجراءات وذلك خلال الاستجواب الذي تقدم به النائب محمد الحسيني.

وقال د.علي عبد العال رئيس مجلس النواب، إن هيئة مكتب المجلس تحققت من توفر الشروط الشكلية والموضوعية للاستجواب وأن النائب صور فيديو بالطرق القانونية تدلل على استجوابه.

وتابع عبد العال: "إن ملف الصحة يقاس به تطور الأمم وتقدمها وأذكر هنا جهود الرئيس ومبادراته المتكررة لحماية صحة المصرين وأتقدم باسمي واسم المجلس بكل الشكر للرئيس على تلك المبادرات غير المسبوقة لحماية صحة المصريين".

وأضاف: "ملف الصحة به كثير من المشاكل والتحديات ويحتاج لمعالجة وإمكانيات"، مشيرا إلى انه 60 نائبا قدموا طلبا للمجلس لسحب الثقة من وزيرة الصحة وعملا بمواد اللائحة يتم التحقق من وجود الموقعين بطلب سحب الثقة ويعني غياب أحد المتقدمين عن الجلسة سقوط طلب سحب الثقة.

وغاب عدد من مقدمي الطلب مما أدى إلى سقوط الطلب وفشل الاستجواب والعودة لجدول الأعمال.

وأعلن د.علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، سقوط الاستجواب والانتقال إلى جدول الأعمال بعد عدم حضور عدد من مقدمي طلب سحب الثقة.

وقال "عبد العال" في ختام كلمته: "نجح الاستجواب ونجح المجلس في حوار ديمقراطي راقي وعلى الحكومة الاستعداد لمناقشة أي استجواب ويجب أن يطوروا قدراتهم ومهارتهم ويستعدوا لمواجهة أدوات الرقابة البرلمانية".
 


الاخبار المرتبطة

 

 

 

الأكثر قراءة



 

الرجوع الى أعلى الصفحة