رياض المالكي رياض المالكي

خلال اجتماع منظمة التعاون الإسلامي:

وزير الخارجية الفلسطيني يطالب الأمة الإسلامية برفض خطة ترامب

أحمد نزيه الإثنين، 03 فبراير 2020 - 01:46 م

طالب وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، دول منظمة التعاون الإسلامي، برفض خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للسلام بشكلٍ قاطعٍ، وعدم قبول فرض أجندة الإدارة الأمريكية والاحتلال الإسرائيلي الاستعماري من ضم وإنكار للحقوق الوطنية الفلسطينية المشروعة على الشعب الفلسطيني وقيادته، وعدم التعاطي مع هذه الصفقة بأي شكل من الأشكال.

جاء ذلك خلال الاجتماع الطارئ، الذي عقدته منظمة التعاون الإسلامي على مستوى وزراء الخارجية، في جدة، اليوم الاثنين 3 فبراير، لبحث خطة ترامب، التي أعلن عنها يوم الثلاثاء الماضي، رفقة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

ودعا المالكي الأمة الإسلامية إلى اتخاذ تدابير جادة وفعالة لحماية متطلبات تحقيق السلام العادل والشامل وضمان مساءلة الاحتلال عن جرائمه من خلال اعتماد مسار جاد ومسؤول يتمثل في العمل على رفع تكلفة استمرار هذا الاحتلال غير القانوني وسياساته الاستعمارية من ضم وتهجير.

وقال المالكي، "نقول لمن يعتقد أن صفقة القرن فرصة.. إنها مجرد محاولة من مجموعة من الإيديولوجيين الذين يسعون لإضفاء الشرعية على جرائم الحرب وقبول استبدال نصوص القانون الدولي بالتفسير الضيق لبعض النصوص الدينية التي تخدم الاستعمار الصهيوني لأرضنا، بل إنها فرصة لإشعال الصراعات وزرع بذور الفوضى في العالم".

وشدد على أن إقرار أو دعم هذه الصفقة أمر متهور سيؤدي إلى تطبيع العدوان كقاعدة جديدة للحكم في السياسة الدولية وسيقوض كل المؤسسات الدولية ذات الصلة.

وتابع قائلًا "لمن يتهموننا برفض أو تفويت الفرص نقول: إن الشعب الفلسطيني قدم تنازلات كبيرة من أجل أن يحيا بسلام، فقبل ولادة أي عملية سياسية، قبلنا بممارسة حقنا في تقرير المصير على 22% من فلسطين التاريخية واستخدام الشرعية الدولية، التي أجحفت بحقنا وقسمت أراضينا وشردت شعبنا، كمرجع لاتفاقية سلام".

وأكد المالكي الاستعداد الدائم لإطلاق عملية سياسية جادة وذات مصداقية تقوم على أساس المرجعيات القانونية والسياسية المعروفة والمجمع عليها دوليا، وفق المبادرة التي قدمها الرئيس محمود عباس أمام مجلس الأمن، في فبراير 2018، على أساس جدول زمني محدد لإنهاء الاحتلال وبمشاركة ورقابة دولية متعددة الأطراف.



الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة