الحياة تدب في شرايين القرى والمدن المنسية الحياة تدب في شرايين القرى والمدن المنسية

صور| الحياة تدب في شرايين القرى والمدن المنسية

بوابة أخبار اليوم الخميس، 20 فبراير 2020 - 05:45 ص

- إنجازات جديدة لتسهيل التنقل وخدمة التنمية
- «التنمية المحلية»: 4 مليارات جنيه لتطوير الطرق المتعثرة بـ ١٢ محافظة
- الدقهلية .. 200 مليون جنيه لمعالجة ما تم إهماله عشرات السنوات
- الغربية .. الانتهاء من المرافق والخدمات الأساسية قبل الرصف
- دمياط .. بلاطات خرسانية للحارات والأماكن الضيقة
- الشرقية .. ٦٠٦ ملايين جنيه لازدواج واستكمال ٧٨ طريقا
- المنوفية .. ٣٠٠ مليون جنيه  أكبر اعتماد مالى
- البحيرة .. رصف ٣١٤ طريقا بتكلفة ٣٩٠ مليون جنيه


الطرق هي شرايين الحياة التي تربط المحافظات والمدن والقرى بعضها بالبعض وتسهل عملية السفر والانتقال في أسرع وقت.. كما تساعد على التنمية وإقامة تجمعات سكانية وعمرانية بالقرب منها.. وكانت توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى واضحة في القطاع الخاص بالطرق والمواصلات وهي لابد من دخول مصر عصر الطرق العالمية بالفعل بدأت وزارات الاسكان والطرق والمواصلات والتنمية المحلية والشركات العامة والخاصة بالعمل في هذا القطاع الحيوي.

«4 مليارات جنيه»

على أرض المحافظات إنجازات جديدة من نوع خاص لخدمة المواطنين، بدأت تُنفذ بسرعة البرق فور تكليف الرئيس عبد الفتاح السيسى وزيرى النقل والتنمية المحلية بتطوير ورفع كفاءة الطرق المحلية داخل المحافظات، وتحولت أروقة دواوين المحافظات لخلايا نحل لوضع خطة عاجلة لتطوير شبكة البنية التحتية للطرق المحلية للمساهمة فى تيسير حركة التجارة الداخلية، وتحفيز بيئة أداء الأعمال وجذب المزيد من الاستثمارات. 


وأكدت وزارة التنمية المحلية أن الطرق تعد شريانًا مهمًا من شرايين التنمية، حيث تم وضع خطة عاجلة لتطويرها، لها عائد اقتصادى متنام سريعًا لدعم الاقتصاد المحلي والترابط والتواصل بين المدن الرئيسية، مشيرة إلى أن مشروعات رصف ورفع كفاءة الطرق المحلية بالمحافظات تأتي تنفيذًا لتكليفات القيادة السياسية وتوجيهات رئيس مجلس الوزراء، بإعداد رؤية لرفع كفاءة الطرق المحلية خلال ثلاث سنوات مالية اعتباراً من العام المالى الحالى، وذلك لتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين.


وأضافت الوزارة أنه فور تكليف الرئيس السيسى بتطوير ورفع كفاءة الطرق المحلية تم تشكيل لجنة مشتركة من وزارتي التنمية المحلية والنقل وهيئة الطرق والكباري لمعاينة الطرق المحلية المتعثرة وتم تحديد 197 مشروعًا على مستوى ١٢ محافظة تم اختيارها وفقاً للمعايير التى تم الاتفاق عليها، وشملت المرحلة الأولى ١٢ محافظة «القليوبية، الجيزة، المنوفية، الدقهلية، البحيرة، كفر الشيخ، الشرقية، الغربية، دمياط، بنى سويف، الفيوم والمنيا»، وتم تخصيص مبلغ ٢ مليار جنيه للمرحلة أولى وتم توزيعهما على مستوى المحافظات، وسيتم البدء فى المرحلة الثانية ٣٠ يونيو ٢٠٢٠.


وأوضحت الوزارة أن الخطة الاستثمارية للعام المالى 2018/2019 شهدت تنفيذ حوالى ٢٠٥٠مشروعًا بطول 3000 كم بتكلفة 5.4 مليار جنيه، ومن المستهدف خلال العام المالى الجاري تنفيذ 2000 مشروع بأطوال 2158 كم بتكلفة 4.2 مليار جنيه، ومن خلال الاعتماد الإضافي خلال العام المالى الحالي، فإنه من المخطط تنفيذ 197 مشروعًا إضافيًا، بطول 837 كم، ويصبح إجمالي مشروعات الرصف من يوليو 2018 حتى يونيو 2020 بعدد 4216 مشروعًا، بطول 5930 كم، بتكلفة 11.5 مليار جنيه، مشيرة إلى أن مبادرة «حياة كريمة» يدخل فيها مشروعات رصف طرق بمحافظات الصعيد وتشمل مشروعات بطول 1144 كيلو مترا.
< أحمد عبد الهادى

«معالجة شاملة بالدقهلية»

مشكلة الطرق بمحافظة الدقهلية لا تزال فى حاجة لعلاج جذري خاصة تلك التي تربط مراكز المحافظة بعضها البعض أو تربطها بالقرى التابعة لها والمحافظات المجاورة لها وظلت تلك الطرق تعاني من الاهمال لفترة طويلة بعدما تم انتهاك حرم تلك الطرق بالمباني العشوائية على جانبيها وبدأت تمتد لها أيادي الإصلاح مؤخرا بهدف علاج ما تراكم على مدار عشرات السنين.


فطريق المنصورة/دكرنس لا يزال يمثل مصدر خطورة لمستخدميه على مدار الساعة أكد مأمون السيد من قرية شها مركز المنصورة على ارتفاع نسبة الحوادث على الطريق نظرا لكثافة الحركة عليه وهو لا يتحمل كل تلك الحركة من السيارات حيث يستخدمه كل أبناء مركزى المنصورة ودكرنس وأبناء المراكز الشمالية بالمحافظة.
وطالب بسرعة إنهاء الأعمال الجارية حاليا على الطريق لأنها أصبحت الأمل الوحيد أمامنا لوقف نزيف الأرواح عليه.
وأضاف مسعد المحمدى من قرية كفر عبد المؤمن بمركز دكرنس أن التكاتك تتسبب فى الكثير من الحوادث لخروجها فجأة من شوارع فرعية على الطريق العام دون أى مراعاة لطبيعة الحركة على الطريق.
وأشار محمود طايل أحد أبناء دكرنس إلى أن كل الطرق المؤدية لمدينة دكرنس سواء المنصورة أو بنى عبيد فى حاجة إلى التوسعة والصيانة الدورية وأن ما ينطبق على تلك الطرق ينطبق على بعض الشوارع الداخلية بدكرنس حيث أصبحت الحفر والمطبات بها مصيدة للأرواح.
أما طريق منية النصر/المنزلة فيحتاج هو الآخر لتوسعة وتطوير وصيانة شاملة فكما قال المحاسب طارق الحديدى بأن الطريق يخدم 5 مراكز ومدن فى أقصى شمال المحافظة يعانى سكانها جميعا من سوء حالة الطريق وعدم قدرته على تحمل الحركة عليه.
وأضاف مصطفى جمعة من مدينة الكردى بأن المطبات العشوائية على الطريق أصبحت مصدر إزعاج دائم وأحد أهم أسباب الحوادث علاوة على التعدى الصارخ على حرم الطريق رغم ضيقه والإشغال الدائم عليه من قبل أصحاب المحال والورش ومعارض السيارات.
وأشار السعيد جابر إلى أن الطريق من بدايته من المنصورة حتى نهايته فى المطرية بطول 100 كم تقريبا حيث يمر بمدن وقرى مراكز المنصورة ومحلة دمنة ودكرنس ومنية النصر والكردى والمنزلة وميت سلسيل وهو عبارة عن حارتين فقط ذهاباً وإياباً.. كما أن الطريق يفتقد إلى أبسط عوامل الأمان والإنارة ولا يوجد حاجز بين الطرق والترعة المجاورة له مما تسبب فى عدة حوادث لسقوط السيارات فى الترعة المجاورة له.
أما ميزانية ميت فارس والتى تصل بين ميت فارس وبنى عبيد وبينها وبين دكرنس وعدد من قراها فتحتاج هى الأخرى لتدخل عاجل لحل مشكلتها المزمنة هى والطرق المتصلة بها والتى تربط بين عدة مراكز وبين محافظتى الدقهلية والشرقية فى نهاية أحدها وهذا مايؤكده محمود العيسوى مشيرا إلى أن طريق ميت فارس/بنى عبيد أصبح يطلق عليه هو الآخر طريق الموت ويطالب بوضعه فى الأولوية فى التوسعة وإعادة الرصف والتطوير.


أما أهالى عزب بنى عبيد ويتجاوز عددها 15عزبة فشكواهم لاتتوقف من حالة الطرق التى تربط قرية أبو المعاطى الباز وقرى الزهيرى وأولاد صقر وصدقة وهذا الطريق يخدم واحدة من أهم المناطق الزراعية بالمحافظة وهو طريق فى حاجة لتطوير وإعادة رصف.


ونفس الحال يحدث مع أبناء مركز ومدينة بلقاس فيعانون من الطريق الرابط بينهم وبين المنصورة ومن شبكة الطرق الداخلية بالمدينة والذى أكد محسن سعده أن معظمها تعانى من طبقات رصف متهالكة وحفر ومطبات وعدم إعادة الشىء لأصله بعد إصلاح المرافق والبنية الأساسية بها كما أن الكثير من القرى بالمركز تكاد تكون معزولة فى فصل الشتاء نتيجة أنها طرق ترابية ولم يمتد الرصف لها بعد خاصة عزب وبعض قرى منطقتى قلابشو وزيان.


المهندس عبدالحميد فرج وكيل وزارة الطرق بالمحافظة يؤكد أن هناك جهداً وإنجازا غير مسبوق بطرق المحافظة مشيرا إلى أنه تم حصر الطرق التى تحتاج إلى ترميم أو إعادة رصف أو رفع كفاءة وتم إعطاء الأولوية لها فى مشروعات الخطة الاستثمارية، فهناك 30 طريقاً يجرى العمل بها من بينها معظم الطرق التى يشتكى منها أبناء المحافظة وتبلغ أطوالها 170 كم وتصل تكلفتها إلى 265 مليون جنيه وقد زادت نسبة التنفيذ بها عن 63 %.


وأكد المحافظ الدكتور أيمن مختار أن ملف طرق المحافظة من أهم الملفات التى يعطيها أولوية لارتباطها بحياة الناس اليومية ونشاطهم الاقتصادى وأشار إلى أن مقترح الخطة العاجلة تضمن كل الطرق غير الآمنة وجميعها إما تحت العمل أو الدراسة أو الإجراءات الفنية لبدء تطويرها وقد تم تخصيص 200 مليون جنيه للمحافظة لهذا الغرض لذا فإن الفترة القادمة ستشهد طفرة غير مسبوقة فى هذا القطاع الحيوي.


< حازم نصر

«المرافق قبل الرصف» شعار الغربية

بعد الطفرة الكبيرة التى حققتها محافظة الغربية فى رصف وإنشاء شبكة قوية من الطرق والكبارى التى تربط بين مدن المحافظة وبعضها وبين محافظة الغربية والمحافظات الأخرى وتحقيق جودة مرتفعة للغاية فى مجال الطرق الرئيسية فى المحافظة مثل طريق طنطا كفر الشيخ وطريق المحلة طنطا ومحور هيلانة وكوبرى الشون من الطرق والكبارى التى تم إنشاؤها بالتعاون مع وزارة النقل وإشراف الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بدأت المحافظة تتجه لتحقيق الجودة فى الطرق و الشوارع فى المدن والقرى واعادة رصفها مرة أخرى وفق معايير الجودة والسلامة وبما يحقق طموح المواطنين داخل المدن والقرى بوجود شبكة طرق داخلية ذات جودة مقبولة واشاد عدد كبير من المواطنين باهتمام المحافظة واجهزتها بملف الطرق والتشديد على رصف الطرق الا بعد الاطمئنان على توصيل كافة المرافق الرئيسية فى الشوارع أولا حتى لا يتم إعادة الرصف مرة أخري. 
ففى مدينة المحلة يقول ماجد السباعى احد سكان المدينة لقد كنا سعداء جدا بالجولة الليلية التى قام بها محافظ الغربية والتى كانت منذ وقت قريب ومفاجئة للوقوف على أعمال الرصف والإنارة بشوارع المدينة.. إضافة إلى انه اعطى توجيهاته بضرورة وضع جدول زمنى لإنهاء كافة اعمال التطوير والرصف بشارع نعمان الأعصر بطول 7 كم على الاتجاهين فضلا عن استكمال تركيب بلوعات صرف مياه الامطار بطول شارع البحر الرئيسى الواصل بين ميادين الشون و البندر والمشحمة ومدخل طريق العلو.. وقال إن المواطنين كانوا سعداء بتكليف المحافظ لرئيس حى ثان المحلة بإزالة تعديات عمارة سكنية على خط التنظيم بشارع البحر الرئيسي.. وقال إن المحافظ شدد بأنه لا أحد فوق القانون كما تفقد عددا من شوارع المدينة الجارى بها أعمال الرصف والتطوير التى تم الانتهاء منها من بينها: شارع شكرى القواتلى وشارع البحر بأطوال تتراوح 5 كم.. وقال أن المحافظ استمع لشكاوى المواطنين بمناطق الششتاوى والشون من سوء حالة الشوارع والرصف ووجه بتذليل كافة العقبات التى تواجه اهالى المدينة العمالية فى اسرع وقت.
من جانبه أكد المحافظ أنه اعطى توجيهات بمخاطبة شركة المقاولين العرب لإنهاء اعمال رصف طريق المنصورة المحلة امام قرية محلة أبوعلي، كما كلف رئيس مدينة المحلة بإعداد تقرير شامل حول الخطط الهندسية الخاصة بإنهاء وتطوير كورنيش محلة أبو على بتكلفة 42 مليون جنيه بموجب الدعم من جهاز التعمير والتنسيق الحضاري.
وفى مدينة كفر الزيات رحب ايضا المواطنون باعمال الرصف التى تتم فى شوارع المدينة حيث يقول أحمد العطار من مواطنى المدينة أنه تم رصف خمسة شوارع رئيسية مدينة كفر الزيات «شارع المستشفى القديمة بطول 335م وعرض 6م- شارع الجيش من الناحية الشرقية بطول 710م وعرض 10م- شارع أبوبكر الصديق من ناحية شارع البحر بطول 250م عرض 8م- شارع الزربينى من أول شارع عرابى بطول 250م وعرض 10م - شارع الجيش من ميدان أوسكار حتى السكة الحديد فى الاتجاهين بطول 820م وعرض 8م.
وأضاف ان اللافت فيما تم من أعمال الرصف وما لاقت اشادة من المواطنين هو أن أعمال الرصف والتطوير جاءت بعد تطوير البنية التحتية من «مياه شرب - صرف صحى - غاز - كهرباء»..
من جانبه أكد الدكتور أحمد عطا نائب محافظ الغربية والمسئول عن ملف رصف الطرق وتطويرها أنه بعد الانتهاء من شبكة الطرق الرئيسية التى ترتبط بين المحافظة والمحافظات الأخرى وبين مدن ومناطق المحافظة وهذه الشبكة من الطرق والكبارى والانفاق هى نتاج جهد متعاقب من المحافظين المختلفين واصبحت تلك الشبكة الحديثة من الطرق اضافة للمحافظة.
< فوزى دهب  وأحمد أبورية

«87 طريق بالشرقية»
شهدت محافظة الشرقية طفرة هائلة غير مسبوقة في قطاع الطرق الاقليمية والتي تمثل اعجازا وليس انجازا بعدما تم الانتهاء من رصف ورفع كفاءة وازدواج ٥٥ طريقا بطول ٢٨٨ كيلو و٤٠٠ متر وجار رصف وازدواج ٢٣ طريقا بطول ٤١٨ كيلو و٧٠٠ متر وذلك باستثمارات قدرها ٦٠٠ مليون جنيه.
وأكد المحافظ الدكتور ممدوح غراب أن شبكة الطرق داخل المحافظة يبلغ طولها ٣٧٠٠ كيلو متر منها٤٠٠ كيلو متر طرق مزدوجة تربط بين مدينة الزقازيق والمحافظات المجاورة وحالتها متوسطة و٢٨٠٠كيلو متر طرق فردية تربط بين مدن المحافظة والقري التابعة لها وحالتها أقل من المتوسط و٥٠٠ كيلو متر طرق ترابية وتربط بين القري والتوابع المحيطة بها وحالتها سيئة.
علي الفور تم اعداد خطة متكاملة للارتقاء بطرق المحافظة شارك في تنفيذها نخبة متميزة من المهندسين والفنيين حيث قامت مديرية الطرق والنقل برئاسة المهندس أحمد فوزي خليل خلال ال٦ سنوات الماضية بانشاء واعادة رصف ٥٥ طريقا بطول ٢٨٨ كيلو و٤٠٠ متر باستثمارات قدرها  ٤٤٢ مليونا و١٥٨ ألف  جنيه منتشرة في مراكز أبو حماد والحسينية وابو كبير وكفر صقر ومنيا القمح والقرين واولاد صقر وبلبيس وفاقوس وديرب نجم والزقازيق وههيا.
وقال اللواء السعيد عبد المعطي الخبير الوطني للتنمية ومستشار المحافظ للمشروعات انه تم اعداد خطة طموحه لرصف الطرق الداخلية التي تربط بين القري  خلال عام ٢٠٢٠ تتضمن انشاء ورصف واستكمال ٢٣ مشروعا بطول ٤١٨ كيلو و٧٠٠ متر وبتكلفة قدرها ١٦٣ مليونا و٩٥٣ الف جنيه تتضمن استكمال رصف طرق ابو شلبي مفارق ابو نصار/السعيدية العزازي/قصاصين الازهار الفرايحة/والنقطة الثابتة ميت ابو عربي/وطريق ٣٩ منيا القمح مشتول السوق/ ورصف طرق مصطفي كامل بمدينة ابو كبير/ ومنيا القمح مشتول السوق/ واولاد صقر صان الحجر/ترعة الغزالي بني صريد ام عجرم/وشارع عمر شاهين بمدينة الزقازيق/ ومدخل مدينة ابو حماد/ وطريق العشة من ابو حسين حتي الشهيد طيار/جسر مصرف رمسيس ترعةالسلام/شارع الدروس بمدينة فاقوس/واسفل كوبري شرويدة/وكورنيش مدينة ههيا/ورصف المنطقة المحيطة بجامعة الزقازيق/وتغطية خليج هانم ورصفه.
والتقت الاخبار بعدد من المواطنين لاستطلاع آرائهم حول ما يتم على أرض الواقع من تطوير للطرق الداخلية والرئيسية فى مختلف انحاء المحافظة وقال سرور علي عزازي سائق، ان رصف وازدواج الطرق يعد بمثابة طوق النجاة لنا من رحلة العذاب التي نعيشها ذهابا وايابا بسبب سوء حالة الطرق لكن الحمد لله ساهمت خطة النهوض بالطرق في حل مشاكل الاختناقات المرورية والمطبات والحفر التي كانت تفسد السيارات بجميع انواعها ووجه الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي الذي اعطي اشارة البدء في تطوير منظومة الطرق وهذا يعكس حرصه علي رفع المعاناه عن كاهل المواطنين.
وأوضح محمد صبحي متولي، مواطن، أن السير علي طرق الشرقية كان بمثابة مأساة غير آدمية حيث تتعرض جميع انواع المركبات للتلف بسبب تهالك شبكة الطرق وكنا نتحمل اعباء نفسية وبدنية ولكن بعد رصف الطرق نشعر بسعادة لسهولة الحركة المرورية وانتعاش الحركة التجارية.. وأكد المواطن ايهاب محمد احمد لقد عشنا سنوات طويلة نحلم برصف الطرق المتهالكة والحمد لله لقد تحقق الحلم بعد ان تولي الرئيس عبد الفتاح السيسي رئاسة الدولة حيث اعطي اهمية خاصة للبنية التحتية وشبكة الطرق لرفع المعاناة عن المواطنين لاستكمال مسيرة الاصلاح الاقتصادي لتتبوأ مصر مكانه متقدمة بين دول العالم.
< سناء عنان

«حارات دمياط تستعيد رونقها»

تشهد محافظة دمياط تنفيذ العديد من مشاريع تطوير ورفع كفاءة عدد من الطرق الرئيسية التى تربط مراكز ومدن المحافظة لرفع المعاناة عن المواطنين والحفاظ على ارواحهم بعد ان ظلت العديد منها متهالكة لعدة سنوات وتعددت الشكاوى منها لوقوع العديد من الحوادث وحصد ارواح الابرياء واتلاف السيارات وايضا اعاقة حركة مرور السيارات هذا بالاضافة إلى رصف الطرق الرئيسية داخل المدن بالطبقة الاسفلتية وكذلك الطرق الضيقة بالمدن والقرى بالبلاطات الخرسانية منها ما تم الانتهاء منه واخرى يجرى العمل بها وطرق يتم دراسة إدراجها بالخطة الجديدة.


اكدت الدكتورة منال عوض محافظ دمياط ان عدد المشروعات التى شهدها قطاع الطرق بالمحافظة 17 مشروعا بتكلفة اجمالية 513 مليون جنيه تم تنفيذ 10 مشروعات بتكلفة 349 مليون جنيه ويجرى تنفيذ عدد 7 مشروعات بتكلفة 164 مليون جنيه وان ذلك ياتى فى اطار اهتمام الدولة لرفع كفاءة وتطوير ورصف الطرق الاقليمية التى تربط بين المراكز والمدن والقرى هذا بالاضافة الى رصف الطرق الداخلية بالمدن والقرى لرفع المعاناة عن المواطنين واضافت المحافظ انها تقوم بالمتابعة الميدانية لاعمال الرصف الجارية موجهة بضرورة والالتزام بكافة المواصفات والمعايير الفنية وان ذلك ياتى فى اطار سياسة الدولة المصرية بقيادة الرئيس السيسى وبمتابعة رئيس مجلس الوزراء بالتنسيق بين كافة الجهات لرفع كفاءة الطرق وتطويرها..

 

واضاف المهندس طارق بدوى مدير مديرية الطرق بدمياط انه يجرى الان رفع كفاءة وتطوير عدد من الطرق منها طريق غيط النصارى - شطا وطريق مدخل العنانية بدمياط وطريق الهرنة، كرم ورزوق بمركز فارسكور وطريق كفر تقى  بمركز الزرقا وسند جوانب وتدبيش طريق 801 بكفر البطيخ وطريق كفر الغاب بمركز كفر سعد بتكلفة 21 مليون جنيه اضافة الى الخطة الاستثمارية للعام المالى الجاري.. ومنها طريق دمياط عزبة البرج بطول 8 كيلو مترات وهو الطريق الرئيسى الذى يربط دمياط بعدد من القرى منها الخياطة والشيخ ضرغام وكفر حميدو حتى عزبة البرج  الذي ظل لاكثر من 20 عاما بدون تطوير حتى تهالك تماما وكان السير عليه يسبب معاناة كبيرة للمواطنين والسائقين حتى وصل الامر لتنظيم السائقين وقفات احتجاجية اعتراضا على سوء حالة الطريق وانه يسبب خسائر كبيرة فى السيارات فى حين لجأ اصحاب السيارات الملاكى والخاصة من ابناء المدينة لاتخاذ طريق دمياط راس البر بديلا ويقومون بايقاف السيارات براس البر والذهاب لمدينة عزبة البرج عبر المعديات وبالتنسيق مع وزارة النقل وهيئة الطرق لادراجه فى خطة الرصف وبالفعل تم رصفه وتحسن الحال كثير لتخفيف المعاناه عن المواطنين والسائقين ويبلغ طول الطريق 8 كيلو مترات.

< محمد قورة

«أكبر اعتماد مالي بالمنوفية»

تشهد محافظة المنوفية طفرة كبيرة فى مجال الاهتمام بالطرق الداخلية التى تربط القرى ببعضها البعض وبمختلف المراكز الاخرى ومن جانبه اكد  المحافظ اللواء ابراهيم احمد ابو ليمون ان الطرق شهدت مؤخرا اعتمادات مالية غير مسبوقة لم تشهدها المحافظة منذ عشرات السنين حيث تم توفير اكبر اعتماد مالى لرصف وتأهيل الطرق الداخلية باجمالى 250 مليون جنيه وتوفير 50 مليون جنيه اخرى لتمهيد الطرق بالمناطق العشوائية وهذا الدعم المالى تم توفيره بعيدا عن الخطة العامة او الميزانية المعتمدة سنويا للعمل فى مجال الطرق حيث يتم العمل حاليا فى اطار رفع كفاءة واعادة اجراءات الرصف بعدد كبير من قرى الاقليم وهذا سيكون له اكبر الاثر فى تحسن احوال الشبكة الداخلية للنقل بقرى محافظة المنوفية وسيوفر بشكل كبير تلبية احتياجات كثير من التجمعات السكنية بصورة لم تكن مفعلة من ذى قبل.. ومن جانبه اكد المهندس على عبد الدايم وكيل وزارة النقل بالمنوفية ان هناك جهودا كبيرة تبذل حاليا فى مجال تعبيد الطرق الداخلية التى تربط قرى المحافظة ببعضها وبالمراكز المختلفة ويشمل ذلك النشاط التوسع فى القيام بأعمال الرصف واعادة تأهيل ورفع كفاءة الطرق الداخلية والتى يستخدمها المواطنون من ابناء القرى والعزب والنجوع فى ربوع محافظة المنوفية.


وأضاف عبد الدايم انه تم اعتماد ميزانية مالية للطرق بالمناطق العشوائية والنائية بقيمة 50 مليون حنيه وذلك باجوار ونواحى مدينة شبين الكوم حيث تم تدبير ذلك الدعم المالى وانطلقت بالفعل الاعمال على ارض الواقع منذ اسبوع تقريبا لافتا الى ان هناك جهوداً تتم بالفعل فى ذلك الاطار سواء بموجب الخطة السنوية لاعمال الرصف أو اعادة الشئ لأصله بالقرى والطرق الداخلية حيث تم الانتهاء من تدشين مناقصة عامة بقيمة 30 مليون جنيه بهدف العمل على رفع كفاءة واعادة رصف الطرق الداخلية بجميع انحاء محافظة المنوفية خاصة الطرق التى تم الانتهاء من جميع اعمال المرافق الخاصة بها وقريبا ننتهى من اعمال التسليم لهذه الطرق بالتنسيق مع الوحدات المحلية.


واشار وكيل وزارة النقل إلى ان هناك اعمالا تتم حاليا لتطوير جميع المداخل والطرق الداخلية التابعة للوحدة المحلية لمركز الشهداء سواء تضمن ذلك اجراءات اعادة رصف تلك الطرق أو اقامة الارصفة اللازمة وتحسين الموجود منها تيسيرا على المواطنين بتلك المناطق وتبلغ التكلفة الاجمالية التى تم اعتمادها لذلك الشأن 13 مليون جنيه ومستمرون فى التنفيذ فى اطار خطة العمل الموضوعة فضلا عن استمرار العمل بموجب الخطة الاستثمارية للمحافظة والتى شهدت للاسف الشديد تدنى فى اعتماداتها المالية التى تم توفيرها للعام الحالى حيث لم تتجاوز 20 مليون جنيه فقط وجار الانتهاء من اعمال الرصف ورفع كفاءة هذه الطرق ووضع جميع مستلزمات الرصف وجار تشغيلها بعد الانتهاء من وضع الطبقات النهاية للاسفلت ولاشك ان هذه الطرق الداخلية سوف تساهم بشكل كبير فى تيسير الحركة المرورية بالقرى والمراكز كما يكون لها دور مهم فى الحد من ظاهرة حوادث الطرق التى انتشرت فى الآونة الاخيرة بسبب سوء حالة الكثير من الطرق الداخلية الا اننا نبذل قصارى جهدنا لإعادة تأهيل وتهيئة جميع الطرق الداخلية بزمام القرى والمراكز بمحافظة المنوفية لتسهيل حركة السير والانتقال للمواطنين والمركبات بكافة انواعها.. واشار المهندس على عبد الدايم وكيل وزارة النقل إلى ان هناك اجراءات تتم حاليا لرفع كفاءة 14 طريقا على مستوى نطاق المحافظة ذات اولوية كبرى فى نهو اعمالها من بينها 3 طرق رئيسية فى مركز اشمون وحزمة اخرى من الطرق بمراكز منوف وبركة السبع وقويسنا والباجور بالاضافة للطرق ذات الحالة الرديئة وتخدم العديد من الطرق الرئيسية والمحاور المرورية الكبرى كالطرق الموصلة للطريق الاقليمى وتشمل 5 طرق تؤدى عملها كمحاور مرورية مهمة سيتم العمل على رفع كفاءتها بصورة عاجلة.

محمد الشامى

رصف 314 طريقا في البحيرة

أكد اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة أن مشروعات تطوير ورصف الطرق الداخلية التى تربط العاصمة دمنهور بمراكز المحافظة تأتى على أولوية المشروعات الكبرى التى يوليها اهتماما كبيرا نظرا لأهمية الطرق الداخلية فى عمليات التنمية الاقتصادية والمناطق الصناعية بالاضافة لتوجيهات القيادة السياسية بتطويرها ورفع كفاءتها بالإضافة للطرق التى تربط عواصم المراكز بالقرى، وأشار المحافظ أن المحافظة من أكبر المحافظات من حيث المساحة وتضم عدد كبير من الطرق الرئيسية والداخلية ، لذلك تقوم المحافظة بالعمل فى رصف الطرق من خلال عدة جهات هى الهيئة العامة للطرق والكبارى ويتبعها 15 طريق رئيسيا وسريعا ومديرية الطرق وتتبعها الطرق الداخلية ومشروع الرصف الإنتاجى التابع للمحافظة حيث تقوم كل جهة بتنفيذ خطة رصف سنوية بالاضافة للخطة الاستثمارية والخطة العاجلة.

 

وأشاد بمبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسى برصف وتطوير الطرق الداخلية فى المحافظات، مشيرا إلى قيام الهيئة العامة للطرق والكباري بأعتماد خطة المحافظة لرصف 12 طريقا داخلي يربط بين مراكز المحافظة باستثمارات 223 مليون جنيه جار طرحها من خلال الهيئة ومن المقرر الانتهاء من هذه الطرق قبل 30/6 /2020 المقبل.


ولفت المحافظ إلى أن هذة الطرق الجارى طرحها هى طرق دمنهور إدكو بطول 27 كم واستكمال طريق جسر ترعة بنى هلال بطول 11 كم وطريق مصرف عبد الحق بطول 9 كم ويربط بين كفر الدوار وأبو المطامير حتى ترعة النوبارية وطريق المحمودية أبو حمص بطول 17.5 كم وجسر مصرف الخيرى بطول 20 كم واستكمال بر أيمن المحمودية بطول 65 كم ويربط بين المحمودية وكفر الدوار وأستكمال طريق منشية الأوقاف بطول 14 كم ويربط بين طريق دمنهور المحمودية الى مدينة الرحمانية ( طريق دمنهور دسوق ) واستكمال طريق بر أيمن النوبارية بطول 96 كم ويربط بين كوم حمادة ( طريق التوفيقية كوم حمادة ) بطريق اسكندرية القاهرة الزراعى وطريق شبراخيت ايتاى بطول 20 كم.


وأضاف المحاسب محمد السوسانى مدير عام التخطيط والمتابعة بالمحافظة، أنه يتم حاليا تنفيذ الخطة الاستثمارية لرصف الطرق الداخلية بمدن ومراكز وقرى المحافظة للعام المالى 2019/2020 باستثمارات بلغت 802 مليون جنيه و843 ألف جنيه بنسبة تنفيذ بلغت 60 % بالأضافة لمبلغ 75 مليون جنية تم أعادة توجيهها لوزارة التنمية المحلية لتنفيذ مشروع تحسين البيئة بالمحافظات وتتضمن اقامة مدافن صحية ومقالب وسيطة بالاضافة لمساهمة الوزارة بمبلغ 42 مليون جنيه.

 

أضاف مدير عام التخطيط والمتابعة أن الخطة الاستثمارية تتضمن رصف 314 طريق بطول 230 كيلوا متر بأستثمارات 390 مليون جنيه منها 79 كيلو متر رصف طرق داخل المدن بمبلغ 127 مليون جنيه و61 كيلو رصف طرق عمومية بمبلغ 102 مليون جنيه و95 كيلو رصف مداخل القرى بمبلغ 150 مليون جنيه ومبلغ 5 ملايين جنيه لرصف طريق أدكو دمنهور بالإضافة الى 30 مليون جنيه بند صيانة الطرق والجسور ليصل أجمالى أعتمادات المحافظة فى الطرق مبلغ 420 مليون جنيه فى خطة 2019/ 2020 ، مشيرا إلى أن هذه الطرق تخدم 2.8 مليون نسمة.
< فايزة الجنبيهى

الحياة تدب في شرايين القرى والمدن المنسية
الحياة تدب في شرايين القرى والمدن المنسية
الحياة تدب في شرايين القرى والمدن المنسية
الحياة تدب في شرايين القرى والمدن المنسية
الحياة تدب في شرايين القرى والمدن المنسية
الحياة تدب في شرايين القرى والمدن المنسية
الحياة تدب في شرايين القرى والمدن المنسية
الحياة تدب في شرايين القرى والمدن المنسية
الحياة تدب في شرايين القرى والمدن المنسية

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة