الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية

رئيس مدينة السنطة المستبعد: لا أعرف سبب قرار محافظ الغربية المفاجئ

فوزي دهب- أحمد أبورية الجمعة، 21 فبراير 2020 - 10:05 م

جاء قرار الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية المفاجئ أمس باستبعاد المحاسب جمال دويدار رئيس مدينة السنطة دون تصريح رسمي أو حركة محليات يجريها المحافظ لتفتح الباب أمام تكهنات كثيرة حول أسباب الاستبعاد داخل مدينة السنطة وديوان عام محافظة الغربية.

وفوجئ مواطنو محافظة الغربية بخروج رئيس المدينة المستبعد بفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يؤكد فيه أنه لا يعرف أسباب استبعاده وأن حملة ممنهجة ضده تم تدبيرها على حد تعبيره حتى يتم الإطاحة به، نافيا ما أثير حوله في بعض صفحات التواصل الاجتماعي.

وانتقد وزارة التنمية المحلية في عدم تكريمها لأبنائها بعد سنوات من عملهم في المحليات خاصة وأنه قام بالاشراف على إنشاء المركز التكنولوجي بمدينة السنطة والمساهمة في بعض المشروعات الخدمية بالقرى ورصف شوارع حتى  فوجئ بصدور قرار محافظ الغربية باستبعاده حيث كان يحتفل بتخرج نجلته من كلية طب طنطا.

جدير بالذكر أن الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية قد أصدر قرارا مفاجئا بنقل عبدالشافي كمال رئيس مدينة بسيون إلى رئاسة مدينة السنطة خلفا لجمال دويدار وتعيين ممدوح النجار نائب رئيس مدينة بسيون رئيسا لمدينة بسيون دون إجراء أي حركة للمحليات بالمحافظة أو التصريح بأسباب استبعاد رئيس مدينة السنطة من موقعه.
 


الاخبار المرتبطة




الأكثر قراءة



 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة