أسامة شلش أسامة شلش

وقفة

ربنا يخلى لنا مصر

أسامة شلش الأحد، 23 فبراير 2020 - 07:57 م

بصرف النظر عن مباراة السوبر والتى فاز بها الزمالك بجدارة واستحقاق وبصرف النظر عن المشاحنات التى وقعت بعد الدقيقة 75 وعقب انتهاء المباراة من بعض اللاعبين المتهورين من الجانبين واعتدائهم على بعضهم البعض فى صورة سيئة اعطت انطباعاً لدى الاشقاء فى الامارات والدنيا كلها اننا شعب غير حضارى همجى فتظل كلمة المذيع الداخلى لملعب محمد بن زايد الذى أقيمت عليه المباراة وهو يردد بصوت عال بعد المباراة وهى الكلمة التى مازالت ترن فى اذنى وهو يقول تحيا مصر ربنا يخلى لنا مصر ويكررها اكثر من مرة، الكلمة قالها بكل حب وتشعر وهو يرددها أنها صادرة من قلبه.


بصراحة ما قامت به الامارات فى استضافة المباراة وهى ليست المرة الأولى لقد سبقها مباريات اخرى نجحت وحققت قبولا فائقا، منذ خمسة أيام قبل المباراة وهى تستعد بكل اجهزتها وإعلامها فى التمهيد للحدث الكبير لانهم هناك يعتبرون الاهلى والزمالك هما فاكهة الكرة العربية وأنهما قمتها، برامج ومحطة فضائية رياضية كاملة نقلت الاستعدادات وأجرت اللقاءات مع المحبين والعشاق من الجانبين بلا تحيز وبحيادية مطلقة إن دلت فإنما تدل على ان التقدير للقطبين ولمصر قبلهما هوالاساس وأن الامارات تعتبر مصر هى الشقيقة الكبرى التى تفرح لفرحها وتحزن لحزنها لا قدرالله، لم نسمع على مدى خمسة أيام كاملة إلا كل إشادة بمصر وقيادتها وتحس من خلال مذيعى البرامج والفقرات التى كانت تقدم بالفرحة على وجوههم وهم يتحدثون عنا وهم يرددون قول الراحل العظيم الشيخ زايد رئيس دولة الامارات ووصيته لأولاده من بعده بحب مصر وشعبها وهى وصية ينفذها الابناء بكل دقة على كل المستويات. ربنا يخلى لنا مصر لانها حامية العالم العربى ولولاها لكان العالم العربى قد انتهى بفعل ما كان يحاك من مؤامرة تحت مسمى الربيع العربى المزعوم الذى اتضح فيما بعد أنه كان الخراب العربى لولا وقفة مصر وزعيمها الرئيس الشجاع عبد الفتاح السيسى المؤامرة كانت تستهدف تقسيمها بعد الانقضاض على الخليج بدوله وعلى رأسهما السعودية والامارات.


وقطعاً لا يشوه الكلمة ذلك النشاز الذى أحدثه بعض من لاعبى الزمالك والاهلى والخروج عن النص الذى يجب ان يواجه بكل الحزم والسيطرة والعقاب الرادع دون رحمة فليفز من يفوز صحيح اننى كزملكاوى كنت وتمنيت فوز الزمالك لكونى أحد مشجعيه المخلصين وكانت لدى ثقة كبيرة فى ذلك وبالأمانة استفزنى ما قام به بعض مشجعى الأهلى على مواقع التواصل الاجتماعى من عبارات واستفزازات وصلت لحد تصوير الزمالك على أنه عروسة ستزف يوم الخميس لعريسها فى صورة فجة وهم متأكدون 100٪ أنهم سيفوزون مع أننى قلت فى مقالى السابق تعليقاً على المباراة انها مباراة مدتها 90 دقيقة يحدث فيها كل شىء يفوز الاهلى أو يفوز الزمالك وارد وهذا تحقق من قبل مرات ومرات ولكن ما يقوم به بعض المتوترين جعل من الملعب فرصة للتشاحن والتباغض خاصة فى ظل مشاركة لاعب الزمالك السابق كهربا الذى بنزوله تكهرب الجو وخرجت المباراة عن حدود المعقول صحيح مبروك للزمالك من قلبى ولكن إذا كان هناك من اخطأ فالعقاب يجب ان يكون رادعاً حفاظاً على صورة مصر التى دعا لها مذيع الملعب الداخلى وهو يردد ربنا يخلى لنا مصر.


يارب احفظ مصر وشعبها وأجعل من ابنائها سنداً لها لا معاول هدم لها وأجعلها سنداً لكل عربى شقيق يقدر ويعرف قدرها وحجمها من قلبه.


لرئيس حى المعادى
مناشدة أجدها واجبة لصديق يمتلك كشك ورثه عن والده الذى كان أحد ابطال حرب اكتوبر بمنطقة نيركو بالمعادى «كشك عم حامد» فوجئ الورثة بالحى يطالبهم بـ11 ألف جنيه قيمة إعلانات أعلى الكشك مع أن ما فوقه يافطة مكتوب فيها الحمد لله. مارأى رئيس الحى وعماله.. هددوهم بإزالة الكشك إذا لم يدفع وما رأى المحافظ.

 

 


 

 

 

 

الاخبار المرتبطة


مذكرات الريحان! مذكرات الريحان! الأحد، 26 سبتمبر 2021 09:06 م
أزمات الشرق الأوسط أزمات الشرق الأوسط الأحد، 26 سبتمبر 2021 09:07 م
«الرابطة» بداية الغيث!! «الرابطة» بداية الغيث!! الأحد، 26 سبتمبر 2021 08:57 م
                                                                 خر بشة خر بشة الأحد، 26 سبتمبر 2021 08:56 م

 

حلم الرئيس السيسي حلم الرئيس السيسي الأحد، 26 سبتمبر 2021 08:56 م
قولى إيه حلو فى حياتى قولى إيه حلو فى حياتى الأحد، 26 سبتمبر 2021 08:52 م
نهاية عصر التدخلات الأمريكية نهاية عصر التدخلات الأمريكية الأحد، 26 سبتمبر 2021 08:37 م
قيم وأرقام ! قيم وأرقام ! الأحد، 26 سبتمبر 2021 08:26 م

الأكثر قراءة


 

 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة