«لبن العصفور» متوفر في الحقيقة.. الطيور ترضع دون أثداء  «لبن العصفور» متوفر في الحقيقة.. الطيور ترضع دون أثداء 

حكايات| «لبن العصفور» متوفر في الحقيقة.. الطيور ترضع دون أثداء 

مي حسين الأربعاء، 26 فبراير 2020 - 08:35 م

علوم الأحياء والحفريات تقر بأن طيور الحاضر هي ديناصورات الماضي، ما وضعها في منزلة بيولوجية مرتفعة، وإن كنت تظن أن الثدييات تتميز على ذوات الأجنحة حيويا فقد تكون مخطئا، وإن كانت الثدييات تتميز اسما وصفة بالثدي وهو عضو الإرضاع، فأنت أمام حقيقة أن تجهلها منذ زمن فأسطورة «لبن العصفور» حقيقة وتحدث.


نعرف جميعا مدى أهمية الحليب للصغار، فهو مزيج غني من العناصر الغذائية والمواد الكيميائية الواقية التي تعتبر ضرورية لنمو الطفل، وتساعد في تطوير الجهاز المناعي.


في المملكة الحيوانية بأكملها، تنتج مجموعة واحدة فقط من الحيوانات اللبن لصغارها: الثدييات، المجموعة التي ينتمي إليها البشر، حليب الثدييات يسمى «الحليب الحقيقي».


ما هو «لبن العصفور» ؟
على الرغم من أن اللبن يعد حصراً إنتاج الثدييات، فإن بعض الطيور، مثل الحمام، وطيور البطريق وطيور الفلامينجو، قد تنتج مادة تشبه الحليب توفر فوائد مماثلة لصغارها، وتحتوي على مستويات أعلى من الدهون والبروتينات من الحليب البشري والبقري، ويحتوي على الكربوهيدرات والمعادن، والأجسام المضادة، كما أن البرولاكتين هو الهرمون المسؤول عن الرضاعة في كل من الثدييات والطيور المرضعة.


حليب الحوصلة كما يطلق عليه وهو عبارة عن مادة لزجة، مفتتة تشبه الجبن، ويمكن للطيور الذكور والإناث على حد سواء إنتاج حليب الحوصلة لرعاية صغارها، وفي أنواع أخرى، قد ينتج جنس واحد فقط الحليب، ويمكن أن يكون الذكر هو منتج الحليب كما طيور البطريق الإمبراطور.


يتم تغذية الطيور الصغيرة بحليب الحوصلة لبضعة أيام إلى أن يتمكنوا من هضم الأطعمة الأخرى، وقد تقوم الطيور الكبيرة بالتدريج في خلط غذاء البالغين مع الحليب للطيور الصغيرة لفطمها عن حليب الحوصلة.


رضاعة الصغار وطرق الفطام
الحوصلة هي جزء من الجهاز الهضمي للوالدين بين المريء والجزء العلوي من المعدة، ومسؤوليتها الأساسية هي ترطيب الطعام قبل الهضم، وتقوم الحوصلة بإنتاج الحليب قبل يوم أو يومين فقط من تفريخ البيض، وقد تتوقف الطيور عن الأكل تمامًا في هذه الفترة، حتى لا تتواجد أي بذور في الحوصلة لن تتمكن الطيور الصغيرة جدًا من هضمها، وبعد عدة أيام من إطعام الحليب للصغار، يتوقف إنتاج الحوصلة للحليب وفي هذا الوقت، تكون الطيور الصغيرة أكثر قدرة على هضم البذور والحشرات وغيرها من الأطعمة التي يجدها آباؤهم.


وأثبتت الدراسات أن الطيور التي تتغذى على حليب الحمام تحظى بفرصة أفضل للبقاء على قيد الحياة وستنمو بشكل أسرع من أولئك الذين لا يفعلون ذلك، حيث تزيد العوامل المضادة للأكسدة والعوامل المناعية من فرص الصغار للبقاء على قيد الحياة.
وتنتج طيور الفلامينجو حليب الطيور عبر الغدد على طول الجهاز الهضمي، ويحتوي على وفرة من خلايا الدم الحمراء والبيضاء، وتتغذى الطيور الصغيرة على هذا الحليب حتى يطوروا جهازهم الهضمي للسماح لهم بالتغذية على الطعام الصلب، ولكن صغار الفلامينجو يستغرقون شهرين تقريبًا حتى يستطيعوا تناول الطعام الصلب. 


بعد هذه المعلومة أصبحت عبارة "لبن العصفور" لا تعبر عن المستحيل وأن لبن العصفور موجود وحقيقي.



 



 

 

الاخبار المرتبطة

 


الأكثر قراءة





?????

الرجوع الى أعلى الصفحة