البابا فرنسيس بابا الفاتيكان البابا فرنسيس بابا الفاتيكان

البابا فرنسيس يوجه رسالة للشباب: «يا فتى أقول لك قم»

مايكل نبيل الخميس، 05 مارس 2020 - 07:19 م

وجه، اليوم الخميس، البابا فرنسيس رسالة إلى جميع الشباب بمناسبة اليوم العالمي للشباب الذي يحتفل به سنويًّا وذلك تحت عنوان «يا فتى، أقولُ لَكَ: قُمْ!».

 

وقال البابا، في رسالته الموجهة للشباب: «إنه منذ تشرين الأوّل لعام ٢٠١٨، بدأت الكنيسة مسيرة للتفكير في وضعكم في عالم اليوم، حول بحثكم عن معنى لحياتكم وعن مشروع حياة، وحول علاقتكم مع الله، وفي كانون الثاني ٢٠١۹، التقيت مئات الآلاف من أترابكم من جميع أنحاء العالم، اجتمعوا في باناما من أجل اليوم العالمي للشباب. إن أحداثًا من هذا النوع – كالسينودس واليوم العالمي للشباب – تعبّر عن بعد أساسيّ للكنيسة: "السير معًا"».

 

وأضاف «في كلّ مرّة نصِل فيها، خلال هذه المسيرة، إلى محطّة هامّة، يتحدانا الله، والحياةُ نفسها، لكي ننطلق من جديد. وأنتم الشباب خبراء في هذا! تحبّون السفر، واكتشاف أماكن ووجوه لم تروها أبدًا من قبل، وعيش خبرات جديدة. لذلك اخترت لكم مدينة لشبونة، عاصمة البرتغال، كوجهةٍ لمسيرة حجّكم، التي ستجمعكم من كلّ القارّات، في عام ٢٠٢٢».

 

وأشار بقوله: «من مدينة لشبونة وفي القرنين الخامس عشر والسادس عشر، انطلق العديد من الشباب ومن بينهم العديد من المرسَلين، نحو أراضٍ مجهولة، لكي يشاركوا خبرتهم مع يسوع مع الشعوب والأمم الأخرى. سيكون موضوع اليوم العالمي للشباب في لشبونة: "قَامَت مَريمُ فمَضَت مُسرِعَة". في العامين السابقين، أردت التفكير معكم حول آيتين من الكتاب المقدس: "يا فتى، أقولُ لَكَ: قُمْ!"، في عام ٢٠٢٠، و"قُمْ على قَدَمَيكَ! إني أقيمك شاهِدًا لِلرُّؤْيا الَّتي رَأَيتَ"، في عام ٢٠٢١».

 

وأوضح قائلا: «كما ترون، إن الفعل المشترك بين المواضيع الثلاثة هو "قم". يأخذ هذا التعبير أيضًا معنى القيامة، والنهوض من النوم للعودة إلى الحياة. ويتكرّر هذا الفعل في الإرشاد الرسولي "Christus vivit"، الذي كرّستُه لكم بعد سينودس عام ٢٠١٨ والذي تقدمه لكم الكنيسة، إلى جانب الوثيقة الختاميّة، كمنارة لتنير لكم دروب حياتكم. أتمنّى من كلّ قلبي أن تتزامن المسيرة التي ستقودنا إلى لشبونة، مع التزام قويّ في الكنيسة كلها بتنفيذ هاتين الوثيقتين، في توجيه عمل المسؤولين عن رعوية الشباب».


الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة