القمامة في شبرا الخيمة القمامة في شبرا الخيمة

مقالب القمامة تهدد أهالي شبرا الخيمة.. والنظافة «لما المحافظ يكون موجود»

أحمد عبدالفتاح الثلاثاء، 10 مارس 2020 - 04:26 م

حالة من الصمت والإكتفاء فقط بجولات يراها سكان شبرا الخيمة "بلا قيمة"، لمحافظ القليوبية، فقد زار المحافظ أكثر من 7 مرات حي غرب شبرا الخيمة، ولم يحدث سوي المعتاد بإزالة القمامة، والإنتظار حتي انتهاء جولة المحافظ، ثم رجوع كل شئ كما كان، فلم يتغير الحال، وبقي كما هو عليه، من تلال الزبالة، والمخالفات من المقاهي، التي لا رقيب عليها وتستحوذ على الشارع كله. 

فقد بدأت جولات المحافظ، في 17 ديسمبر 2019، عندما تفقد حي غرب شبرا الخيمة، حيث تفقد شارع أحمد عرابي وأبدى استيائه الشديد من مستوى النظافة وعدم وجود صناديق قمامة بالشارع، وعنف الهجان رئيسة الحي، وكلفها بإزالة التراكمات بشكل يومي، ووضع صناديق للقمامة وتحسين مستوى النظافة بالشوارع، مؤكدا أنه سيقوم يوميًا بالمرور على مدينة شبرا الخيمة حتى يتم الانتظام وعودة الشوارع إلى الشكل الحضاري المطلوب، ثم أعقابها 6 جولات أخري، ولم تشهد منطقة شبرا الخيمة ولو تحسن طفيف في الخدمات المقدمة للمواطنين.

ولم تتوقف عند ذلك، بل أيضا، 18 ديسمبر 2019، تابع المحافظ، سلسلة الجولات المفاجئة بمجالس المدن والمراكز والأحياء التابعة للمحافظة حيث قام الهجان، بجولة تفقدية مفاجئة بعدد من مدن المحافظة، وذلك للالتقاء بالمواطنين والتعرف على المشكلات على أرض الواقع ودراسة الملفات التي سيتم التعامل معها خلال الفترة المقبله، واختتم المحافظ جولته بمدينة شبرا الخيمة بحي غرب لليوم الثالث على التوالي، حيث تفقد الهجان أعمال تطهير الترعة البولاقيه والمزمع تغطيتها بتكلفة 12 مليون جنيه، كما تفقد شارع أحمد عرابي للتأكد من رفع الإشغالات ونظافة الشارع تماما.

وأيضا في 14 يناير 2020، قام محافظ القليوبية، بجولة تفقدية بمدينة شبرا الخيمة لمتابعة منظومة رفع القمامة ورفع التراكمات والإشغالات الموجودة في الشوارع الرئيسية التي تتسبب في عرقلة الحركة المرورية وتشويه المظهر الجمالي للمدينة، بدأ المحافظ الجولة بتفقد شارع بهتيم، حيث لاحظ وجود تراكمات من القمامة بالشوارع ووجه بإزالتها وتحرير محاضر مخالفة للمواطنين الذين يتسببون في الإشغالات الموجودة بالشارع، كما طالب  الهجان رئيس المدينه بمتابعة إزالة التراكمات وعمل بلدورات بشارع 15 مايو وتشجير الجزر الوسطى.

أراء المواطنين
وفي هذا السياق، قال «السيد محمد» من سكان «شارع عشرة»، بنطلب فقط حل مشاكلنا من «تلال من الزبالة أصبحت تسبب لنا الأمراض»، وتشوه المظهر الحضاري للمنطقة، فالقمامة ليست مسئولية المواطنين فقط، بل أيضا على الحي والمحافظة مسئولية كبيرة، فبمجرد أن قام المحافظ بالقدوم مرتين للمنطقة تم إزالة القمامة وتطهير الشوارع وبمجرد أن ذهب ظلت القمامة كما هي متراكمة. 

وتابع «محمد كريم» من سكان "البنزينة"، بنطلب رفع القمامة من البيوت، فلم يأتي أحد لأخذ القمامة من البيوت، وبالتالي ماذا نفعل غير أن نلقيها في الشوارع، فلو ظلت داخل المنزل سوف تسبب رائحة كريهة وتجلب الأمراض، وسبق أن تحدثنا مع نجوى العشيري رئيس حي غرب شبرا الخيمة، التي لم تلقي لنا بال، وأهملت أحديثنا معها، فلم تأتي أو نراها سوي عندما جاء المحافظ للحي مرتين.

خطورة مقالب القمامة وسط المنازل

إلقاء القمامة في الشوارع، لا تسبب تشويه للمظهر الحضاري فحسب، وإنما هي خطر يهدد صحة الإنسان والبيئة على حد سواء، فالقمامة مصدر هام لجذب الحشرات والقوارض والتي تقوم بنقل العدوى والأمراض والأوبئة بين المواطنين، وظهرت في الآونة الأخيرة، أمراض غريبة بسبب البعوض الذي ينتشر بشكل كبير حول مستنقعات القمامة، ومن أبرز هذه الأمراض "فيروس زيكا" و"حمى الضنك".

وأكد الأطباء، أن "فيروس زيكا" ينتقل عن طريق البعوض ويمكن يصيب أي شخص وليس فقط المرأة الحامل، وتكون أعراضه متشابهة تماما مع أعراض الأنفلونزا؛ من رشح، و ارتفاع في درجة الحرارة، و ألم في العظام، و طفح جلدي، و التهاب في العين، لكنه يمثل خطورة بالغة على الصحة، وأوضح الأطباء، أن أهم طرق الوقاية من زيكا؛ هي المحافظة على البيئة من تجمعات القمامة أو المستنقعات للقضاء على البعوض تمامًا، ورفع قوة جهاز المناعة بتناول غذاء صحي، والنوم عدد ساعات كافي.

وأشار الأطباء، إلي أن حمى "الضنك"؛ هي عبارة عن مرض فيروسي ينتقل عن طريق لدغ نوع معين من البعوض يطلق عليه «Aedes»، ويتميز باللون الأسود ذو خطوط بيضاء رفيعة، ويتكاثر هذا النوع من البعوض حول أي مياه راكدة وضحلة وحول أماكن القمامة، وأضاف الأطباء: للأسف لا يوجد تطعيم ضد «حمى الضنك» والحل الوحيد هو الحماية من لدغ البعوض، واستخدام المبيدات الحشرية بشكل شخصي في المنزل، وبشكل عام عن طريق وزارة البيئة لكل الأماكن التي يمكن أن يتكاثر فيها الناموس، وإزالة إي أماكن تجمع للمياه الراكدة والقمامة والبعد عن أماكن تكاثر البعوض بصفه عامة.


الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة