صورة تعبيرية صورة تعبيرية

باحثون يكتشفون بروتينا بميناء الأسنان يتواجد في عيون مرضى الضمور البقعي

أ ش أ الأحد، 15 مارس 2020 - 10:17 ص

 ذكرت دراسة أجراها باحثون في "المعهد الوطني للعيون" (NEI) فى واشنطن أن البروتين الذي عادة ما يترسب في مينا الأسنان يكون مسؤولًا عن ترسبات الكالسيوم في الجزء الخلفي من العين لدى الأشخاص الذين يعانون من الضمور البقعي الجاف المرتبط بالعمر (AMD)، وقد يتحول بروتين "الأميلويد" إلى هدف علاجي لمرض التعمية، ونشرت النتائج المتوصل إليها فى عدد ماس من مجلة "بحوث العيون"، الصادر عن المعاهد الوطنية للصحة .

وقال الدكتور جرايم ويستو رئيس المعهد الوطنى للعيون (NEI) "باستخدام نموذج زراعة الخلايا البسيطة للخلايا الظهارية الصبغية في الشبكية، تمكنا من إظهار أن الأميلوتين يتم تشغيله بنوع معين من الإجهاد ويسبب تكوين نوع معين من رواسب الكالسيوم التي تظهر أيضًا في العظام والأسنان".

وأشارت الدراسة إلى وجود نوعين من الضمور البقعى المرتبط بالتقدم فى العمر AMD، رطب وجاف، في حين أن هناك علاجات يمكن أن تبطئ تطور المرض النوع الرطب، إلا أنه لا توجد حاليًا علاجات للنوع الجاف.


الاخبار المرتبطة

تعرف على دورة حياة فيروس «كورونا» تعرف على دورة حياة فيروس «كورونا» الإثنين، 06 أبريل 2020 08:00 م



الأكثر قراءة



 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة