أرشيفية أرشيفية

كيفية التخلص من آثار الحروق القديمة بالليزر .. تعرفي عليها

منى إمام الأحد، 15 مارس 2020 - 07:08 م

قال الدكتور أحمد الشريف أستاذ جراحات التجميل والإصلاح بطب عين شمس وعضو الأكاديمية العالمية لجراحات التجميل والجلدية، إنه يتم استخدام الليزر على نطاق واسع في عالم التجميل لإجراء كافة التعديلات العلاجية اللازمة على مشاكل الجلد، سواء الناتجة بفعل الحوادث والحروق، أو المشاكل التجميلية المتعلقة بالتقدم في العمر وما شابه ذلك، وأيًا ما كان سبب إجراء الليزر فهو من  التقنيات الآمنة تماما على الجلد.

وأوضح الدكتور أحمد الشريف، أن الليزر يعد من أفضل الوسائل التي تقوم بتنظيف الجلد وتجديد خلاياه خصوصا تقنية الفراكشنال ليزر بأنواعها المختلفة، والتي يمكن استخدامها لعلاج الحروق السطحية وكذلك العميقة لأن شعاع الليزر يقوم بإزالة جزء من الندبة في الجلد أو إحداث جروح بها، وبالتالي يبدأ الجسم في عملية التئام  الجرح من جديد، و هذا ما ينتج عنه إعادة تشكيل لندبة الحرق التي قد تكون قد دامت لسنوات في بعض الحالات وبهذه الآلية يمكن تحسين الجزء العميق للندبة وأيضا الجزء السطحي منها باستخدام الفراكشنال ليزر لإعادة تشكيل سطح الجلد من جديد.

 

وأضاف الدكتور أحمد الشريف، أنه يتم علاج آثار الحروق على الجلد باستخدام الليزر من خلال الخضوع لعدة جلسات يحددها الطبيب المختص وفقا لحالة كل مريض حيث تعالج أشعة الليزر تقريباً ما نسبته 10 إلى 15 بالمائة من العيوب والندبات الجلدية مكان الحرق في كل جلسة، ويتم تكرار الجلسات حسب الحاجة عدة مرات حتى يتم الوصول إلى النتيجة المرجوة.

وأكد الدكتور أحمد الشريف، أن نتائج استخدام الليزر لإزالة آثار الحروق تظهر بشكل سريع جداً، فمن الممكن أن تتم ملاحظة الفرق بعد الجلسة الأولى، إلا أن النتائج النهائية تحتاج إلى بعض الوقت لتظهر، فيجب أن يزول الالتهاب والتورم الطبيعي المرافق لمرحلة العلاج.

 

وأشار الشريف، إلى أنه يتم استعمال الليزر المخصص لإزالة آثار الحروق دون الشعور بالالآم والأوجاع، وعادةً لا يحتاج استخدام الليزر إلى تخدير المريض، إلا أنه في حالات التقشير العميق للجلد يتم استخدام مخدر موضعي بسيط.


الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة