سميت سميت

«سميت» للكشف عن المواد الكيميائية التي يمكن أن توقف انتشار «كورونا»

ناريمان محمد الجمعة، 20 مارس 2020 - 08:01 م

يحاول العلماء الأمريكيون استغلال ميزات أقوى حاسوب في العالم للكشف عن أفضل لقاح يمكن أن يساهم في القضاء على فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض «كوفيد – 19».

ونفذ الحاسوب «سميت» محاكاة لأكثر من 8 آلاف مركب يمكن أن ترتبط ببروتين فيروس كورونا، الأمر الذي يحد من قدرته على الانتشار في الخلايا المضيفة.

وبحسب «سي إن إن» فقد تمكن الحاسوب من تحديد 77 مركبا يمكن أن تؤثر على الفيروس، وتم ترتيبها بحسب مدى احتمالية ارتباط المركب بفيروس كورونا المستجد.

وأشار العلماء إلى أن الحاسوب «سميت» قد تمكن من تحديد المواد الكيميائية التي يمكن أن توقف انتشار الفيروس، والتي تعتبر خطوة مهمة جدا نحو إنتاج اللقاح المضاد، بحسب «سكاي نيوز».

وصنع الحاسوب «سميت» بتكليف من وزارة الطاقة الأمريكية في العام 2014 للمساهمة في الأزمات والأمراض والكوارث التي تواجه العالم، ويمتلك قوة تعادل 200 بيتافلوب، أي أن سرعة الحوسبة تبلغ 200 كوادريليون في الثانية، وهو أقوى بمليون مرة تقريبا من أسرع كمبيوتر محمول في العالم.
 


الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة