صورة أرشيفية صورة أرشيفية

«كورونا» يجبر مصنعي السيارات على إغلاق المصانع.. و «نيسان» تتراجع

مصطفى محمود الأحد، 22 مارس 2020 - 11:42 ص

أعلن معظم مصنعي السيارات عن إغلاق بعض المصانع وتعليق خطط الإنتاج من أجل تطهير المرافق ومنع انتشار فيروس كورونا الجديد.

وعانت شركات صناعة السيارات بالفعل من خسائر في الإنتاج بسبب نقص الأجزاء، وذلك بعدما علق موردوها في الصين مصانعهم، وبسبب التفشي المتفاقم الآن تعاني صناعة السيارات من ضربة أخرى، حيث وافقت شركات صناعة السيارات على إغلاق جميع المصانع،

ويشار إلى أن هذا التوقف قد يؤدي إلى خفض الإنتاج العالمي من السيارات هذا العام بأكثر من 1.4 مليون سيارة، مما يؤثر على أرباح تلك الشركات وخلق فجوة بسبب هذا التوقف وانتشار الأزمات المالية بمعظم المصانع، وترصد «بوابة أخبار اليوم» الشركات التي أغلقت مصانعها:     

بي ام دبليو
أعلن رئيس شركة "بي إم دبليو" الألمانية لصناعة السيارات، أوليفر تسيبسي ،عن إغلاق عدد من مصانع العلامة التجارية في أوروبا وجنوب إفريقيا، وذلك حتى 19 من إبريل المقبل.

تويوتا
 كانت تويوتا التي تنتج 15% من سياراتها في الصين قد أغلقت 12 مصنعًا، 4 منها لتصنيع السيارات و8 للمكونات وقطع الغيار عندما تَفاقم الوباء، ويعتمد اقتصاد الصين على صناعة السيارات العالمية أكثر من أي دولة أخرى، وتعدّ أكبر سوق لها في العالم.
وتراجعت مبيعات السيارات اليابانية 10.3% في فبراير الماضى، مقارنة بالشهر المقابل من 2019 وسط تصاعد المخاوف حيال توقف الإنتاج، وصعوبة استيراد لمكونات من الصين بسبب تفشي الفيروس الذى يؤثر سلبًا على ثالث أكبر اقتصاد في العالم.

نيسان 
أكدت شركة نيسان موتور أنها علقت تشغيل مصانعها فى إسبانيا وبريطانيا، كما أغلقت مصنعها فى إندونيسيا مع هبوط المبيعات بسبب ضعف الطلب، ولكنها عاودت فتح مصانعها في الصين، عقب إغلاقها لأسابيع لاحتواء تفشي فيروس كورونا، تفاديًا لخسارة تبلغ 1.6 مليار دولار.

هوندا 
أعلنت شركة هوندا اليابانية لصناعة السيارات أنها تعتزم تعليق الانتاج لمدة ستة أيام ابتداء من 23 مارس الجاري.
ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن الشركة، القول إنه سوف يتم تقليص الانتاج بعد هذه الفترة في مصانع الشركة في دول أمريكا الشمالية، بما في ذلك الولايات المتحدة الأمريكية وكندا والمكسيك.

فولكس فاجن 
أعلنت فولكس فاجن، عن توقف الإنتاج خلال الأسبوع الحالي في مصانعها بإيطاليا والبرتغال وسلوفاكيا وإسبانيا، وسيتبعها إغلاق كامل مصانعها في أوروبا نظرًا لانتشار فيروس كورونا.

كيا - هيونداي 
أعلنت شركتا «هيونداي موتور» و «كيا موتورز»، أنهما علقتا العمل في معظم مصانعهما في الولايات المتحدة وأوروبا، لمنع انتشار فيروس كورونا الجديد بما يتماشى مع إجراءات حظر التحرك للحد من انتشار الوباء.

وقررت شركة هيونداي موتور تعليق عملياتها الإنتاجية في مصنع ألاباما؛ بسبب اكتشاف إصابة أحد العاملين بفيروس كورونا المستجدّ، في الوقت الذي تواجه فيه مصانعها بالخارج إغلاقًا محتملًا وسط تنامي القلق من تفشي العدوى، بحسب وكالة يونهاب.
وانخفضت أسهم هيونداي موتور 10% إلى 66,000 وون، مع انهيار مؤشر كوسبي بنسبة 7.8%.

فورد - جنرال موتورز
أغلقت فورد وجنرال موتورز إنتاج السيارات في المصانع في أمريكا الشمالية بسبب مخاوف بشأن انتشار فيروس كورونا كما كان الانخفاض المتوقع في الطلب على السيارات والشاحنات الجديدة لعب دورا في قراراتهم ليصل مجموع مصانع فورد وجنرال موتورز الذي تسبب كورونا في اغلاقها الي 83 مصنعا.


مازيراتي - لامبورجيني- فيراري 
قررت شركة «مازيراتي» لصناعة سيارات السباق والسيارات الرياضية، وقف الإنتاج في مصنعها بمنطقة مودينا في إيطاليا وذلك بعد تفشي فيروس "كورونا" في البلاد، وذلك بعد التصريحات المماثلة لعلامتي "لامبورجيني"، و"فيراري".

فيات كرايسلر
قالت شركة فيات كرايسلر لصناعة السيارات إنها علقت مؤقتا إنتاجها في معظم مصانعها الأوروبية في ظل تفشي فيروس كورونا.
وأضافت الشركة أنه سوف يتم تفعيل قرار التعليق ابتداء من 27 مارس الجاري.
وأوضحت الشركة أن قرار التعليق سوف يؤثر على ستة مصانع في إيطاليا وواحد في صربيا وآخر في بولندا.
وقالت الشركة إن التعليق" يمثل استكمالا لتطبيق عدة إجراءات شاملة لمواجهة فيروس كورونا، ولتمكين الشركة من التعامل بصورة فعالة مع اضطراب الطلب ".
وأوضحت الشركة أنه من بين هذه الإجراءات تعزيز " التباعد الاجتماعي بين الموظفين" وزيادة أعمال التنظيف والتعقيم".


 


الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 
 
 
الرجوع الى أعلى الصفحة