جمعية نهوض وتنمية المرأة جمعية نهوض وتنمية المرأة

«نهوض وتنمية المرأة»: قرار حظر التجول يدل على وضع الأولوية لصحة المواطن

منى إمام الثلاثاء، 24 مارس 2020 - 09:41 م

أشادت جمعية نهوض وتنمية المرأة، بقرار حظر التجول لكافة المواطنين، الذي أعلنه اليوم رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولى، على كافة الطرق العامة من 7 مساء وحتى 6 صباحا ولمدة أسبوعين، فى ظل الإجراءات الشاملة التي تتخذها الدولة لمواجهه فيروس كورونا

وطالبت الجمعية الجميع بالالتزام بهذه القرارات الرشيدة والسريعة التي تصدرها الحكومة المصرية، والتي تدل على حرص الدولة بكافة أجهزتها على التعامل الفوري مع أي تداعيات لظهور فيروس "كورونا المستجد" وسعيها للحفاظ على صحة مواطنيها في المقام الأول، دون النظر إلى أي خسائر مادية للدولة.

وتناشد الجمعية، مؤسسات العمل الأهلي بإتباع كافة الإجراءات الاحترازية اللازمة لمواجهة الوضع الحالي والمتعلق بمواجهة والحد من انتشار وباء فيروس كورونا .

ووجهت جمعية نهوض وتنمية المرأة للرئيس عبد الفتاح السيسي بكل الفخر والامتنان لحزمة القرارات الحازمة التي تصب في مصلحة المواطن المصري، وعلى رأسها تصريحه بأنه لا اعتبار لأي خسائر مالية في مواجهة الكورونا، وان صحة المواطن أهم، وهو ما يعكس حرصه على بلده ووطنه وشعبه الذي كان واضحاً من أول يوم لتوليه حكم البلاد.

قررت جمعية نهوض وتنمية المرأة، اتخاذ عدد من التدابير الاحترازية اللازمة لحين انتهاء أزمة انتشار فيروس الكورونا المستجد، حرصا منها على سلامة عملائها والعاملين بالجمعية وعلى صحة ذويهم وذلك نظرا للظروف الطارئة التى تمر بها البلاد من تعرض المواطنين للإصابة بفيروس كورونا المستجد، وتماشيا مع الترتيبات التي تتخذها الحكومة المصرية وجميع مؤسسات الدولة لمواجهة الفيروس وللحد من انتشاره وبناءاً على توجيهات وتعليمات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية.

كما قرر مجلس إدارة جمعية نهوض وتنمية المرأة عدم التواجد بأفرع الجمعية بدءاً من يوم الأحد الموافق 22 مارس 2020 لمدة أسبوعين مدفوعين الأجر وتفعيل العمل عن بعد للإدارات والأقسام التي يمكن لها العمل من المنزل، مع التنبيه على جميع العاملين بالالتزام بالتواجد في منازلهم وعدم التواجد في تجمعات حفاظاً على صحتهم وعلى صحة أسرهم بقدر المستطاع.

وأكدت على ضرورة قيام كل موظف بما عليه من مهام مكلف بها حتى لا تتأثر الجمعية خلال الأحداث التي تمر بها البلاد، هذا إلى جانب التنسيق مع مديرات ومديري الأفرع العاملة في مجال القروض متناهية الصغر بالنسبة للمهام التي تتطلب فيها النزول وقت السداد فقط حيث يتم النزول بنسبة 50% واٌقل من العاملين داخل الأفرع حيث يتم استخدام آليات لمتابعة السداد مع العملاء بعيداً عن النزول الميداني والتأكيد على مواعيد السداد، إضافة إلى تخفيض عدد أيام النزول للعاملين بالأفرع إلى يومين فقط بالأسبوع وعدد ساعات أقل أو حسب الحاجة للنزول وقت السداد.

كما أكدت على جميع العاملين عند النزول للضرورة ولمهام محددة فقط الحفاظ على تطهير المقرات أول بأول وإتباع الإجراءات الوقائية للحفاظ على صحتهم وصحة أسرهم من خلال توفير الأدوات المطهرة والأدوات الوقائية لكل فرع إضافة إلى عدم تواجد تجمعات داخل الأفرع ودخول عميلة للسداد.
 


الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة