جريتا تونبرج جريتا تونبرج

«جريتا تونبرج» أصغر ناشطة بيئية في العالم في عزلة بسبب «كورونا»

أحمد نزيه الأربعاء، 25 مارس 2020 - 10:33 ص

قالت السويدية جريتا تونبرج، أصغر ناشطة بيئية في العالم، أمس الثلاثاء، إنها وضعت نفسها في عزلةٍ تامةٍ رهن الحجر الصحي، نتيجة اشتباه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد، خلال رحلتها الأخيرة إلى ألمانيا وبلجيكا، حيث تفشى المرض في كلا البلدين بصورةٍ كبيرةٍ.

وكتبت جريتا، عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "انستجرام" إنها في عزلة ذاتية حيث مكثت بالبيت خلال آخر أسبوعين، مشيرةً إلى أنها مقيمة في شقة مؤجرة لتجنب نقل العدوى لأمها وشقيقتها الصغرى.

وجريتا تونبرج (17 عامًا) تعتبر أصغر ناشطة بيئية في العالم، وقد منحتها مجلة "تايمز" الأمريكية لقب شخصية العام في سنة 2019 الماضية.

نضال من أجل المناخ

اسم جريتا تونبرج برز في أغسطس من العام الماضي، حينما قادت الفتاة الصغيرة إضرابًا طلابيًا أمام مقر البرلمان السويدي للمطالبة بالعمل على وقف الاحترار العالمي وتغير المناخ.

جريتا تونبرج قررت عدم الذهاب إلى مدرستها إلى حين إجراء الانتخابات العامة في سبتمبر من ذلك العام، متهمةً بلادها بعدم الوفاء بالتزاماتها تجاه اتفاقية باريس للمناخ، التي تهدف إلى خفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.

جريتا اعتصمت أمام أبواب البرلمان السويدي كل يوم جمعة خلال ساعات الدراسة لمدة ثلاثة أشهر، ودعت أقرانها إلى مناصرتها في قضيتها.

هذه الفتاة ذات القلب النابض بمشاكل العالم، قُدر لها أن تعاني من بعض الأمراض، فشخص الأطباء حالتها أنها مصابة بمجموعة من الأمراض المستعصية مثل متلازمة أسبرجر، واضطراب الوسواس القهري، والطفرة الانتقائية، لكن هذا لم ينل من عزيمتها أو يفتر من همتها في الدفاع عن قضيتها.

ونتيجة نضالها في قضايا المناخ، استدعتها الأمم المتحدة خلال أعمال الجمعية العامة الخامسة والسبعين في سبتمبر الماضي، كي تحضر أعمال القمةن التي تم تخصيصها لقضية المناخ.


الاخبار المرتبطة




الأكثر قراءة



 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة