تعرف علي قصة " احد المخلع " تعرف علي قصة " احد المخلع "

تعرف على قصة «أحد المخلع».. الأحد الخامس من الصوم الكبير 

مايكل نبيل الأحد، 29 مارس 2020 - 12:45 م

تحتفل الكنيسة القبطية الأرثوذكسية اليوم بالأحد الخامس من الصوم الكبير، والذي يطلق عليه «أحد المخلع». 


والمقصود بالمخلع، هو مريض بيت حسدا « اسم أرامي معناه بيت الرحمة»، والذي شفاه السيد المسيح في معجزة بعد 38 سنة قضاها مشلولا، حيث قام وحمل سريره . 


وتدو تلك القصة عندما كان يجلس مريض بيت حسدا قرب بركة ، التي كان يجتمع حولها عدد كبير من المرضى من اجل شفاء أمراضهم ،حيث كان ينزل ملاكا في البركة ويحرك الماء ، وبعد تحريكه الماء كان المرضى يشفون على الفور حيث التقي بالسيد المسيح  وساءله: «أتريد أن تبرأ ؟» ، فقال له: «يا سيد ليس لي إنسان يلقيني في البركة متى تحرك الماء، بل بينما أنا آتٍ ينزل قدامي آخر»، فقال له السيد المسيح: «قم احمل سريرك وأمش ، وبالفعل قام في الحال ومشي».

يذكر أن «أحد المخلع» هو خامس أسابيع الصوم الكبير الذي تمتد مدته 55 يومًا متصلة، بدأت في ٢٤ فبراير  لتنتهي في ١٨  أبريل المقبل،على مدار 8 آحاد تنتهي بأحد القيامة.
 



الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة



 

 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة